سيـــاســة

رفعت السعيد:المؤشرات الأولية في الاستفتاء رسالة مهمة إلى التيار الإسلامى


مؤمن النزاوى:

قال رفعت السعيد، رئيس حزب التجمع،إن نتائج المرحلة الأولي من الاستفتاء على الدستور، جاءت مخيبة في بعض المحافظات التي مازالت الأحكام العرفية تسيطر عليها، بالإضافة إلى أن التيار الإسلامى نجح في تحويل الاستفتاء على الدستور إلى الاستفتاء على الدين، لأن الدستور يحمى العقيدة، حسب ِمايقنعون به المواطنين .

وأشار السعيد إلى أن الجولة الثانية من الاستفتاء ستكون جولة حاسمة،حتي  يكون لدينا دستور وطني توافقي يشارك في كتابته جميع طوائف الشعب وليست فئة معينة، مؤكدا أن على الجميع أن يعرف أن البلد لن يسقط فى يد المنتفعين والقافزين على الثورة، فدماء المصريين التي سالت على الأرض لن تمر مرور الكرام .

وشدد رفعت السعيد على أن اقتراب نسب التصويت في الاستفتاء يؤكد شيئا واحدا هو أن الشعب المصري لن يتراجع إلى الوراء مرة أخرى، وأيضا هو رسالة لبعض القيادات في التيار الاسلامى الذين يصفون المعارضة بالأقلية وغير المؤثرين فى شيء،فعليهم أن يعرفواأن هناك نسبة كبيرة من الشعب معارضة لهم، مؤكدا أن عليهم أن يتراجعوا عما يسيرون فيه لأن البلد ليس بلدهم فقط بل بلد الجميع.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة