جريدة المال - الصيف علي وشك الإنتهاء فصليا..وتقارير مناخية تؤكد بقاء حرارته شهورا آخرى
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

الصيف علي وشك الإنتهاء فصليا..وتقارير مناخية تؤكد بقاء حرارته شهورا آخرى

ارشيفية
ارشيفية
ارشيفية

 أ ش أ :

رغم بدء العد التنازلى لانتهاء فصل الصيف الذى لم يتبق من أيامه سوى ١٩ يوما فقط ، تأثرت مصر اليوم بموجة شديدة الحرارة، توجت ما قبلها من موجات حارة بدأت حتى قبل قدومه لتنبئ بشدة حرارة صيف ٢٠١٤ ، احترار واضح للمناخ ، وصيف طويل حار تعدى حدود زمانه جغرافيا وفلكيا ، وحتى حدوده الإنسانية انعكس في ارتفاع المتوسط العالمى لدرجة حرارة الهواء والمحيطات ، وانتشار ذوبان الثلوج والجليد ، وارتفاع متوسط مستوى سطح البحر على الصعيد الشامل ، ومع اضطراد درجات الحرارة ، تأثرت أغلب دول العالم فأصابها الجفاف والتصحر ونقص الغذاء وقلة الأمطار.


وبات تغير المناخ واقعا حقيقيا يحمل عواقب حقيقية على حياة البشر ، ويتسبب في تعطيل الإقتصادات الوطنية ويكلف العالم أموالا باهظة وسيكلف البشرية أكثر غدا ، والإعتراف المتزايد بوجود حلول قابلة للتطوير لتصبح متاحة بأسعار معقولة ، من شأنه أن تمكن الجميع من التوجه نحو اقتصادات أكثر مرونة واستمرارية.

المناخ يتغير في جميع أنحاء العالم، والأنشطة البشرية السبب الرئيسي في ذلك ، حيث أكدت الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ ، أن آثار تغير المناخ تنتشر بالفعل على نطاق واسع ، وأنها مكلفة ومتلاحقة ، بدءا من المناطق المدارية حتى القطبين ، ومن الجزر الصغيرة حتى القارات الكبيرة ، ومن أفقر البلدان حتى أكثرها ثراء ، وكبار علماء العالم واضحون في هذا الشأن.

فتغير المناخ يؤثر في الزراعة ، وفي موارد المياه وفي الصحة البشرية ، وفي النظم الإيكولوجية على الأرض وفي المحيطات ، ويشكل مخاطر كاسحة على الإستقرار الإقتصادي وأمن الأمم.

بان كي مون أمين عام الأمم المتحدة جعل من التصدي لتغير المناخ ركيزة أساسية لفترة ولايته على رأس المنظمة الدولية ، وترجم ذلك بوضع هذه القضية في صدارة برنامجها الدولى ، ولهذا ، فقد دعا قادة وحكومات العالم وأصحاب المصلحة والأعمال التجارية والمجتمع المدني الي الإجتماع في قمة المناخ ، بهدف حشد وتحفيز العمل من أجل انقاذ المناخ ، مطالبا القادة بإتخاذ إجراءات جريئة لإنجاح القمة ووضع ضوابط لخفض الإنبعاثات السامة وتعزيز الجهود الدولية للتكيف مع تغير المناخ وتعبئة الإرادة السياسية لاتفاق قانوني في عام 2015.

وإيجاد زخم سياسي ، وللمساعدة على اتخاذ إجراء ، دعا أمين عام الأمم المتحدة الي عقد (قمة القادة لتغير المناخ) التى من المقرر عقدها بالمقر الرئيسى للأمم المتحدة بنيويورك يوم ٢٣ سبتمبر الحالى ، تعقد بالتزامن مع الدورة التاسعة والستين للجمعية العامة للأمم المتحدة والتي تستقطب عددا كبيرا من رؤساء الدول والحكومات والمسؤولين الحكوميين من كل أنحاء العالم.

وستركز القمة ـ التى تحمل شعار (مؤتمر القمة المعنى بالمناخ ٢٠١٤ ، تحفيز العمل) ، ويشارك فيها الرئيس عبد الفتاح السيسى ـ على إيجاد حلول عملية وإجراءات وقائية تسهم في التصدي لظاهرة تغير المناخ مع إيضاح الفوائد الإقتصادية لتلك الإجراءات وتوضيح أبعادها الإجتماعية والتنموية.

"قمة القادة لتغير المناخ" سبقها اجتماع وزاري رفيع المستوى فى شهر مايو الماضى استضافته دول الإمارات العربية لدورها كمقر للوكالة الدولية للطاقة المتجددة (آيرينا) ، استهدف الإعداد الجيد للقمة ودراسة الخطوات والإجراءات العملية الواجب اتخاذها في إطار مواجهة ظاهرة تغير المناخ لاعتمادها خلال القمة ، ووضع مجموعة من الإجراءات المقترحة للحد من تداعيات تغير المناخ ، وتعزيز مشاركة دول العالم في مختلف المبادرات المتعلقة بهذه الظاهرة من أجل الوصول إلى إجراءات عملية يتم اعتمادها خلال القمة.

تضافر الجهود الدولية للتصدى لظاهرة تغير المناخ يؤدى الى تخفيض التلوث ، وتحسين الصحة العامة والحد من الكوارث ، وتوفير طاقة أنظف وأرخص وأكفأ وحسن إدارة الغابات ، ما يخلق مدنا صالحة للعيش بدرجة أكبر ومزيدا من الأمن الغذائي ، يترتب عليه الحد من الفقر.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة