اتصالات وتكنولوجيا

الموسوعة الإلگترونية‮.. ‬آلية جديدة لتسهيل العمل الجمرگي


مها أبوودن

رحب مستثمرون بالخطوة التي اتخذتها وزارة المالية بإنشاء موسوعة إلكترونية جديدة لأول مرة، تضم قاعدة بيانات التعريفة الجمركية لنحو 7 آلاف و563 بنداً جمركياً، تشمل بيانات تفصيلية لجميع البنود شاملة القواعد الاستيرادية مع النص الكامل لها.


l
 
  عادل العزبى
كما تتضمن بيانات  الرسوم الجمركية والضرائب المطبقة علي جميع البنود وفقاً للاتفاقيات الدولية التجارية، مع توفير نص كامل لكل اتفاقية والقواعد العامة لتفسير النظام المنسق للتعريفة »شروح التعريفة« والنص الكامل لجميع الاتفاقيات الدولية والثنائية مع وجود ملخص لكل اتفاقية. كما توفر نصوص قانوني الجمارك وتنظيم الإعفاءات الجمركية وتعديلاتهما واللائحة التنفيذية لكل منهما إلي جانب إعداد دليل إلكتروني بالإسطوانة لشرح محتوياتها وكيفية التعامل مع الدليل.

من جانبه أكد مصطفي السلاب، وكيل اللجنة الاقتصادية بمجلس الشعب، أن تحديث قاعدة بيانات الجمارك وإنشاء موقع يضم جميع الرسوم الجمركية والرسوم الضريبية.. إضافة إلي التشريعات المنظمة للعمل الجمركي تعد بداية الطريق نحو تيسير عمل المستثمرين الذين يحتاجون دائماً إلي تسهيل حركة التجارة.

وأضاف »السلاب« أن إنشاء هذه الموسوعة سيؤدي إلي اختصار الوقت والجهد أمام المستثمر للعمل علي سهولة الاختيار بين الأصناف المحلية والمستوردة من الخامات من حيث الجودة والسعر بعد تحديد الرسوم المطلوب سدادها بالكامل.

وأكد عادل العزبي، نائب رئيس الشعبة العامة للمستثمرين، أن إنشاء هذه الموسوعة يعني منح آلية جديدة وسهلة لجميع المتعاملين مع الجمارك من المستوردين والمصدرين ومستخلصي الجمارك، تسهل عليهم الرجوع إلي التعريفة الجمركية وقيمة الضرائب المفروضة علي كل بند جمركي.. إضافة إلي التعرف علي التشريعات والقوانين المنظمة للعمل الجمركي، مما يعمل علي حسم أي خلاف قانوني قد ينشأ بسبب وجهات النظر بين طرفي العملية الجمركية.

وأشار »العزبي« إلي أن اللحاق بركب التكنولوجيا أصبح أمراً ضرورياً لتحقيق التنافسية اللازمة خاصة أن هذه الأنظمة مطبقة بشكل كبير في جميع  الدول العربية.

وأكد محمود أبوالعلا، رئيس قطاع الموارد البشرية بالجمارك، أن التوجه نحو الميكنة الشاملة وتحديث قاعدة البيانات الجمركية لا يؤثر علي أعداد العمالة داخل الجمارك. فالعمل الجمركي المميكن لا يعني الاستغناء عن جزء من العمالة وإنما هو قيام العنصر البشري بدوره في إطار عمل إلكتروني منظم ومحدود مما يعني ضرورة تدريب العاملين علي أنظمة العمل الجديدة. وقال »أبوالعلا« إن تحديث العمل الجمركي يعني مزيداً من الإسراع في انجاز الأعمال، ومزيداً من الدقة أيضاً إضافة إلي تخفيض زمن إجراءات الإفراج الجمركي.

كانت مصلحة الجمارك قد أعلنت نهاية الأسبوع الماضي عن إعداد موسوعة إلكترونية للتعريفة الجمركية المتكاملة باللغتين العربية والإنجليزية متوفرتين علي اسطوانتين »CDs « لنشرهما بين عملاء الجمارك.

كما قامت المصلحة بتحديث موقعها علي شبكة الإنترنت بإضافة موسوعة التعريفة الجمركية باللغة العربية علي أن تتم إضافة الموسوعة باللغة الإنجليزية خلال الشهر الحالي.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة