أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

المستهلك يدفع ثمن «الارتباك الحگومى»


كتب- محمد مجدى:

كشفت جولة لـ«المال» فى أسواق السلع الغذائية والسجائر ومواد البناء عن قيام التجار برفع أسعار السلع مستغلين القرار الوزارى رقم 102 لسنة 2012 الخاص بتعديل بعض أحكام قانون الضريبة العامة على المبيعات، رغم وقف الرئيس محمد مرسى العمل بالزيادات الجديدة التى شملت 50 سلعة مما دفع المستهلكين إلى شراء احتياجاتهم من السلاسل التجارية.

قال عمرو عصفور، نائب رئيس شعبة المواد الغذائية بالغرفة التجارية فى القاهرة، إن ارتفاع أسعار بعض السلع الغذائية جاء نتيجة قرارات حكومية على غرار قيام الدكتور حاتم صالح، وزير الصناعة والتجارة الخارجية بفرض رسوم حمائية على واردات السكر الأبيض بنسبة %20 و%17 على السكر الخام.

وأكد عصفور لـ«المال»، أن القرار أدى إلى زيادة 250 جنيهاً فى طن السكر ليصل إلى 4100 جنيه، أما سعر كيلو المكرون فشهد أيضاً ارتفاعاً نظراً لارتفاع سعر طن الدقيق ليصل إلى 3 آلاف جنيه بعد أن كان بـ2600 جنيه.

وأشار «عصفور» إلى أن التذبذب فى أسعار السلع الغذائية فى محال البقالة يأتى فى صالح السوق وليس فى صالح المستهلك، مشيراً إلى أن الفائدة ستعود على التاجر والمصنع، بعد زيادة الإقبال على الاستهلاك بنسبة %20.

وأكد عصفور أن الموافقة على قرار الزيادة الضريبية للأسعار تعنى حالة من الركود فى السوق تصل إلى %40.

ولفت عصفور إلى أن الزيادة فى أسعار السلع «عفوية» من قبل بعض التجار، وعند تطبيقها رسمياً ستشهد ارتفاعاً جديداً مما سيؤدى إلى عزوف المستهلكين لفترة لن تقل عن شهر، ورأى أن التراجع عن تطبيق القرار فى الوقت الحالى، كان خطأً، مشيراً إلى أن ذلك أدى إلى زيادة الأسعار فعلياً بالمحال التجارية.

وأكد جلال عمران، نائب رئيس شعبة البقالة والمواد الغذائية بالغرفة التجارية فى القاهرة، أن اتجاه بعض التجار لزيادة أسعار السلع الغذائية، ستجرى مقابلته بحزم خلال الساعات المقبلة، لأن قرار رفع الأسعار على 50 سلعة تم وقف العمل به بعد تأجيله من قبل رئيس الجمهورية.

وقال عمران لـ«المال»، إن حركة المبيعات فى محال البقالة والمواد الغذائية تشهد حالة من الكساد فى العموم، والتى تمر بها السوق المصرية منذ منتصف العام الحالى، مشيراً إلى أن الحديث عن اتجاه المستهلكين إلى تخزين السلع الغذائية تحسباً لارتفاع أسعارها بداية العام المقبل، هو الذى أدى إلى زيادتها من قبل بعض التجار.

وأكد أيمن بكرى، صاحب محل سجائر، أن السجائر الصينى شهدت ارتفاعاً بنسبة %20 أى نحو 50 قرشاً فى العلبة الواحدة، لافتاً إلى أن أسعار المحلى والمستورد ارتفعت لمدة يومين ثم تراجعت مرة أخرى نظراً لاتجاه التجار لتخزينها، مما أدى إلى وجود فائض فى المنتجات مع زيادة الأسعار.

وقال «بكرى» إن الإقبال كان بنسبة %60 على شراء السجائر بأنواعها المختلفة بعد القرار الذى تراجعت فيه رئاسة الجمهورية، وحالياً هناك ركود لدى التجار فى مبيعات السجائر، مشيراً إلى أنه عند تطبيق القرار ستشهد السجائر ارتفاعاً جديداً فى أسعارها.

وعن سوق مواد البناء أكد عبدالعزيز قاسم، سكرتير الشعبة بالغرفة التجارية فى القاهرة وجود حالة من الاستقرار النسبى فى أسعار الحديد والأسمنت، مضيفاً أن ذلك نتيجة توافر المنتج.

وطالب قاسم وسائل الإعلام بتحرى الدقة فى الأسعار التى يتم الإعلان عنها، مشيراً إلى أن اختلاف الأسعار يأتى طبقاً لاختلاف المناطق التى توجد بها المحال التجارية.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة