أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

القرارات الضريبية ضربة موجعة لتنافسية صادرات شركات الأسمدة


المال - خاص

فى الوقت الذى استبعدت فيه شركات المبيدات والكيماويات تأثر الطلب على منتجاتها سلبيًا جراء الزيادة الضريبية المتوقعة بواقع %5 على المستهلك النهائى فى ظل ضعف مرونة الطلب على هذه النوعية من المنتجات، إلا أن شركات الأسمدة انتقدت الضريبة، واعتبرتها نوعًا من الضغط على الشركات المصدرة لرفع حصة السوق المحلية من منتجاتها، فى ظل التأثير السلبى على تنافسية شركات الأسمدة فى الأسواق الخارجية.

استبعد محمد ناجى، رئيس القطاع التجارى بشركة كفر الزيات للمبيدات والكيماويات تأثر كمية مبيعات شركته جراء تطبيق القانون الضريبى الأخير المنتظر تفعيله فى المرحلة المقبلة.

وبرر ناجى، ذلك بتحميل هذه الضريبة والتى تبلغ %5 على المستهلك النهائى، مستشهدًا بقدرة السوق المحلية على استيعاب الزيادة الأخيرة فى أسعار بيع منتجات الشركة والتى بلغت %5 منذ 6 شهور على الأقل، ونتجت عن زيادة أسعار توريد المواد البترولية المذابة المستخدمة فى الإنتاج من 5 إلى 7 جنيهات لكل كيلو بنسبة نمو %40، بالتزامن مع زيادة أسعار غاز البوتاجاز والتى وصلت إلى 6 جنيهات.

وأشار رئيس القطاع التجارى بالشركة إلى عدد من العوامل التى قللت من إمكانية تأثر شركته بهذه القرارات سلبية التأثير، ويأتى فى مقدمتها استحواذ نسبة مبيعات الشركة المخصصة للتصدير على %30 من إجمالى الكميات والتى تتميز بالإعفاء الضريبى على المبيعات، بالإضافة إلى الارتفاع الملحوظ فى قيمة الدولار، مقارنة بالجنيه، وهو ما يعزز من ربحية الشركة فى ظل تركيزها على زيادة معدلات التصدير.

من جانبه قال مصدر مسئول بإحدى كبرى شركات تصنيع الأسمدة فى مصر - فضل عدم ذكر اسمه - إن ضريبة المبيعات المفروضة بواقع %5 على منتجات الأسمدة للمستهلك النهائى تستهدف إعادة توجيه الشركات المصدرة للأسمدة إلى البيع بالسوق المحلية.

وقال المصدر، إن مناخ المنافسة مختلف، فى ظل إمكانية تحمل العميل المحلى الزيادة فى الضرائب، والتى تندرج ضمن سعر البيع، ولكن فى الأسواق الخارجية يتم الاستناد إلى التسعير كإحدى القواعد الأساسية فى المنافسة، ولذا ستكون هناك دراسة دقيقة من جانب الشركات المصدرة للأسمدة حول إمكانية تحمل المستهلك هذه الضريبة.

وانتقد اتخاذ الحكومة القرارات دون إجراء أى مناقشات مع الشركات العاملة فى السوق لبحث تأثير مثل هذه الخطوة علي هوامش ربحيتها و الإيرادات و التي تعكس  بصورة أخرى علي حصيلة ضرائب الشركات.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة