أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

انقسام اتحاد الشباب التقدمي ينذر بانهياره


هبة الشرقاوي
 
استمرارا للازمات الداخلية في اتحاد الشباب التقدمي بحزب التجمع تدور حاليا مشادات متبادلة بين المكتب التنفيذي الحالي برئاسة خالد تليمة واحمد بلال رئيس الاتحاد السابق، منسق جبهة الاصلاح والتغيير بالاتحاد.

 
ففي الوقت الذي قام فيه الثاني وانصاره بانشاء موقع خاص علي الانترنت لفضح اساءات اعضاء الاتحاد ونشر وثيقة علي الموقع باسم مبادرة الاصلاح، جاء رد تليمة بطلب الي اللجنة المركزية بالحزب يطالب بمحاسبة القائمين علي الموقع بتهمة الاساءة للحزب، ورغم اجتياز الحزب عددا من الخلافات والازمات فإن مساعي الدكتور رفعت السعيد رئيس الحزب لم تفلح في احتواء تلك الازمة.
 
فقد وعد السعيد بضم عدد من شباب جبهة الاصلاح والتغيير الي الامانة العامة نهاية الشهر الحالي وذلك لاحتواء الازمة المتصاعدة بين الطرفين، لكن بوادر تفكيك »اتحاد« الشباب التقدمي قد ظهرت في الافق.
 
كان الخلاف الذي دار بين تليمة وبلال علي خلفية استبعاد بعض الاسماء من الانتخابات الماضية للاتحاد علي رأسهم بلال هو الذي ادي بالمستبعدين للجوء الي انشاء موقع الكتروني باسم الاتحاد لانتقاد تلك الممارسات والمطالبة بمحاسبة المتسببين فيها، داعين الي تحقيق العديد من المطالب الاصلاحية التي تضمنتها مبادرة الاصلاح ومن اهمها اعادة هيكلة وتمثيل الاتحاد داخليا وتحقيق ضمانات استقلال قراراته واتاحة الفرصة للشباب في تولي المناصب القيادية، وهي المبادرة التي تم توقيعها من 31 من قيادات شباب التجمع.
 
من جانبه اكد خالد تليمة، أمين تنظيم اتحاد الشباب التقدمي، ان الاتحاد لم يستبعد ايا من اعضائه طالما التزموا باليات ولوائح الحزب، مشيرا الي ان بلال ومجموعته قدموا مبادرة اصلاح الي رئيس الحزب بعد ان تم نشرها علي الموقع الالكتروني، وانتحلوا اسم اتحاد الشباب وتحدثوا باسمه واتهموا اعضاءه باتهامات مشينة وهو ما استوجب المحاسبة الحزبية.
 
ونفي تليمة ان يكون قد طالب بفصل هؤلاء الاعضاء، مؤكدا انه لا يملك اتخاذ هذا القرار، ولكنه رفض المبادرة لان تقديمها لرئيس الحزب غير قانوني فيجب ان تقدم الي اللجنة المركزية والمكتب التنفيذي لبحثها.
 
ومن جانبه اكد احمد بلال، عضو اتحاد الشباب التقدمي »احد اعضاء جبهة الاصلاح والتغيير« ان من حق كل فرد داخل التجمع ان يعبر عن ارائه وهذا لا يستوجب محاسبته طبقا للوائح التجمع الداخلية، مؤكدا انه لجأ لقيادات الحزب قبل ان يفكر في انشاء الموقع الا انهم كانوا يتجاهلون مطالب الشباب ويرفضون التدخل في شئون الاتحاد، معتبرا ان ممارسات المجلس الحالي لاتحاد الشباب التقدمي تشوبها عيوب كثيرة وان الامل في الاصلاح يكمن في تغيير هيكل الاتحاد واتاحة الفرصة للشباب لتولي مناصب في التجمع وحماية الاتحاد داخليا.
 
واكد بلال ان السعيد وعدهم بتوسيع عضوية المكتب التنفيذي للاتحاد إلي جانب الامانة العامة نهاية الشهر الحالي وتعليق المبادرة لحين عرضها علي اللجنة المركزية، معلنا انهم سيحترمون تلك الوعود.. وفي حال عدم تنفيذها سيتم تصعيد الامور مرة اخري.
 
في الوقت نفسه اكد حسين عبد الرازق، رئيس المكتب الرئاسي بالحزب، ان مشكلة اتحاد الشباب تكمن في صراع جبهتين داخليتين كلتاهما تحاول استرداد الاتحاد، مؤكدا ان التجمع حريص علي عدم التخلي عن ابنائه ومن هنا راي ان اقتراح السعيد جاء محاولة للم شمل الاتحاد من حيث منح الفرص للمختلفين في التعاون المشترك معا.
 
واكد عبد الرازق ان الاتحاد مستقل عن الحزب رغم كونه يعمل تحت مظلته، لكن لوائحه المستقلة توفر له حرية اتخاذ القرارات ومن هنا فعليه ان يعرض مبادرة الاصلاح علي مكتبه التنفيذي واذا وافق عليه فلا مانع من عرضه علي المكتب السياسي لمناقشته ويري عبد الرازق ان الخلاف الناشب يأتي في اطار الديمقراطية القائمة داخل التجمع من حرية الاختلاف ولكنها لن تؤثر علي ترابط الحزب.
 
ومن جانبه قال الدكتور عمرو هاشم ربيع الخبير السياسي بمركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، ان الخلاف الناشب في اتحاد الشباب التقدمي بطبيعة الحال نموذج لما يحدث في الاحزاب الاخري من صراع الجبهات، متوقعا استمرار ازمة الاتحاد رغم جميع محاولات السعيد وقيادات الحزب لان المستبعدين يشعرون بانحياز السعيد للجبهة الاخري بصفتهم.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة