أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

صادرات الملابس إلي أمريكا أقل من طموحات المنتجين


دعاء حسني
 
لا يزال مؤشر حركة صادرات قطاع الغزل والنسيج والملابس الجاهزة أقل من طموحات المصدرين المصريين، بالرغم من تحقيق مؤشر حركة الصادرات المصرية من الملابس والمنسوجات الي السوق الامريكية زيادة بنسبة %6 خلال الخمسة اشهر الاولي من العام الحالي مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

 
l
وأكد المصدرون ان حركة الصادرات المصرية في القطاع النسيجي لا تزال محدودة مقارنة بالخطط الاستراتيجية التي كانت قد وضعتها المجالس التصديرية سواء الغزل والنسيج او الملابس الجاهزة او المفروشات مع بداية العام الحالي، لزيادة صادرات القطاع والتي كان من المستهدف من خلالها رفع حجم الصادرات المصرية بقطاع الغزل والنسيج الي %20.
 
وتوقع المصدرون زيادة صادرات القطاع النسيجي مع انتهاء العام الحالي، متوقعين ان يقفز مؤشر حركة الصادرات المصرية بقطاع الغزل والنسيج الي السوق الامريكية بنسبة %12 بنهاية العام الحالي.
 
وكان مكتب التمثيل التجاري في واشنطن قد ذكر في تقريره الاخير ان قيمة الصادرات المصرية من الملابس والمنسوجات الي الولايات المتحدة الامريكية قد حققت زيادة بنسبة %6.1 خلال الفترة من يناير الي مايو من العام الحالي بقيمة 405.8 مليون دولار مقارنة بـ 362.6 مليون دولار خلال الفترة نفسها من عام 2009، وارجع التقرير السبب وراء الزيادة الي ارتفاع الكميات التي تم تصديرها من الغزول والمنسوجات بنسبة %34.3 ومن السجاد والمفروشات المنزلية بنسبة %21.5.
 
وأكد التقرير أن مصر احتفظت بالمركز السابع عشر ضمن اكبر الدول المصدرة للملابس والمنسوجات الي السوق الامريكية وبالمركز السادس عشر بالنسبة لصادرات الملابس الجاهزة فقط، كما ارتفعت قيمة الصادرات من الملابس والمنسوجات وفقا لبروتوكول الكويز بنسبة %5.7 حيث بلغت 350.1 مليون دولار خلال الخمسة اشهر الاولي من العام الحالي مقابل 331.2 مليون دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
 
وجاء في التقرير ان الملابس الجاهزة القطنية مثلت اهم بنود الصادرات المصرية بقطاع الغزل والنسيج بنسبة %75.8 من اجمالي صادرات الملابس فقط، ونسبة %60.8 من اجمالي صادرات القطاع ككل، لتحقق نسبة نمو قدرها %4.4 خلال هذه الفترة.
 
وفصل التقرير ابرز المنتجات النسيجية التي حصلت بها السوق المصرية علي مراكز متقدمة ضمن اكبر مصدر لها الي السوق الامريكية فقد اوضح التقرير ان ملابس الجينز الازرق للرجال والاولاد احتلت المركزين الرابع والخامس، فيما احتل بنطال الجينز الازرق للسيدات والبنات المركز التاسع والبنطال والشورت القطن للرجال والاولاد المركز الثامن والبنطال المصنوع من الياف تركيبية والقمصان المصنوعة من الياف صناعية احتلت المركز التاسع.
 
ولفت التقرير الي ان السوق المصرية حققت ايضا مراكز متقدمة ضمن اكبر الدول المصدرة للمنتجات النسيجية الاخري بخلاف الملابس الجاهزة للسوق الامريكية حيث احتلت المركز الثاني بالنسبة لاغطية الارضيات المصنوعة من الياف تركيبية، والمركز السابع بالنسبة للستائر المصنوعة من الياف صناعية والمركز الثامن بالنسبة للغزول القطنية والمركز التاسع بالنسبة لفوط الاطباق والمركز الثالث عشر بالنسبة لاغطية الارضيات المصنوعة من الصوف.
 
من جانبه قال باسم سلطان، و كيل المجلس التصديري للملابس الجاهزة، رئيس وحدة الكويز بالغرفة التجارية الامريكية سابقا، ان ارتفاع صادرات القطاع النسيجي خلال الخمسة اشهر الاولي من العام الحالي بنسبة %6، جاء نتيجة بدء التعافي النسبي للاسواق العالمية والتغييرات التي طرأت علي عملة الصين، وادت الي ارتفاعها بنسبة تراوحت بين 2.5 و%3، بالاضافة الي زيادة الطلب المحلي علي المنسوجات في الصين مما ادي الي خفض نسبي من الكميات الموجهة من الصين الي السوق الامريكية وانعكاس هذا نسبيا علي الوضع التنافسي للصادرات النسيجية المصرية بالسوق الامريكية.
 
وتوقع سلطان ان يصل حجم صادرات قطاع الملابس الجاهزة الي ما يقرب من 1.5 مليار دولار بنهاية العام الحالي مقارنة بمليار و320 مليون جنيه خلال العام الماضي.
 
واشار الي ان نسبة المكون الاسرائيلي في المنتجات المصرية التي يتم تصديرها الي السوق الامريكية في اطار بروتوكول الكويز لا تزال عند %10.5 ولم تطرأ عليها اي تعديلات.
 
من جانبه انتقد مجدي طلبة، رئيس المجلس التصديري للملابس الجاهزة سابقا، رئيس مجلس ادارة شركة كايرو قطن، زيادة حجم الصادرات المصرية بقطاع الغزل والنسيج خلال الشهور الخمسة الاولي من العام الحالي بنسبة %6 فقط، مؤكدا ان هذه المؤشرات تمثل زيادة هزيلة للغاية، بالنسبة للاستثمارات الاجنبية التي اعلنت الحكومة المصرية دخولها بالقطاع النسيجي خلال السنوات الثلاث او الاربع الماضية والتي كان من المفترض ان ينعكس اثرها ايجابا علي صادرات القطاع.
 
واضاف طلبة ان صادرات سوق مثل بنجلاديش قفزت من 6.7 مليار دولار سابقا الي ما يقرب من 12 مليار دولار خلال السنوات الحالية في الوقت الذي لا تزال السوق المصرية تتحدث عن حجم صادرات اجمالية تقدر بمليار ونصف المليار دولار سنويا فقط.
 
ولفت الي ان تقرير مكتب التمثيل التجاري بواشنطن اغفل توضيح الارقام التفصيلية عن حجم صادرات كل قطاع من القطاعات النسيجية الثلاثة علي حدة خلال فترة الخمسة اشهر الاولي من العام الحالي.
 
واكد طلبة ان هناك مجموعة من المعوقات لا تزال تهدد المصدرين العاملين بالقطاع ابرزها ارتفاع معدلات دوران العمالة المصرية بالمصانع والغياب اليومي للعامل ليتراوح ما بين 25 و%30 وفقا لاحدث الاحصائيات، بالاضافة الي ارتفاع تكلفة الانتاج سواء في المشروعات القائمة بالفعل او التي تقام حديثا، معربا عن تخوفه من مستقبل صناعة الملابس الجاهزة في السوق المصرية في ظل التأثير المستمر علي العاملين السابقين »العمالة بالمصانع« وغياب الاستثمار في البشر »وارتفاع تكلفة الانتاج« والاثنان يهددان بخروج الاستثمارات العاملة بالقطاع.
 
وقال حمادة القليوبي، عضو المجلس التصديري للغزل والنسيج والمفروشات، رئيس غرفة الصناعات النسيجية سابقا، إن الزيادة في صادرات قطاع الغزل والنسيج الي السوق الامريكية بنسبة %6 تعد زيادة محدودة مقارنة بالمستهدف والخطة التي كانت قد وضعتها المجالس التصديرية بداية العام الحالي.
 
وتوقع القليوبي حدوث ارتفاعات تقدر بـ %12 خلال السبعة اشهر المتبقية من العام الحالي في صادرات قطاع الغزل والنسيج بسبب ارتفاع اسعار الغزول والاقطان.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة