جريدة المال - وعود روسية باستئناف ضخ كميات الغاز المعتادة لبولندا
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

طاقة

وعود روسية باستئناف ضخ كميات الغاز المعتادة لبولندا

علم روسيا
علم روسيا
علم روسيا

بي بي سي

أعلنت بولندا أن روسيا تعهدت باستئناف ضخ الكميات المعتادة من الغاز إلى بولندا بعد خفضها بشكل كبير لها خلال الايام الأخيرة.


وكانت بولندا قد أعلنت مؤخرا عن اضطرارها لوقف ضخ الغاز إلى أوكرانيا متهمة موسكو بخفض الكميات التي تضخها بنحو خمس واربعين في المئة .

وتنكر شركة الغاز الروسية التي تحتكر الانتاج الروسي غازبروم القيام بهذه التخفيضات.

وكانت روسيا المتهمة بدعم الانفصاليين في أوكرانيا قد توقفت عن ضخ الغاز اليها في يونيو/حزيران. ومنذ ذلك الحين تعتمد أوكرانيا على صادرات الغاز من دول أوروبا الشرقية.

و لم تعلن سلوفاكيا والمجر – اللذان يضخان الغاز إلى أوكرانيا بكميات أكبر من التي تضخها بولندا اليها – أي انخفاض في وارداتهما من موسكو.

وكانت كميات الغاز الروسي الى بولندا قد انخفضت بمقدار 24 في المئة يوم الثلاثاء وبمقدار 20 في المئة يوم الاثنين مما أضطر بولندا الى وقف ضخ الغاز إلى أوكرانيا.

وتعتمد بولندا وأوكرانيا بشكل كبير على الغاز الروسي

ونشأ خلاف على اسعار الغاز الروسي بين روسيا وأوكرانيا في يونيو حزيران الماضي توقفت روسيا على أثره عن توريد الغاز الى أوكرانيا.

ويرى مراقبون ان خفض الغاز الروسي إلى بولندا يعد عقابا لها على إرسالها الغاز إلى أوكرانيا.

وكانت بولندا طلبت كميات إضافية من الغاز تحسبا لموجة البرد في فصل الشتاء، ولكن غازبروم رفضت إمدادها بما طلبت من كميات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة