أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيــارات

توقعات بتراجع مبيعات السيارات‮ ‬


المال ـ خاص
 
أكد عدد من الخبراء أن مبيعات السيارات شهدت حالة من الرواج خلال الأشهر الماضية وفترة الصيف، وتوقعوا تراجع المبيعات خلال شهر رمضان، خاصة أن هذا الشهر دائماً ما يسجل أسوأ أرقام للمبيعات، مقارنة بأشهر العام الأخري.

 
l
 
 أمير أبو كنة
بداية، أكد أمير أبوكنة، مدير مبيعات، فروع مودرن موتورز، وكلاء سيارات سوزوكي وشانا، مووزعي سيارات نيسان، أن شهر يوليو شهد ارتفاعاً في المبيعات لكل العلامات التجارية، نظراً لانتهاء العام الدراسي، والذي أثر علي مبيعات شهر يونيو بالسلب، موضحاً أن بداية شهريوليو شهدت قيام المستهلكين بالشراء عبر معرض »أوتوماك«، ثم مرت المبيعات بحالة من الانخفاض بسبب امتحانات آخر العام.
 
أما عن شهر أغسطس فتوقع »أبوكنة« أن تنخفض المبيعات منذ بداية الشهر وحتي دخول شهر رمضان، موضحاًََ أن الأسبوعين الأول والثاني من الشهر الكريم سيشهدان انخفاض المبيعات، بدرجة كبيرة نظراً لانشغال الأسر المصرية، بالإضافة إلي ذهاب بعض المستهلكين إلي المصايف.
 
وأشار »أبوكنة« إلي أن أواخر شهر رمضان ستتحسن المبيعات، نظراً لإقبال بعض المستهلكين علي شراء سيارات جديدة قبل حلول عيد الفطر المبارك.

 
أما عن المناقصات التي تعقد خلال رمضان وقدرتها علي انعاش المبيعات، فأكد »أبوكنة« أن الشركات تقوم بشراء السيارات عبر المناقصات خلال شهر يونيو، بينما لا يتم عقد مناقصات خلال شهر يوليو، موضحاً أن بعض شركات السيارت مازالت تقوم بتوريد سياراتها في الوقت  الحالي، نظراً لوجود قوائم انتظار عليها.

 
أما عن العروض الخاصة بشهر رمضان، قال »أبوكنه« إن هناك بعض الشركات تقوم بعروض لطرازات خاصة بموديلات عام 2009 أو 2010 مخزنة لديها قبل طرح الطرازات الجديدة لعام 2011، موضحاً أن الشركات التي تجمع سياراتها محلياً تقوم بطرح موديلات 2011 ابتداءً من منتصف شهر أغسطس وأوائل سبتمبر، وبذلك فإن الشركات تحاول التخلص من مخزونها خلال الفترة الحالية.

 
أما عن المبيعات في مناطق المصايف وتواجد المستهلكين، فأوضح أن تواجد الشركات في هذه المناطق يكون لغرض تسويقي أو صيانة سيارات المستهلك في مكان تواجده، موضحاً أن المبيعات والحجوزات تمثل نسبة ضئيلة جداً، وأضاف أن الشركات هذا العام قللت تواجدها داخل المصايف بسبب ارتفاع التكلفة للمراكز المقامة هناك، والتي تصل إلي مليون ونصف المليون جنيه للمركز الواحد، دون وجود عائد مادي يتمثل في المبيعات، حيث إن فترة الصيف قصيرة.

 
وأوضح تامر جلال، مدير التسويق لمجموعة هوس موتورز، وكلاء سيارات »جيلي« و»جاك«، أن موسم الصيف يعد أعلي المواسم مبيعاً للسيارات، متوقعاً أن تتعدي أرقام مبيعاته مثيلتها من العام الماضي.

 
وأشار إلي ارتفاع المبيعات خلال الأشهر الماضية من فترة الصيف.

 
وتوقع »جلال« أن تنخفض المبيعات خلال أغسطس، نظراً لدخول شهر رمضان والذي يشهد حالة من الهدوء وتباطؤ المبيعات، حيث يعد هذا الشهر أقل أشهر الصيف تسجيلاً للمبيعات، موضحاً أن انتظار المستهلكين لطرازات عام 2011 سيزيد من تراجع المبيعات، مشيراً إلي أن بعض الشركات تقوم بعروض قوية في الأسعار، مما يؤثر إيجاباً علي مبيعاتها.

 
وتوقع »جلال« أن تتعدي مبيعات رمضان هذا العام أرقام العام الماضي، لتصل إلي 20 ألف سيارة، بدلاً من 17 ألف سيارة خلال نفس الفترة من العام الماضي.
 
وقال »جلال« إن النصف الثاني من رمضان سيشهد حالة من الرواج، موضحاً أن المستهلكين يفضلون شراء سيارات جديدة في العيد، بالإضافة إلي بدأ تسليمات طرازات عام 2011.
 
وعلي النقيض من الآراء السابقة، توقع حسني غرياني، سكرتير عام شعبة وكلاء وموزعي ومستوردي السيارات، أحد مستوردي السيارات الخليجية، أن ترتفع المبيعات خلال شهر رمضان بسبب نزول بعض العاملين في الخليج والخارج لقضاء فترة الاجازات لآخر العام، وبجانب استعداد بعض المستهلكين لشراء سيارات جديدة قبل العيد، بالإضافة إلي انتهاء فترة الامتحانات.
 
وأشار »غرياني« إلي أن العام الحالي ستنمو المبيعات فيه بنسبة تصل إلي %5 مقارنة بالعام الماضي، والذي شهد انخفاضاً بسبب الأحداث الاقتصادية التي أثرت بالسلب، وبالتالي تصل المبيعات إلي 215 ألف سيارة بدلاً من 205 سيارات في عام 2009.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة