أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

‮»‬التجارة العالمية‮« ‬تطالب الاتحاد الأوروبي بخفض جمارك المنتجات الإلكترونية


إعداد ـ خالد بدر الدين
 
طالبت منظمة التجارة العالمية الاتحاد الاوروبي بتخفيض الرسوم الجمركية المفروضة علي المنتجات الالكترونية عالية التقنية وإلا سيواجه الاتحاد عقوبات تجارية، الامر الذي يعد انتصارا للولايات المتحدة الامريكية التي كانت تسعي منذ سنوات هي واليابان وتايوان لاقناع الاتحاد الاوروبي بخفض هذه الرسوم.

 
يعود النزاع بين الاتحاد الاوروبي والدول الثلاثة إلي عام 1996، عندما وقعت حوالي 70 دولة اتفاقية تكنولوجيا المعلومات التي الغت الرسوم الجمركية علي مجموعة كبيرة من المنتجات الالكترونية لدرجة ان حجم التجارة العالمية في هذه المنتجات ارتفع من 1.2 تريليون دولار عام 1996 الي 4 تريليونات دولار عام 2008، لكن الرسوم الجمركية عليها بلغت 5 مليارات دولار سنويا، وهي الرسوم التي لم يكن يتعين علي اي شركة ان تدفعها تبعا لهذه الاتفاقية.
 
وتعتمد الشركات الامريكية المتخصصة في التكنولوجيا المرتفعة علي هذه الاتفاقية للوصول الي اكبر عدد من الاسواق الاجنبية كما يقول جون نيوفر، نائب رئيس مجلس صناعة تكنولوجيا المعلومات بواشنطن.
 
لكن الاتحاد الاوروبي يؤكد ان اجهزة التليفزيون التي تقدم ايضا خدمات الانترنت وشاشات الكمبيوتر المستوية وطابعات الليزر، ليست منتجات عالية التقنية وانما مجرد سلع استهلاكية قديمة، ولذلك تفرض عليها رسوم جمركية تتراوح بين %6 و%14 رغم ان الاتحاد الاوروبي استورد ما قيمته 11 مليار دولار عام 2007 من هذه المنتجات.
 
وكانت الولايات المتحدة الامريكية واليابان وتايوان التي يوجد بها اكبر شركات للمنتجات الالكترونية في العالم مثل »هويلت باكارد« و»دل« الامريكيتين و»كانون« اليابانية تتصدر المباحثات التي تحاول اقناع الاتحاد الاوروبي بخفض الرسوم الجمركية علي منتجاتها.
 
وفي نفس الوقت كانت تحاول اقناع الحكومة الامريكية برفع القضية الي منظمة التجارة العالمية رغم ان الاتحاد الاوروبي يتلاعب في هذه الرسوم لمنع انتشار الابتكارات التكنولوجية، غير ان الاتحاد الاوروبي رفض الغاء هذه الرسوم، مما جعل هذه الدول الثلاث ترفع قضية عام 2008 امام منظمة التجارة العالمية.
 
واصدرت المنظمة حكمها الواضح امس الاول الذي طالبت فيه الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي بتطبيق التدابير المرتبطة بتحقيق التزاماتها تجاه المنظمة مما جعل رون كيرك، الممثل التجاري الامريكي يرحب بهذا القرار ويصفه بانه انتصار مهم لشركات التكنولوجيا الامريكية وعمالها.
 
واذا كان الاتحاد الاوروبي امامه 60 يوما لاستئناف هذا الحكم، إلا أن دول الاتحاد الـ27 منقسمة حول سياسة التعريفات علي التكنولوجيا الراقية، ولذلك ليس هناك احتمال كبير علي استئنافها ولكن اذا تقدمت بطلب الاستئناف فإن المنظمة ستتخذ قرارها في غضون ثلاثة شهور.
 
اما اذا تجاهل الاتحاد الاوروبي طلب المنظمة ولم يحترم قرارها الغاء الرسوم الجمركية فإن الولايات المتحدة الامريكية واليابان وتايوان سيكون لها الحق في فرض رسوم وتعريفات علي المنتجات المصنوعة في اوروبا ومنها السيارات والادوية والجبن، بحيث تعادل الرسوم التي قررت المنظمة انها غير قانونية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة