لايف

‮»‬الأخضر‮«.. ‬عنوان الأنوثة والأناقة في السهرات


المال خاص 

تكشف الألوان الهادئة المستوحاة من الطبيعة، عن وجه أكثر جاذبية للموضة، ومن بين هذه الألوان »الأخضر«، وهو الأكثر رواجاً في أزياء واكسسوارات الرجل والمرأة وحتي الأطفال، وهذا ما عكسته عروض الأزياء العالمية، خاصة الهوت كوتيور »الفساتين السواريه«، التي انتشر فيها اللون الأخضر علي منصات العروض المختلفة وتربعه علي قائمة ألوان موضة هذا الموسم.  من جانبهم، وصف الخبراء »الأخضر« بأنه لون الصيف الأول، حيث يمنح مرتديه شعوراً بحب الحياة،


l
والراحة النفسية، ويمكن ارتداؤه في خروجات الصباح أو السهرات.  قال توفيق حطب، مصمم الأزياء، الذي أطلق مجموعته الأخيرة باعتماده علي هذا اللون أساسياً في المجموعة، إن الأخضر، بالنسبة له، اللون الذي فطرت عليه الخليقة، ويعبر عن استمرار الحياة وتدفقها، ويمنح المرأة قوة ساحرة وجمالاً يبرز أنوثتها. قدم »حطب« عدداً من الفساتين السواريه، تنوعت بين الضيقة والواسعة، التي تميزت بالتفاصيل الدقيقة، والانسيابية، فأظهرت المرأة وكأنها فراشة منطلقة في الحياة بفضل لونها الأخضر. ولم يكن »حطب« وحده حريصاً علي استخدام اللون الأخضر في تصميماته، حيث استعان به المصمم العالمي »إيلي صعب« هذا الموسم، وقام بدمجه مع غيره من ألوان الطبيعة مثل الأبيض والبني والأصفر، وباقي الألوان الفاتحة التي تبعث في النفس التفاؤل. كما تتنوع الفساتين التي قدمها »صعب« بهذا اللون الناعم، بين القصير المطرز عند منطقة الصدر، وحتي أسفل الخصر، والذي يعيد المرأة إلي عمر العشرين، حيث الأناقة والدلال والأنوثة، وبين القصات الانسيابية الطويلة التي تصل إلي الأرض مع اتساع كبير وتعطي مظهراً غاية في الرقي والترف.



بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة