أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

اكتشافات الغاز الصخرى تحفز استثمارات أمريكية بقيمة 90 مليار دولار


إعداد ـ دعاء شاهين

أعلن عدد من الشركات الأمريكية عن استثمارات تتجاوز قيمتها 90 مليار دولار، للاستفادة من الغاز الطبيعى الرخيص فى الولايات المتحدة، ما يرجح أن تقود الاكتشافات الهائلة للغاز الصخرى طفرة صناعية جديدة هناك.

وتعد شركات البتروكيماويات والوقود والأسمدة والصلب من بين أبرز القطاعات التى اعلنت عن استثمارات جديدة بناء على توافر كميات كبيرة من مصادر الطاقة الرخيصة.

وقدرت شركة داو للكيماويات ـ والتى أعلنت عن استثمارات جديدة بقيمة 4 مليارات دولار لبناء مصانع للبتروكيماويات فى ولايتى تكساس ولويزيانا ـ إجمالى قيمة الاستثمارات المعلنة والمتعلقة بالاكتشافات النفطية الجديدة خلال العامين الماضيين بحوالى 90 مليار دولار.

وقال جريج جارلاند، المدير التنفيذى لشركة فيليبس 66 لصناعة الكيماويات والتكرير، إن اكشتافات الغاز والنفط الصخرى الجديدة تمثل طفرة هائلة للاقتصاد، لأنها توفر فرصا ضخمة لزيادة طاقة التصنيع وخلق وظائف جديدة وتحفيز النمو الاقتصادى.

وساهمت تقنيات الحفر المتقدمة فى الوصول الى احتياطات الغاز التى كان يصعب استخراجها سابقا بتكلفة مجدية تجاريا، مما سيساهم فى توافر المعروض من الغاز بكثافة.

وقد هبط سعر الغاز الطبيعى فى الولايات المتحدة الى أدنى مستوى له منذ 10 سنوات فى أبريل الماضى، ورغم ارتفاع سعره قليلا بعد ذلك ليصل الى نحو 3.30 دولار لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، فإن سعره لايزال دون المستوى الذى بلغه فى عام 2008 عند 13 دولارا.

ويعد سعر الغاز فى الولايات المتحدة أغلى من نظيره فى أوروبا وآسيا، ويبلغ سعر الغاز الطبيعى المسال حوالى 16 دولارا لكل مليون وحدة حرارية بريطانية.

وتتركز معظم الاستثمارات الجديدة المعلن عنها فى صناعات البتروكيماويات التى تستفيد من مشتقات الغاز الطبيعى كمشتق الإيثن أو الهيدروكربون.

وتراجع سعر مشتق الإيثن ـ الذى يستخدم فى صناعات بلاستيكية عديدة ـ فى الولايات المتحدة الأمريكية من 80 سنتا للجالون فى بداية العام الحالى الى أقل من 23 سنتا حاليا.

ويقول أصحاب مصانع البتروكيماويات إن انخفاض تكلفة المواد الأولية والطاقة له أثر كبير على الاقتصاد الأمريكى.

وتقول صحيفة الفانيانشيال تايمز إن الانتاج الصناعى فى الولايات المتحدة ارتفع بنحو %12 منذ عام 2010، بينما تراجع بحوالى %2 فى الصين و%3 فى بريطانيا و%6 فى اليابان.

وتمتعت ألمانيا أيضا بارتفاع حجم انتاجها الصناعى بحوالى %11 خلال الفترة نفسها، إلا أن العديد من الشركات الألمانية تتوقع أن تفقد قدرتها التنافسية لصالح نظرائها فى الولايات المتحدة خلال العقد المقبل بسبب ارتفاع تكلفة الطاقة فى ألمانيا.

وأثارت الاكتشافات النفطية الجديدة جدلا حول الكم الذى قد تسمح واشنطن بتصديره من الغاز الطبيعى أو الكم الذى ستحتفظ به لصناعاتها المحلية.

وأشار تقرير أصدرته وزارة الطاقة الأمريكية الشهر الحالى الى أن فتح باب التصدير للغاز الطبيعى المسال دون قيود سيكون تأثيره محدودا على أسعار الغاز داخل الولايات المتحدة.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة