أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اتصالات وتكنولوجيا

تفعيل بروتوگول الإنترنت‮ »‬IPV6‮« ‬ضروري لمواجهة تنوع الأجهزة والتقنيات


ياسمين سمرة
 
حذرت هيئة الانترنت للاسماء والارقام المخصصة »أيكان« مقدمي خدمات الانترنت الثابتة واللاسلكية، من التباطؤ في تفعيل الاعتماد علي الاصدار السادس لبروتوكول الانترنت IPV6 ، حيث أوشكت النسبة المتبقية من عناوين الاصدار الرابع والتي تمثل %7 فقط علي النفاد، مما يهدد مقدمي خدمات الانترنت بازمة في تلبية احتياجات المستخدمين.

 
l
 
  عبدالرحمن الصاوى
وأكد الخبراء أن دعم الاصدار الجديد بات ضرورة ملحة نظرًا لظهور العديد من الاجهزة الحديثة التي تتيح الاتصال بالانترنت وتتطلب توفير عنوان بروتوكول انترنت ومنها الهواتف الذكية واجهزة المحمول الحديثة وجهاز الـ »آي باد«، اضافة الي انتشار الحواسب المحمولة بجميع اشكالها بين شرائح المستخدمين المختلفة وقد ادت زيادة الاعتماد علي شبكة الانترنت الي زيادة التطبيقات والحلول عبر الشبكة وهو ما ادي تدريجيا لظهور ما يعرف بـ»سحابة المعلومات«، فضلا عن ارتباط عدد من الخدمات والتطبيقات بالانترنت داخل المنازل ومنها انظمة التحكم في البيوت الذكية والتليفزيون عبر بروتوكول الانترنت IPTV .
 
وأكد الخبراء أن البنية التحتية للشبكات التي تقدم خدمات الانترنت تم تطويرها وفقا لاحدث تكنولوجيا تدعم الاصدار السادس، وهو ما يتناقض مع عدم تفعيل العمل بهذا الاصدار وتباطؤ بعض مقدمي الخدمات في التعجيل بهذه الخطوة قبل مواجهة الازمة التي حذرت منها الأيكان.
 
واشار بعض مقدمي خدمات الانترنت الي ان تطوير البنية التحتية لدعم IPV6 يتم بشكل دوري ضمن عمليات تحديث الشبكات سنويا، وهو ما ترصد له الشركات ميزانيات ضخمة لضمان تقديم خدمات عالية الجودة، كما اكدوا ان هذا التحول يتطلب تدريب بعض المهندسين والفنيين علي الاصدار الجديد، واختبار وتقييم جودة الخدمات، بشكل يضمن عدم تأثر العملاء سلبيا بهذا التغيير.
 
في البداية، شدد باهر عصمت، المدير الاقليمي لهيئة »أيكان« في الشرق الاوسط، علي ضرورة تجهيز شبكات خدمات الانترنت لدعم الاصدار الجديد من بروتوكول الانترنت IPV6 ، حيث يتبقي حوالي %7 فقط من الاصدار السابق، مما ينذر مقدمي خدمات الانترنت بحدوث ازمة تحول دون تلبية احتياجات المستخدمين وتعوق الخطط التوسعية لهذه الشركات اذا لم تبادر بدعم IPV6 قبل نهاية 2011، وهي المدة الزمنية المحددة لنفاد النسبة المتبقية من IPV4 .
 
وقال إن اعداد البنية التحتية لشبكات الانترنت لدعم IPV6 لا يتطلب ضخ استثمارات ضخمة، حيث تأتي ضمن الميزانيات التي ترصدها الشركات سنويا لتحديث البنية التحتية كما تدعم اجهزة ومعدات الشبكات التي ينتجها الموردون، هذا الاصدار منذ 5 سنوات تقريبا، وبالتالي يمثل الاصدار السادس جزءًا من الشبكات ولكنه غير مفعل، متوقعا ان تواجه خدمات الانترنت الثابت ADSL صعوبة في دعم IPV6 تفوق الخدمات اللاسلكية نظرا لاحتياج البنية التحتية للشبكة الارضية الي التطوير وفقا لاحدث تكنولوجيا تدعم IPV6 .
 
ومن جهته، أكد مايكل ميلاد، مدير العمليات الفنية بشركة »لينك دوت نت«، أن عناوين بروتوكولات الانترنت الحالية التي تعرف بالاصدار الرابع اوشكت  علي النفاد، مما يحتم علي مقدمي خدمات الانترنت بجميع انواعها الثابتة والمحمولة اعداد البنية التحتية للتحول تدريجيا الي الاصدار الجديد IPV6 لتفادي حدوث ازمة في تلبية احتياجات العملاء، حيث تعد عناوين بروتوكول الانترنت الوسيلة التي تقوم بتعريف الاجهزة المختلفة علي شبكة الانترنت.
 
واشار ميلاد الي ان الاصدار السادس لبروتوكول الانترنت IPV6 يشكل مستقبل شبكة الانترنت حيث يتيح اعدادا كبيرة جدا من العناوين تصل الي 4 اضعاف نظيرتها من الاصدار الرابع، لافتا الي ان العديد من الدول بدأت تتوسع في الاعتماد علي IPV6 تأتي في مقدمتها كوريا الجنوبية والصين واليابان.
 
وقال إن »لينك دوت نت« لديها خطة لتحويل شبكتها من IPV4 الي IPV6 وتعتمد علي شقين الاول يتمثل في اجراء الابحاث والدراسات واختبار IPV6 ، حيث يقوم عدد من المهندسين والخبراء بتجريب الاصدار الجديد من مختبرات ومعامل الشركة للتعرف علي مميزاته، والتوصل الي افضل الطرق في تحويل المستخدم من اصدار الي آخر دون تداخل، وقياس امكانية التواصل بين المستخدمين علي الاصدارين دون مواجهة مشاكل تقنية.
 
واضاف ان الشق الآخر من خطة »لينك« للتحول إلي IPV6 يتمثل في تقديم الخدمة لشريحة من العملاء وتقييم مدي كفاءتها، وقد حصلت »لينك دوت نت« علي مناقصة المجلس الاعلي للجامعات لربط جميع الجامعات بشبكة الانترنت اعتمادا علي IPV6 .
 
واوضح ان دعم وتفعيل IPV6 بات ضرورة ملحة لضمان تلبية احتياجات المستخدمين المتزايدة، وظهور العديد من الاجهزة الحديثة التي تتيح الاتصال بالانترنت مثل الهواتف الذكية واجهزة المحمول الحديثة، وجهاز »آي باد«، اضافة الي انتشار الحواسب المحمولة بجميع اشكالها بين شرائح المستخدمين المختلفة، وما صاحبه من زيادة التطبيقات التي يمكن استخدامها عبر شبكة الانترنت، فضلا عن ارتباط عدد من الخدمات والتطبيقات بالانترنت داخل المنازل، ومنها انظمة التحكم في البيوت الذكية والتليفزيون عبر بروتوكول الانترنت IPTV .

 
ولفت الي ان تطوير شبكات الانترنت للتوافق مع IPV6 لا يتطلب استثمارا في السعات الدولية المخصصة لمقدمي الخدمات، ولكنها تستلزم ضخ استثمارات في تطوير الاجهزة والمعدات التي يتم تركيبها علي الشبكات وبعض الادوات والبرامج الخاصة بمراقبة الشبكة واداء الاجهزة وتقييم جودة الخدمات، مشيرا الي ان الشركات التي لا تقوم بتحديث شبكاتها بصفة دورية وفقا لاحدث تكنولوجيا قد تواجه صعوبة في دعم IPV6 ، وعلي الجانب الآخر لن تواجه الشركات التي تحرص علي تطوير شبكاتها صعوبة في دعم IPV6 حيث تقوم بضخ استثمارات سنويا لتطوير الشبكات.

 
وقال إن »لينك دوت نت« تقوم سنويا بتطوير الشبكة وفقا لاحدث تكنولوجيا، مشيرا الي ان جميع الشركات العالمية التي تقوم بتوريد معدات واجهزة تحديث شبكات الاتصالات والانترنت في السوق المحلية ومنها »سيسكو« و»نوكيا سيمنز« و»الكاتيل لوسنت« قامت باجراء العديد من التجارب علي IPV6 وتقوم بتطوير اجهزة داعمة لهذا الاصدار منذ حوالي 5 سنوات، وبالتالي فإن مقدمي خدمات الانترنت الذين يقومون بتطوير شبكاتهم دوريا لديهم بنية تحتية جاهزة لتقديم IPV6 ، ومن المنتظر ان تقدم لينك IPV6 نهاية 2011.

 
وقال إن »لينك دوت نت« تقدمت الي »أيكان« للتسجيل في قطاع IPV6 بهدف الحصول علي عدد من العناوين، مما يمكنها من تلبية احتياجات العملاء المختلفة، موضحا ان عدد العناوين التي حصلت عليها »لينك« تكفي لتلبية احتياجات الشركة المستقبلية لعدة سنوات بالاضافة الي عملاء شركة موبينيل.

 
واتفق الدكتور عبدالرحمن الصاوي، خبير الاتصالات، مع الرأي السابق حول ضرورة تحول جميع الشبكات التي تقدم خدمات الانترنت الي IPV6 ، موضحا ان عناوين بروتوكولات الانترنت تنقسم الي نوعين الاول ثابت وتعتمد عليه جميع الشركات والمؤسسات التي لديها سيرفرات وتقدم خدمات لعملائها عبر الانترنت والاخر متحرك وهو مايعتمد عليه المستخدم العادي، موضحا ان النسبة المتبقية من عناوين الاصدار الرابع ضئيلة للغاية، مما يهدد جميع الشركات والمؤسسات ويتطلب التحول الي الاصدار الاحدث في اسرع وقت، حيث يتميز باتاحة عدد كبير من العناوين مقارنة بنظيره الرابع، مما يتيح الفرصة لمقدمي الخدمات تلبية احتياجات العملاء.

 
وطالب الصاوي شركات المحمول والانترنت بضرورة تحديث وتطوير الشبكات بما يتناسب مع IPV6 ، والتحقق من استخدام اجهزة ومعدات متوافقة مع هذا الاصدار بهدف اعداد البنية التحتية لاستقبال هذا الاصدار، نظرا لزيادة عدد الاجهزة التي تتيح الاتصال بالانترنت والتطبيقات المرتبطة بذلك، وظهور الهواتف الذكية التي تستلزم توفير IP لكل مستخدم.

 
وقال حسام صالح، خبير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، إن جميع الاجهزة والمعدات التي تقوم الشركات بتوريدها لمقدمي خدمات الانترنت علي شبكات المحمول ونظيرتها الارضية منذ 5 سنوات تقريبا تدعم الـIPV6 ، مما يؤكد استعداد البنية التحتية لهذا الاصدار، مطالبا مقدمي خدمات الانترنت بتداول وتفعيل العمل بهذا الاصدار، لتفادي التعرض لازمة في تلبية احتياجات العملاء في حالة نفاد عناوين الاصدار الرابع.

 
والمح الي ان شركات الانترنت عليها التقدم للحصول علي موافقة من الاتحاد الدولي للاتصالات لاعتماد الاصدار الجديد، بحيث يمكنها الحصول علي نطاق محدد من العناوين بناء علي حجم السعات الدولية المخصصة لها، مشيرا الي ان معظم دول العالم تستخدم حاليا IPV6 .

 
واضاف ان %99 تقريبا من الاجهزة علي شبكات خدمات الانترنت تدعم هذا الاصدار حيث تقوم الشركات سنويا بضخ استثمارات سنويا في تحديث وتطوير الشبكات، موضحا ان التحول لهذا الاصدار لن يكون مكلفا لأنه يدخل في اطار الميزانية المخصصة سنويا لتحديث الشبكات، ولكنه قد يتطلب الاستثمار في تدريب العمالة والمهندسين علي هذا الاصدار أو تركيب بعض الاجهزة والمعدات التي تمنح العميل قيمة مضافة.

 
وفي سياق متصل اشار المهندس تامر جاد الله، العضو المنتدب لشركة »تي إي داتا« الي ان شركته لديها سعات دولية محددة تقدمها للجهات البحثية بهدف تجربة الاتصال بالانترنت وفقا للاصدارالجديد لعناوين بروتوكولات الانترنت IPV6 ، لافتا الي ان هيئة »أيكان« لم تطلق هذا الاصدار لمقدمي خدمات الانترنت بشكل يمكنهم من تقديمه للعملاء واستخدامه تجاريا وهو ما يتنافي مع ما ذكرته »أيكان«.

 
وأكد جاد الله ان نتائج اختبار IPV6 لم تسفر عن وجود سلبيات لهذا الاصدار الجديد، لافتا الي ان شركته ليس لديها خطة زمنية محددة لتحويل شبكاتها من الاصدار الرابع الي السادس، موضحا انها عملية مكلفة، ويصعب اتاحتها للجمهور العادي وانما يمكن اقتصارها علي الجهات البحثية والاكاديمية التي ترتبط بشبكات مغلقة، وليس الشبكة العامة.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة