أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

لايف

الأغنية العاطفية ليست مشاجرة بين حبيبين‮!‬


حوار - أحمد حمدي
 
هو شاعر غنائي متفرد في تقديم الأغنيات الرومانسية التي تحمل معاني ومفردات جديدة ومميزة للجمهور.. استطاع في سنوات قليلة أن يصنع لنفسه مكانة متميزة، في ظل وجود شعراء غنائيين كبار مثل بهاء الدين محمد، وأيمن بهجت قمر، بعد أن قدم عدداً ناجحاً من الأغنيات لكبار نجوم الغناء في مصر والوطن العربي منها »بعشقك« لراغب علامة، و»حته مني« لإيهاب توفيق، و»خلي عندك دم« لرامي عياش، و»عادي« لديانا حداد، وغيرها الكثير من الأغنيات التي حققت مكانة متميزة في سوق الكاسيت كما تعامل مع المطرب الكبير هاني شاكر في ألبومه الأخير في أغنيتين وهما »مجرد وقت« و»سبع أيام« ومصطفي قمر في أغنية »مافيش داعي« وهو يخوض الآن تجربة مهمة وهي كتابة أغنيات للشاعر مصطفي كامل. عن تلك الأعمال التقت »المال« بالشاعر ناصر الجيل وحاورناه حول تجربته في عالم الغناء.

 
l
 
 ناصر الجيل
بداية قال ناصر الجيل، إن أحدث أعماله الغنائية أغنية »مافيش داعي« للمطرب مصطفي قمر في ألبومه الأخير، و»أنت حاسس بإيه« وهي من ألحان محمد الوزيري في مسلسله الجديد »منتهي العشق«.
 
وأضاف »الجيل« أنه تعامل مع هاني شاكر في ألبومه الأخير في أغنية »مجرد وقت« وحققت نجاحاً كبيراً و»سبع أيام« وهي من ألحان محمد ضياء الدين، إضافة إلي أغنيتين لراغب علامة في ألبومه الذي سيصدر في عيد الفطر، الأولي من ألحان محمد ضياء والثانية لحن غازي العيادي.

 
وقال »الجيل«: من المهم أن يتواجد شعراء جدد علي الساحة الفنية، لاسيما أن هناك عشرات الشعراء الكبار الذين احتلوا الساحة طيلة الفترة الماضية، ومنهم الشاعر بهاء الدين محمد، وأيمن بهجت قمر، وغيرهما الكثير وذلك من أجل تقديم أعمال جديدة تحمل طابعاً مميزاً علي الساحة الغنائية.

 
وأشار إلي أن كل شخص يستطيع أن يلمس حالات الحب والفراق بمشاعر مختلفة عن الآخر، مضيفاً أننا عندما نخلق مفردات جديدة فإننا نخلق طرقاً جديدة للحب تتغير مع كل شخص، لافتاً إلي أنه مع تغير الوقت تولد مفردات جديدة فالتعبير عن الحب في عام 2010 مختلف عن الحب في السبعينيات والثمانينيات، مما يخلق أسلوباً جديداً في تناول أغنيات الحب.

 
وعن ابتعاده عن كتابة أغنيات خاصة بالمناسبات مثل الأعياد أو أغاني الأوبريتات وغيرها قال »الجيل« إنه في الفترة الأخيرة كتب أغنيتين لمصر قامت بغنائهما المطربة ليلي غفران، إضافة إلي أنه عند عودة الرئيس مبارك من رحلته العلاجية كتب أغنية »نورت مصر« لهاني شاكر إضافة لتقديمه بعض الأغنيات الدينية في بعض المناسبات.

 
و|أكد ناصر الجيل أن هناك مشاكل خاصة بإنتاج أغاني المناسبات في مصر، مشيراً إلي أنه كتب أوبريت غنائي بعد أحداث الجزائر الأخيرة وتم تلحينه وتم إيجاد SPONSOR له لكن للأسف عند عرضه علي مطربين لغنائه طلبوا أجوراً عالية جدا، مؤكداً أنه لا يوجد منتجون لتلك الأغنيات، لأنها لا تحقق ربحاً مادياً، وإنما هي مجرد دعاية للمطرب.

 
وعن رأيه في تكرار موضوعات الأغنيات، أشار »الجيل« إلي أن سبب ذلك يرجع إلي أن مجتمعنا مغلق، وندعي الثقافة دائما، رغم أننا محاصرون في قالب فكر واحد، مؤكداً أنه عندما يقوم بعرض أفكار جديدة علي مطرب مشهور وناجح فإنه يخاف تقديمها خاصة أنه يريد تقديم الأغاني المضمونة والتقليدية للناس حتي يحافظ علي نجوميته التي صنعها بصعوبة مثل عمرو دياب، وإيهاب توفيق، وغيرهما.

 
وعن انتقاد وهجوم الصحافة عليه، بعد تقديمه أغنية »أنا جيت« لدوللي شاهين في فيلمها الأخير، قال »الجيل« إن الأغنية كانت تعبيراً عن موقف في الفيلم يستقبلها فيه حبيبها أثناء دخولها حفلة في الفيلم فتقول له »لازم يقف عشان أنا جيت«، مؤكداً أن الناس تفهمت الأغنية بشكل ومعني خاطئ، مضيفاً أن أغنياته السابقة حققت نجاحاً كبيراً ولكن لم يكتب عنها لأن الصحافة لا تكتب إلا عن الموضوعات المثيرة.

 
وعن عناصر نجاح الأغنية أكد »الجيل« أن هناك عناصر مهمة لنجاح الأغنية هي الشاعر والملحن والموزع والمطرب ويجب أن تكتمل هذه العناصر لتخرج الأغنية في شكل متميز للجمهور، أي يجب أن تكون كلمات الشاعر جيدة والألحان متميزة وأداء المطرب جيد، حتي تنجح الأغنية في النهاية.

 
وأضاف »الجيل« أنه يكتب أغنياته أحياناً من المواقف التي يعيشها الناس، لأن الأغنيات التي يكتبها الشاعر هي حصيلة تجارب ومواقف مر بها، أو مر بها آخرون فيعبر عنها من خلال الأغنية، موضحاً أن الشاعر يكتب من خلال مخزون تجاربه التي عاشها في حياته أو من خلال موقف عاشه شخص آخر، وذلك ما حصل معه في أغنية »عادي« لديانا حداد فهي معبرة عن حالة الملل التي تحدث بين الحبيبين، بعد الزواج فهي حالة عبرت عن مشاعر كثيرة عاشها معظم المحبين.

 
وأشار »الجيل« إلي أنه يوجد ملحنين يفضل التعامل معهم منهم أحمد محيي، ومحمود الخيامي، خاصة أنه يدين لهما بوقوفهما معه في بداية مشواره مما ساعد علي انتشاره إضافة للملحن محمد ضياء مؤكداً أنه يري فيه قيمة كبيرة إنسانياً وفنياً.

 
وعن رأيه في المفردات الجديدة في الأغنية حالياً مثل »حرقة دم« و»يخرب بيتك« أكد أن الأغنية يجب أن تخاطب المشاعر وهي ليست مشاجرة بين الحبيبين، مؤكداً أنه كلما كانت مفردات الأغنية رقيقة لمست مشاعر الناس واستمرت لفترة طويلة.

 
وعن رأي النقاد في أغنياته، يري أنه لا يوجد نقاد متخصصين في الأغنية، مضيفاً أن الناقد ليس من حقه نقد الفكرة المكتوبة، وإنما من حقه نقد الأسلوب فقط، مضيفاً أن من ينقد الأعمال الفنية في مصر للأسف الملحنين الكبار غير الناجحين.

 
وعن أعماله القادمة قال »الجيل« إنه خلال الفترة المقبلة سيقوم بتقديم أغنيات للمطربة »ميادة الحناوي« بعنوان »لاتمسك ايديا« لحن وتوزيع محمد ضياء وهي خطوة مهمة في مشواره إضافة لكتابة عدد من الأغنيات لمي كساب مع الملحن أحمد محيي، ومحمود الخيامي.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة