أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

نشاط الخدمات وفروق العملة‮ ‬يدفعان أرباح‮ »‬المنتجعات السياحية‮« ‬للنمو‮ ‬%59


إيمان القاضي
 
أرجع عدد من المحللين نمو أرباح شركة المصرية للمنتجعات السياحية، في الربع الثاني بمعدل %59، مقارنة بالربع المناظر من العام الماضي، إلي تحقيق الشركة أرباحاً من فروق العملة والأنشطة الخدمية.
 
كانت نتائج أعمال »الشركة المصرية للمنتجعات السياحية« خلال النصف الأول من العام الحالي، قد أظهرت تراجع صافي الربح بمعدل %94.4، ليبلغ 622.6 ألف جنيه، مقارنة بـ11.12 مليون جنيه خلال النصف الأول من العام الماضي.
 
وأرجع المحللون التراجع القوي بصافي ربح الشركة في النصف الأول، إلي كونها لم تقم ببيع أي أراض خلال الفترة الماضية، بسبب ركود القطاع العقاري وانخفاض الأسعار، متوقعين، أن تستأنف الشركة مبيعات الأراضي بحلول العام المقبل، فيما أكدت الشركة تطلعها لبيع مجموعة من أراضيها في النصف الثاني من العام الحالي.
 
وأرجع أبوبكر مخلوف، مدير علاقات المستثمرين بشركة المصرية للمنتجعات السياحية، التراجع القوي في أرباح الشركة خلال النصف الأول، إلي عدم تمكن الشركة من بيع أي أراض خلال النصف الثاني من العام الحالي، نظراً للأوضاع المتدهورة بالسوق العقارية، مما انعكس علي انخفاض أسعار الأراضي.
 
وأوضح أن نمو أرباح الشركة خلال الربع الثاني، جاء مدعوماً بنمو إيرادات الأنشطة الخدمية للشركة، التي بلغت 3.6 مليون جنيه في الربع الثاني.
 
وقال »مخلوف« إن الشركة تعمل خلال الفترة الحالية علي تسويق الأراضي، حيث تتطلع لبيع مجموعة كبيرة من أراضيها خلال النصف الثاني من العام الحالي، كما أكد أن الشركة تنتظر صدور دراسة جدوي مشروع مارينا من مجموعة من المستشارين الماليين، والذي سيتم بالتعاون مع شركة أوراسكوم للتنمية والفنادق، بعد استحواذها علي %4.5 من هيكل ملكية المصرية للمنتجعات السياحية مؤخراً.
 
وأوضح محمد عاشور، محلل مالي بشركة المصرية للمنتجعات السياحية، أنه رغم تراجع أرباح شركة المصرية للمنتجعات السياحية خلال النصف الثاني من العام الحالي، فإن الشركة حققت أداءً إيجابياً نسبياً خلال الربع الثاني.
 
وأرجع نمو أرباح الشركة خلال الربع الثاني من العام الحالي بمعدل %59 إلي تحقيق الشركة أرباحاً من فروق عملة بـ7.8 مليون جنيه، وفوائد دائنة بـ6 ملايين جنيه.
 
وأكد »عاشور« أن ركود السوق العقارية وراء عدم بيع »المنتجعات« أي أراض خلال الفترة الماضية، ورجح استمرار هذا الركود خلال النصف الثاني من العام الحالي، لتستأنف شركة المنتجعات السياحية مبيعاتها بحلول العام المقبل، المنتظر أن يشهد نتائج التعاون بين شركة المصرية للمنتجعات السياحية، وشركة أوراسكوم للفنادق والتنمية.
 
وانخفضت الإيرادات الفعلية لشركة المصرية للمنتجعات السياحية خلال الربع الثاني من العام الحالي، بمعدل %31 عن توقعات شركة »سي آي كابيتال« للبحوث البالغة 2.8 مليون جنيه، فيما انخفضت إيرادات الشركة بمعدل %37 عن متوسط توقعات السوق البالغة 4.5 مليون جنيه.
 
وأكدت »سي آي كابيتال« أن معظم أرباح الشركة نتجت عن الأنشطة الخدمية، حيث لم تتمكن الشركة من بيع أي أراض خلال الربع الثاني، كما لم تتمكن من بيع أي أراض منذ نهاية عام 2008.
 
وأشارت »سي آي كابيتال« إلي ارتفاع صافي ربح المصرية للمنتجعات السياحية، بمعدل %59، مقارنة بالربع الثاني من العام الماضي، لتسجل 2.9 مليون جنيه، مقابل 200 ألف جنيه لتوقعات »سي آي كابيتال«، وصافي خسائر بـ5.4 مليون جنيه لتوقعات السوق، وتوقعت »سي آي كابيتال« انتعاش عمليات بيع الأراضي خلال الفترة المقبلة، في ظل تعافي الاقتصاد من آثار الأزمة المالية العالمية.
 
كما توقعت أن تسجل شركة المنتجعات السياحية صافي ربح عن العام الحالي بـ9 ملايين جنيه، مقارنة بصافي خسائر 3.9 مليون جنيه خلال العام الماضي.
 
وكانت شركة المصرية للمنتجعات السياحية، قد أوضحت أنها احجمت عن بيع الأراضي خلال الفترة الماضية، بسبب انخفاض الأسعار، مما قد يؤثر سلباً علي مصالح مساهمي الشركة، كما لفتت إلي أنها ركزت أنشطتها خلال النصف الأول من العام الحالي علي التطوير العقاري، والأنشطة الخدمية بسهل حشيش، لضمان مصادر ربحية متكررة من الأجل الطويل.
 
وأوضحت الشركة أنها قامت بتحصيل 85 مليون جنيه، بعد تاريخ 30 يونيو، ومن ثم لم تظهر تلك المتحصلات في نتائج أعمال الشركة للربع الثاني، علي أن تظهر في نتائج أعمال الشركة للفترات المقبلة.
 
ولفتت إلي أنه من المقرر أن يتم عقد اجتماع للجمعية العامة غير العادية يوم 26 أغسطس الحالي، للسماح للشركة بتوليد وبيع الكهرباء في إنتاج وتوزيع وبيع الطاقة الكهربائية، وبيع المياه المحلاة وإدارة المجتمعات العمرانية والقري السياحية وإنشاء محطات الخدمة وإدارتها.
 
وكانت المصرية للمنتجعات السياحية، قد سجلت صافي خسائر بـ2.911 مليون جنيه خلال الربع الأول من العام الحالي، مقارنة بصافي ربح بلغ 9.25 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام الماضي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة