جريدة المال - "يارا" النرويجية للأسمدة ترصد 2.5 مليار دولار لبناء مصانع في افريقيا
أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.60 17.70 بنك مصر
17.60 17.70 البنك الأهلي المصري
17.60 17.70 بنك القاهرة
17.60 17.70 بنك الإسكندرية
17.60 17.70 البنك التجاري الدولي CIB
17.60 17.70 البنك العربي الأفريقي
17.59 17.73 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
649.00 عيار 21
556.00 عيار 18
742.00 عيار 24
5192.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
14.00 الزيت
9.00 السكر
10.00 المكرونة
8.00 الدقيق
3.75 الشاي 40 جم
105.00 المسلى الطبيعي
38.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

"يارا" النرويجية للأسمدة ترصد 2.5 مليار دولار لبناء مصانع في افريقيا

أسمدة نيتروجينية
أسمدة نيتروجينية
أسمدة نيتروجينية

إعداد-خالد بدر الدين:

تعتزم يارا انترناشيونال النرويجية أكبر شركة منتجات أسمدة نيتروجينية فى العالم بناء مجمع مصانع أسمدة بحوالى 2.5 مليار دولار فى غرب أفريقيا أو شرقها بمجرد تدفق الإنتاج من مشروعات الغاز الطبيعى مع نهاية العقد الحالى .

وذكرت وكالة بلومبرج إن شركة يارا عقدت مباحثات مع حكومات العديد من الدول الأفريقية مثل تنزانيا و انجولا و غانا و نيجيريا وموزمبيق لبناء مصانع يورويا ضخمة على المستوى العالمى لتوفير الأسمدة الأزوتية للبلاد الأفريقية والأسواق العالمية .

وقال جورجن اول هاسليستاد الرئيس التنفيذى لشركة يارا إنه يأمل أن يشارك فى مشروعات التنمية الزراعية فى دول أفريقيا من خلال توفير الأسمدة لها من خلال استخدام الطاقة النظيفة والرخيصة ولاسيما أن موزمبيق مثلا ستصبح ثالث أكبر منتجة للغاز الطبيعى فى العالم بحلول عام 2018 بعد أن بدأت شركات عالمية مثل إينى الايطالية و وودلاند الأمريكية  أبحاثها هناك  وتتوقع ارتفاع الإنتاج من الاحتياطى الذى يقدر بحوالى 250 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعى وكذلك تنزانيا التى يقدر احتياطيها من الغاز الطبيعى بحوالى 46.5 تريليون قدم مكعب .

وكانت شركة يارا استحوذت الشهر الماضى على شركة جالفانى اندستريا كوميرشو سيرفيكوس البرازيلية بحوالى 318 مليون دولار وكذلك شركة اوميميكس البرازيلية للموارد الطبيعية  فى نوفمبر الماضى للتوسع فى أسواق الأسمدة فى أمريكا اللاتينية  ولذلك فان الاستثمار فى دول غرب أفريقيا سيكون الأفضل لاقترابه من دول أمريكا اللاتينية التى لها أنشطة ضخمة فيها .

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة