أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

ارتفاع الين مقابل الدولار يضر بالصادرات اليابانية


إعداد ـ رجب السيد
 
حذر وزير المالية الياباني، من التحركات القوية للين، بعد أن وصل إلي أعلي مستوي ارتفاع له مقابل الدولار منذ خمسة عشر عاماً.

 
وقال الوزير، إن ارتفاع عملة بلاده بهذه الوتيرة غير مرغوب فيه وسيؤثر سلباً علي الاستقرار الاقتصادي ونمو الصادرات، مما قد يؤدي إلي استمرار الانكماش لفترات أطول في ظل دولة تعتمد بالأساس علي الصادرات.
 
وارتد سعر الدولار مرة أخري أمام الين ليصل إلي 85.40 ين، بعد أن وصل إلي أقل مستوي له منذ ثمانية أشهر ليصل إلي 85.02 ين نهاية الأسبوع الماضي.
 
ورغم أن ارتفاع الين مازال تدريجياً، فإن البنك المركزي مازال يصر علي أن الاقتصاد في طريقه إلي الانتعاش المعتدل، رغم تحذيرات المحللين تراجع الانتعاش الاقتصادي.
 
ورأي محللون أن فرصة اليابان للتدخل في أسواق العملة لكبح جماح الين مازالت ضعيفة، بعد أن استنفد البنك المركزي كل أدواته للسيطرة علي العملة، بدءاً من تخفيض سعر الفائدة إلي ما تحت الصفر.
 
وانتهاءً بما ضخه البنك المركزي من سيوله ضخمة لم تصل إلي القطاعات الكبري في الاقتصاد، مما أدي إلي انخفاض قروض البنك بنسبة %1.8 في يونيو مقارنة بالشهرنفسه في العام الماضي، وذلك  للشهر الثامن علي التوالي.
 
يذكر أن اليابان لم تتدخل في سوق العملة منذ مارس 2004 عندما ارتفع الين إلي ذروته وقامت ببيع 35 تريليون ين لتخفيض سعره واضعافه من أجل دعم الصادرات.
 
في سياق متصل، أعلنت كبري شركات صناعة السيارات في العالم وأكبر مصدر للسيارات للولايات المتحدة الأمريكية »تويوتا«، أن صادراتها من السيارات الصغيرة تضررت من ارتفاع الين مقابل الدولار، وتسعي الشركة حالياً إلي تقليل تكلفة إنتاج بعض منتجاتها من السيارات لمواجهة أعباء زيادة الين، خاصة »ياريس« و»كورولا«، موضحة أن ارتفاع الين إلي أعلي مستوياته منذ 15 عاماً، يقلل من ربحية قطاع تصدير السيارات اليابانية.
 
وقد بلغ إجمالي مبيعات الشركة للولايات المتحدة في يونيو من سيارات »تويوتا، وليكوس، وسيزون« 325 ألفاً و400 سيارة، منخفضة بنسبة %15 عن الفترة نفسها من العام الماضي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة