أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

الحفلات الغنائية تتصدر الخطط التسويقية الصيفية للشركات العقارية والسياحية الكبري


محمود إدريس
 
توسع العديد من الشركات العقارية والسياحية في الفترة الأخيرة في إقامة حفلات غنائية ضخمة في مواقع المشروعات الساحلية التابعة لها خلال فصل الصيف، كإحدي الوسائل الترويجية لمشروعاتها.

 
l
واتفق خبراء التسويق العقاري علي جدوي هذه الحفلات في جذب عدد كبير من العملاء من مختلف الفئات الاقتصادية والعمرية، مما يجعلها ملاذاً للعديد من الشركات العقارية والسياحية.
 
كما أشاروا إلي وجود عائق أمام انتشار هذه الوسيلة يتمثل في ارتفاع تكلفتها لتقتصر بذلك علي الشركات الكبري فقط.
 
بداية، أرجع عامر عامر، مدير التسويق والمبيعات بشركة الفطيم مصر للإنشاءات العقارية والسياحية، قيام بعض الشركات العقارية بتنظيم الحفلات الغنائية، إلي حرصها علي جذب أكبر عدد من العملاء وتعريفهم بالمشروع عن طريق المشاهدة المباشرة علي الطبيعة ورصد سير العمل في المشروعات وقرب تسليمها بكل دقة وسرعة، مما يساهم في جذب مزيد من العملاء، ويرفع ثقة الأفراد بالشركات وجديتها في التنفيذ.
 
وأشار »عامر« إلي ارتفاع تكلفة هذه الحفلات، نتيجة التعاقد مع مشاهير المطربين ومتعهدي تنظيم حفلات دون أي مقابل مادي ملموس، خاصة مع ذهاب بعض الشركات لجعل هذه الحفلات مجانية.
 
ونصح »عامر« الشركات العقارية بتولي مهمة تنظيم الحفلات بدلاً من الاستعانة بجهات أخري.
 
من جانبه، أكد تنفيذي تسويق بعامر جروب أهمية الحفلات كوسيلة ترويجية واسعة التأثير، خاصة في حالة شهرة المطرب الذي يقوم بإحياء الحفل، ومدي قدرته علي جذب واقتياد الجماهير لموقع الحفل، والتي غالباً ما تكون خارج القاهرة ليكون في مقر المنتجع السياحي.
 
ونفي أن تكون الحفلات الغنائية من الوسائل الإعلانية التي تضر بميزانية الشركة، وبالتالي النظر إليها كنوع من البذخ وحب الشهرة، فالشركات العقارية ذات رؤوس الأموال الضخمة تخطط لإقامة الحفلات دون انتظار أي عوائد علي المدي القصير علي الرغم من تكلفتها المرتفعة، والدليل علي ذلك قيام شركات عالمية لا تحتاج لأي نوع من الدعاية مثل بيبسي وفودافون بتنظيم الحفلات باستمرار.
 
وكشف عن قيام شركته بتخصصيص نسبة من الميزانية التسويقية للشركة لتنظيم الحفلات رافضاً الإفصاح عنها.
 
من جهته، أكد مايكل ناجي، مدير التسويق بشركة جلوبال للتنمية العقارية، جدوي هذه الحفلات في الترويج للمشروعات العقارية والسياحية، ولكن ارتفاع تكلفتها حد من انتشار هذه الوسيلة التسويقية وجعلها مقصورة علي الشركات الكبري، متوقعاً أن يكون هذا هو السبب وراء نجاح هذه الحفلات في استقطاب أكبر عدد من العملاء، فالجماهير أصبح لديهم اعتقاد بأن أي شركة تنظم حفلاً غنائياً تعد شركة قوية، وبالتالي تقدم مشروعات جيدة وراقية، مما يساهم في زيادة حجم المبيعات.
 
وألمح »ناجي« إلي جدوي هذه الوسيلة الترويجية عند استهداف فئات محددة فقط، تتمثل في فئة أصحاب الدخل المرتفع، وبالتالي ستكون مقصورة علي الشركات المتخصصة في الإسكان الفاخر أو المشروعات السياحية، وفي هذه الحالة يمكن وضع رسوم لدخول الحفل لتغطية جزء من تكاليف التنظيم.
 
كما ترتفع جدوي هذه الوسيلة أيضاً عند التوجه لفئات الشباب باعتبارهم الفئة العمرية الأكثر حضوراً بالحفلات.
 
فيما أشار عبدالرحمن إسلام، مدير التسويق والمبيعات لشركة سينشري للتسويق العقاري، إلي تأثير هذه الحفلات في جذب العملاء ودفعهم لترديد اسم الشركة أو المشروع علي ألسنتهم أطول فترة ممكنة، موضحاً أنه يفضل أن تدخل الشركة راعياً للحفل بدلاً من تنظيمه بمجهوداتها الذاتية، وذلك لتقارب الأهداف والمكاسب في الآليتين، والاختلاف الوحيد هو مكان إقامة الحفل.
 
وأوضح أن بعض الشركات تلجأ لإقامة الحفل دون أن يري الحضور المشروع، وبخلاف هذا الهدف، نجد أن آلية الرعاية أولي بالتطبيق، نظراً لانخفاض تكلفتها، خاصة إذا تواجد راع آخر شريك.
 
وأضاف أن هذه الوسيلة تكون مقصورة علي فصل الصيف، وانتهاء موسم الامتحانات وعودة العاملين بالخارج، الذين يعتبرون أكثر الشرائح المستهدفة في ظل ارتفاع قدراتهم المالية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة