أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

تفعيل بروتوگول‮ »‬اتحاد المستثمرين ـ النصر للتصدير‮« ‬يحقق الأمن المائي


حسام الزرقاني
 
سعيا وراء تعميق الشراكة الاقتصادية والمبادلات التجارية.. ومن اجل الحفاظ علي عمق مصر الاستراتيجي والامن المائي المصري طالب عدد من المستثمرين بعقد العديد من بروتوكولات التعاون بين منظمات الاعمال وشركات التصدير والاستيراد والتجارة الخارجية، من اجل اختراق الاسواق الافريقية وخلق شبكة واسعة من المصالح المستمرة بها.. وتحديدا في اسواق دول حوض النيل التي تضم كلا من اثيوبيا والسودان واريتريا ورواندا واوغندا وبروندي وكينيا وتنزانيا والكونغو الديمقراطية.

 
l
 
  ناصر بيان 
واشاروا الي ان الاوضاع الحالية ـ التي تهدد امن مصر المائي وعمقها الاستراتيجي ـ فرضت علي مصر حتمية التوجه للاسواق الافريقية بقوة والسعي بجدية لتنشيط دور جميع الشركات المصرية التي لديها فروع عديدة في معظم دول القارة مثل شركة النصر للتصدير والاستيراد.

 
كما فرضت عليها ايضا ضرورة ازالة جميع المعوقات امام تنشيط التجارة الخارجية مع هذه الاسواق، واهمها المشكلات المرتبطة بالنقل وندرة الخطوط الملاحية البحرية والجوية وعدم وجود آلية فعالة لتمويل وضمان الصادرات.

 
وكان ناصر بيان رئيس اتحاد المستثمرين قد كشف لـ»المال« مؤخرا عن تفعيل بروتوكول تعاون بين الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين وشركة النصر للاستيراد والتصدير، بهدف انشاء معارض دائمة للمنتجات المصرية بفروع شركة النصر توفر منتجات مصرية عالية الجودة بشكل مستمر وبكميات تراعي احتياجات السوق الي جانب استغلال مخازن الشركة في تخزين المنتجات المصدرة بشكل يسمح بعرضها بنظام البضاعة الحاضرة دون الحاجة لفتح اعتمادات مستندية للتصدير وانتظار تحويلات البنوك.

 
اكد الدكتور محرم هلال، رئيس جمعية مستثمري العاشر من رمضان، اهمية تفعيل البروتوكول الذي ابرم بين الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين وشركة النصر للتصدير والاستيراد.. حيث ان الشركة لها دورها المعروف في افريقيا وبصماتها القوية التي يعرفها رجال الاعمال والمشتغلون بقطاع التجارة الخارجية في معظم دول القارة خاصة في غرب ووسط وشرق افريقيا، مشيرا الي ان الشركة مازالت تحتاج لدعم جميع مؤسسات الدولة ماديا وفنيا لكي ينشط دورها من جديد.

 
وقال إن شركة النصر للتصدير والاستيراد.. لديها اكثر من 17 فرعا في افريقيا ويمكن ان تستغل هذه الفروع بشكل جيد. ولديها عقارات وممتلكات كثيرة بملايين الدولارات.. ولذا يجب ان ينشط دور هذه الشركة من جديد.. لانها اكثر الماما بالسوق الافريقية ومتطلباتها واكثر معرفة بمشاكل هذه السوق. وكل هذه الامكانات الضخمة يمكن ان تستثمر لصالح تنشيط وتنمية الصادرات المصرية للاسواق الافريقية خاصة بدول حول النيل.

 
واستطرد »هلال«: ولو قدمت اجهزة الدولة والمؤسسات المصرفية الدعم المطلوب ستتمكن من استعادة امجاد الماضي الستينيات كما ستتمكن من غزو افريقيا بالحاصلات الزراعية والدواء ومواد البناء والصناعات الغذائية.

 
اكد مصطفي السلاب، رئيس جمعية مستثمري مدينة العبور، ان تفعيل مثل هذا البروتوكول سيساهم في زيادة حجم الصادرات المصرية الي الاسواق الافريقية بدول حوض النيل وذلك اذا تم التغلب علي المشاكل الخاصة بالنقل، حيث ان شركة النصر كانت في فترة سابقة تملك اسطولا بحريا لا يستهان به.. وللاسف تم التخلص منها ولم تكن الشركة تواجه اي مشاكل خاصة بالنقل.

 
وقال »السلاب«: الآن يواجه المصدر المصري بوجه عام العديد من المشاكل بسبب ندرة الخطوط البحرية المباشرة بين مصر ودول شرق ووسط افريقيا، بالاضافة الي ذلك هناك ندرة في خطوط النقل الجوي المنتظمة بين مصر ودول غرب ووسط افريقيا ودول حوض النيل، مما يشكل عائقا امام سرعة وصول الصادرات المصرية الي اسواق هذه الدول خصوصا من المنتجات سريعة التلف كالمنتجات الزراعية والغذائية والادوية.

 
ودعا »السلاب« الي ان تقوم شركة النصر بتوفير دراسات دقيقة عن السوق الافريقية وعن اذواق المستهلكين، وذلك حتي ينجح المصدرون المصريون في اختراق الاسواق الافريقية خاصة بدول حوض النيل.

 
واكد عبدالحميد ابوسمرة، رئيس جمعية مستثمري مدينة دمياط الجديدة، ان عقد مثل هذه النوعية من البروتوكولات سيساهم في الترويج للصادرات المصرية وابرام الصفقات التجارية وخلق مصالح مشتركة بيننا وبين دول حوض النيل وغيرها من الدول الافريقية.

 
واشار الي ان شركة النصر للتصدير والاستيراد لديها ممتلكات وعقارات ومخازن يمكن ان تستغلها في توفير مساحات تخزينية للمنتجات المصرية بدول حوض النيل ومنها اثيوبيا ـ باعتبارها المسيطرة علي معظم منابع النيل ـ تكون نقطة ارتكاز قوية لتصدير هذه المنتجات الي دول الجوار من دول حوض النيل مثل كينيا ورواندا وغيرهما.

 
وطالب ابوسمرة بأن تضع شركة النصر سياسة تسويقية فعالة للترويج للمنتجات المصرية من خلال المجالس التصديرية والتعرف علي فرص التصدير والاستيراد المتاحة بدول حوض النيل.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة