أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

حملات دعم ترشيح جمال مبارك‮ »‬الوطني‮« ‬يريدها شعبية


محمد القشلان
 
شهد الحزب الوطني خلافات حادة بسبب الحملة الإلكترونية لجمع توقيعات المواطنين لدعم ترشيح جمال مبارك لرئاسة البلاد والتي انطلقت تحت شعار »صوتك أمانة«، خاصة بعد نشوب صراع محتدم بين حملتي دعم جمال مبارك »صوتك أمانة« و»الائتلاف الشعبي لدعم جمال مبارك مرشحاً للرئاسة«، وهو ما كشف عن صراع الأجنحة داخل الحزب خاصة أن وراء كل حملة يقف جناح.

 
l
 
 جمال مبارك
الأحداث كشفت عن أن وقف »الوطني« الموقع الإلكتروني »صوتك أمانة« الذي كان يهدف لجمع 5 ملايين توقيع علي بيان دعم جمال مبارك، يرجع إلي نشوب الخلافات في الحزب بعد أن تم كشف حقيقة أن الحزب وأمانة الشباب فيه وراء حملة »صوتك أمانة«، بعكس تصريحات قيادات الحزب، وأوقف محمد هيبة، أمين الشباب بالحزب الوطني، جميع اللجان بالأمانة ومنها لجنة تنمية المجتمع التي كان يرأسها محمد ممدوح، منسق الحملة.
 
واستمرارا لإصرار الحزب علي نفي صلته بتلك الحملات، أكد المهندس محمد هيبة، أمين الشباب بالحزب الوطني الديمقراطي، عضو الأمانة العامة، أن الحزب ليست له علاقة بالحملة الإلكترونية لجمع التوقيعات لدعم جمارك مبارك مرشحاً للرئاسة، مؤكداً أن هؤلاء الشباب مجموعة من محبي جمال مبارك وأنه لا علاقة لمحمد ممدوح، رئيس لجنة تنمية المجتمع في أمانة الشباب بالحملة.
 
واتهم »هيبة« مجموعة الشباب التي تنظم هذه الحملات بأنها تحاول جر الحزب إلي معارك وهمية، مؤكداً أن الخلافات التي نشبت مؤخراً ليست لها علاقة بالحزب ولكنها نشبت بين مجموعة من الشباب والائتلاف الشعبي لدعم جمال مبارك ويتزعمه مجدي الكردي وهذا لا يعبر عن صراع داخل الحزب لأن الحزب لا علاقة له بتلك الصراعات.
 
وقال إن الحزب الوطني حزب مؤسسي يعمل وفق نظام أساسي ولو أراد دعم أحد المرشحين لكان قد أعلن ذلك، كما أن الحزب مشغول حالياً بالاستعداد للانتخابات البرلمانية لدعم مرشحي الحزب في انتخابات مجلس الشعب المقبلة وسوف يقوم الحزب بكل الحملات لدعم مرشحه للرئاسة في العلن ولكن بعد تسمية مرشح الحزب، وذلك لن يكون قبل الربع الأول من العام المقبل وأي تحرك سابق علي ذلك لا يتمتع بمظلة الحزب.
 
ونفي محمد ممدوح، المنسق العام لحملة »صوتك أمانة«، علاقة الحزب بالحملة، موضحاً أن الحملة تقوم علي أكتاف مجموعة شباب من محبي جمال مبارك، كما أن وقف الحملة يرجع لبعض الخلافات داخل الحزب، إلي جانب دعم تسمية الحزب لمرشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة، نافيا وجود تيار داخل الحزب وراء تلك الحملة أو أن يكون وقف الحملة صراعا بين الجبهات في الحزب الوطني.
 
وتعليقاً علي ذلك أكد عمرو هاشم ربيع، خبير شئون الأحزاب بمركز »الأهرام« للدراسات السياسية والاستراتيجية بـ»الأهرام«، أن الخلافات داخل الحزب تأتي في هذه القضية تحديداً في إطار الصراع بين الحرس القديم الذي يدفع لترشيح الرئيس مبارك والحرس الجديد الذي يدفع لترشيح جمال مبارك، حيث يسعي كل طرف لكسب الجولة من وراء الستار، خاصة أنها ستكون الجولة الأخيرة لأن الحرس القديم يري أنه سوف يتم استبعاده في ترشيح جمال مبارك لرئاسة الجمهورية.
 
وأشار إلي أن بعض عناصر الحزب الوطني أرادت الرد علي حملة البرادعي وعمل بالون اختبار وتوضيح أن ما يحدث من شباب لا علاقة له بالحزب وأنها حملة شعبية أمام حملات شعبية، مؤكداً أن استمرار هذا التناحر يرجع إلي الغموض الذي يلتف حول مرشح الحزب الوطني لرئاسة الجمهورية الذي لم يتم الإعلان عنه.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة