اقتصاد وأسواق

محتجون يغلقون كبرى شركات البترول بالبحر الأحمر


وكالة الأناضول:

تصاعدت، صباح اليوم الأربعاء، احتجاجات مئات من شباب مدينة رأس غارب (شرق مصر) المطالبين بالتعيين في شركات البترول بالمدينة، حيث أغلقوا مقر مجلس المدينة وكبرى شركات البترول بها .

وبدأت احتجاجات شباب المدينة الواقعة على ساحل البحر الأحمر مساء أمس حيث أغلقوا أبواب شركة "سوكو للبترول"، واعتصموا أمامها بعد أن قاموا بإخراج العاملين منها ومنعوا دخول الموظفين والمهندسين إليها، للمطالبة بالتعيين في شركات البترول العاملة بالمدينة .

وفي صباح الثلاثاء، واصل الشباب احتجاجاتهم حيث نفّذوا تهديدهم بإغلاق مجلس المدينة أيضا ومنعوا موظفيه من الدخول، فيما تحاول أجهزة الأمن بالمدينة التفاوض مع الشباب المعتصمين لفتح أبواب المرفقين الحيويين والسماح للعاملين بها بالدخول .

وتعتبر رأس غارب من كبرى المدن في مصر إنتاجًا للبترول فهي تستخرج تقريبًا حوالي ثلث إنتاج البلاد من النفط، وبها العديد من شركات البترول المصرية والأجنبية، كما تم حفر أول بئر بترولية بها عام 1938.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة