أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مستثمرون : خفض سعر الأراضى يدعم سرعة نقل المدابغ إلى «الروبيكى »


محمد ريحان

أكد عدد من مستثمرى الدباغة أن موافقة الحكومة على خفض أسعار الأراضى فى منطقة الروبيكى الصناعية إلى نحو 300 جنيه للمتر، ستساهم بشكل كبير فى تشجيع أصحاب المدابغ على الانتقال من منطقة مصر القديمة إلى الروبيكى .

وقالوا إن ارتفاع السعر كان العقبة الوحيدة أمام الانتقال، خاصة أن وزارة الصناعة كانت تصر على البيع بأسعار تفوق 2200 جنيه للمتر، ثم خفضها رئيس مجلس الوزراء إلى 682 جنيهاً للمتر، إلا أنها كانت أسعار غير عادلة وتفوق القدرات المالية لغالبية المدابغ الموجودة فى منطقة سور مجرى العيون بمصر القديمة، وهو ما أدى فى النهاية إلى خفض الأسعار إلى 300 جنيه للمتر بقرار من رئيس الوزراء .

وأكدوا   أن الهدف من نقل المدابغ إلى الروبيكى هو تطوير صناعة الطباعة، خاصة أن الظروف المحيطة فى منطقة مصر القديمة لا تسمح بالتطوير بسبب ضيق المسافة، موضحين أن خفض سعر الأراضى إلى 300 جنيه سيسمح لأصحاب المدابغ بشراء مساحات كبيرة لإجراء توسعات لهم، الأمر الذى سيكون له انعكاس إيجابى على صناعة الدباغة من حيث السماح بوجود ماكينات كبيرة وحديثة بما سيوفر منتجات عالية الجودة تستطيع المنافسة محلياً وعالمياً .

كان الدكتور محمود عيسى، وزير الصناعة والتجارة الخارجية قد أعلن مؤخراً عن موافقة الدكتور كمال الجنزورى، رئيس مجلس الوزراء على مطالب غرفة دباغة الجلود عن طريق تحديد سعر توافقى لمتر الأرض فى منطقة «الروبيكى » الصناعية بمدينة بدر، ليصبح سعر المتر 300 جنيه بدلاً من 682 جنيهاً، عوضاً عن السعر الذى كان محدداً من قبل وهو 2700 جنيه .

وقال عبدالرحمن الجباس، عضو غرفة صناعة الطباعة باتحاد الصناعات، إنه وفقاً للبروتوكول الموقع مع وزارة الصناعة والتجارة فإن أصحاب المدابغ سيحصلون على المساحة نفسها التى سيتركونها فى منطقة مصر القديمة، وذلك وفقاً لبروتوكول «متر مقابل متر » الذى تم توقيعه مع وزارة الصناعة خلال المرحلة الماضية، بينما يتم بيع الأراضى الإضافية للتوسعات بأسعار التكلفة .

وأشار إلى أن عدم تحديد سعر عادل للأراضى فى الروبيكى كان أكبر عائق أمام انتقال المدابغ من مصر القديمة إلى الروبيكى، خاصة أن هيئة التنمية الصناعية كانت تسعى للبيع بأسعار تصل إلى نحو 2700 جنيه للمتر، الأمر الذى أثار غضب أصحاب المدابغ ودفعهم إلى رفض الانتقال بسبب الأسعار، لأن الذى سينتقل إلى الروبيكى يرغب فى الحصول على مساحات إضافية بجانب المساحات المستحقة من أجل الإحساس بوجود تطوير عبر إقامة وحدات إنتاجية لا تقل على 2000 متر   للوحدة .

وأكد الجباس أن خفض أسعار المتر لتصل إلى 300 جنيه سيدعم الإسراع فى عمليات انتقال المدابغ إلى الروبيكى، لأنه سيحفز أصحاب المدابغ على الانتقال، خاصة أن سعر الأراضى الإضافية كانت العقبة الكبرى أمام تفعيل مشروع الروبيكى .

وطالب عادل قيراط، عضو غرفة الدباغة باتحاد الصناعات، عضو شعبة تجارة المنتجات الجلدية بالغرفة التجارية بالقاهرة، الحكومة بضرورة اتخاذ جميع الآليات التى من شأنها الإسراع فى نقل المدابغ إلى منطقة الروبيكى،   مشيراً إلى أن خفض السعر إلى 300 جنيه يمثل خطوة مهمة جداً، لكن يجب توفير خطوات أخرى لضمان الانتقال الناجح إلى الروبيكى .

وأشار إلى أنه لا يمكن تطوير المدابغ فى منطقة مصر القديمة نتيجة الظروف البيئية والجغرافية التى لا تسمح بإضافة أى توسعات أو استيراد ماكينات جديدة من الخارج لإنتاج الجلد المشطب .

وأوضح أن الانتقال إلى الروبيكى سيساهم بشكل كبير فى توفير المساحات الكبيرة من الأراضى لإقامة المدابغ والمخازن اللازمة لها، بالإضافة إلى توافر محطة معالجة الصرف الصحى، الأمر الذى سيساهم كثيراً فى دعم هذه الصناعة الحيوية وإنتاج الجلد المشطب وفقاً لأحدث التكنولوجيا لتوفيره للسوق المحلية بدلاً من الاعتماد على الجلد الصناعى، وكذلك تصدير الجلد تام الصنع بدلاً من تصديره كجلد خام بما يحقق قيمة مضافة .

واعتبر حمدى حرب، رئيس غرفة صناعة دباغة الجلود باتحاد الصناعات، خفض سعر الأراضى بالروبيكى أفضل وأهم الخطوات اللازمة لتفعيل عملية نقل المدابغ من منطقة مجرى العيون إلى منطقة الروبيكى .

وأشار إلى أهمية قيام الحكومة بتوفير المساكن اللازمة للعمالة   فى المدينة، بالإضافة إلى توفير خطوط النقل والمواصلات اللازمة لنقل العمالة من وإلى المدينة .

وقال حرب إن الغرفة عرضت على الدكتور محمود عيسى، وزير الصناعة، خلال الاجتماع الذى عقد معه مؤخراً، ضرورة إقامة مجزر آلى ضخم بمدينة الروبيكى من أجل تغذية المدابغ بالجلود اللازمة لدبغها .
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة