أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

باركليز البريطاني يدفع‮ ‬298‮ ‬مليون دولار‮ ‬غرامة للحكومة الأمريكية


المال ـ خاص
 
وافق بنك باركليز البريطاني علي دفع 298 مليون دولار لتسوية التهم التي وجهتها المحاكم الامريكية ـ بأن البنك البريطاني تلاعب في السجلات المالية منذ اكثر من عشر سنوات لاخفاء مئات الملايين من الدولارات التي استثمرها البنك في الولايات المتحدة الامريكية لصالح كوبا وليبيا وايران وغيرها من الدول المفروض عليها عقوبات امريكية.

 
وجاءت هذه التسوية للتهم الجنائية بمثابة احراج كبير لبنك باركليز الذي لعب دورا كبيرا في »وول ستريت« عندما ساند بنك ليهمان براذرز الامريكي المتعثر في عام 2008.
 
وجاء في قرار المحكمة الفيدرالية الامريكية ان باركليز اعترف بمسئوليته ووافق علي تحمل عواقب ممارساته الخاطئة وممارسات العاملين فيه، الذين قاموا بالتلاعب في رسائل المدفوعات النقدية وحذفوا معلومات عن البلاد المعرضة للعقوبات.
 
وفي حالات اخري قام »باركليز« باعادة المبالغ خوفا من اكتشاف المسئولين الامريكيين لها، لاسيما ان الغرامة الجديدة التي وافق البنك علي دفعها تعد احدث اشارة علي ان ادارة الرئيس الامريكي باراك اوباما وحلفاء امريكا يبذلون جهودا مكثفة لاستبعاد ايران من النظام المالي الدولي.
 
وكان بنك ABN امرو الذي يشكل الآن جزءا من رويال بنك اوف اسكوتلندا جروب قد وافق في مايو الماضي علي دفع 500 مليون دولار لإنهاء المزاعم التي تقول إنه ساعد ايران وليبيا والسودان وكوبا علي التهرب من العقوبات الامريكية باخفاء هوية التعاملات المالية حتي لا يتعرف احد علي الدول التي جاءت منها.
 
ودفع ايضا بنك كريدي سويس في ديسمبر الماضي 536 مليون دولار لتسوية انتهاكات مماثلة تتضمن صفقات مع ايران، كما ان لويدز دفع 350 مليون دولار لتسوية تهم مماثلة تزعم ان البنك اخفي اصل المبالغ القادمة من ايران والسودان.
 
وكانت الحكومة الامريكية والاتحاد الاوروبي قد سنا تشريعا جديدا في يوليو الماضي يستهدف ايران ويكمل العقوبات الاقتصادية التي فرضتها منظمة الامم المتحدة في يونيو الماضي، بحيث يحظر الاتحاد الاوروبي علي الشركات الاوروبية ان تتعامل مع اكثر من عشرة بنوك ايرانية مع وضع الحواجز امام الشركات المالية الايرانية التي تحاول العمل في منطقة اليورو.
 
ونفذت الحكومة الامريكية قواعد جديدة تحظر علي البنوك الامريكية التعامل مع اي شركة عالمية تحاول عقد صفقات مالية بالنيابة عن البنوك الايرانية المسجلة في القائمة السوداء او عقد انشطة تجارية مع الحرس الثوري الايراني.
 
وارسلت وزارتا الخزانة والخارجية الامريكية في الاسابيع الماضية كبار المسئولين الي اوروبا وآسيا وامريكا اللاتينية لتنفيذ العقوبات علي ايران علي الوجه الاكمل، كما اتجه بعض المسئولين الآخرين الي المراكز البنكية في لبنان والبحرين والامارات العربية المتحدة لتنسيق التدابير المالية الجديدة.
 
ورغم موافقة بنك باركليز علي تسوية التهم الموجهة اليه فإن هذه التسوية مازالت في حاجة الي موافقة احد القضاة الفيدرالين عليها، وان كان البنك وافق علي دفع 149 مليون دولار للحكومة الامريكية ونفس المبلغ للمحامي العام في مانهاتن بنيويورك الذي يقع فيه مكتب باركليز، الذي تلقي العديد من المدفوعات السرية غير القانونية التي تجاوزت 500 مليون دولار خلال الفترة من عام 1995 الي عام 2006 وان كان هذا المبلغ يعد ضئيلا امام ارباح باركليز التي تجاوزت 4.6 مليار دولار خلال النصف الاول من هذا العام.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة