أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

6‮ ‬دول عربية تستحوذ علي‮ ‬%22.6‮ ‬من الاستثمارات الأجنبية بقطاع النسيج


دعاء حسني

صورة عادل العزبى و جدول يوضح حجم استثمارات الدول العربية بقطاع الغزل والنسيج خلال 6 أشهر الأولى من 2010 مقارنة بالفترة نفسها من 2009

 
l
 
 عادل العزبى
رصد تقرير حديث للهيئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، أن عدد الدول العربية التي قامت بالاستثمار بقطاع النسيج المصري خلال النصف الأول من العام الحالي، بلغ نحو 6 دول عربية بقيمة استثمارات 32.69 مليون جنيه، وتمثل استثمارات هذه الدول نحو %5.8 من إجمالي الاستثمارات الكلية بالقطاع النسيجي المقدرة بنحو 564.23 مليون جنيه، وبنسبة %22.6 من إجمالي حجم الاستثمارات الأجنبية التي تم ضخها بالقطاع خلال الـ6 أشهر الأولي من العام الحالي، والمقدرة بقيمة 144.05 مليون جنيه.
 
فيما كانت نسبة الاستثمارات المحلية خلال نفس الفترة نحو %74.5 من إجمالي الاستثمارات الكلية البالغة نحو 5 64.2 3 مليون جنيه، حيث بلغت قيمتها نحو 420.18 مليون جنيه، فيما لم يتجاوز إجمالي الاستثمارات الأجنبية والعربية معاً نسبة الـ%25.5، حيث بلغت قيمتها معاً نحو 144.05 مليون جنيه، وبلغت نسبة الاستثمارات الأجنبية وحدها منها نحو 111.36 مليون جنيه، بنسبة %77.3 من إجمالي الاستثمارات الأجنبية والعربية بالقطاع.
 
وأكد التقرير زيادة نسبة الاستثمارات العربية بالقطاع النسيجي خلال النصف الأول من العام الحالي، بنسبة %88.4، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، حيث بلغت الاستثمارات النسيجية العربية، التي تم ضخها بقطاع الغزل والنسيج خلال النصف الأول من عام 2009 نحو 1.13  مليون جنيه، مقارنة بقيمة استثمارات للدول العربية خلال العام الحالي بلغت 32.69  مليون جنيه.
 
وذكر التقرير أن »سوريا« احتلت صدارة قائمة الدول العربية المستثمرة بقطاع الغزل والنسيج بالسوق المصرية خلال النصف الأول من العام الحالي بقيمة استثمارات تقدر بنحو 16.36 مليون جنيه بنسبة %2.9 من إجمالي الاستثمارات الكلية بالقطاع، ثم »ليبيا« في المركز الثاني باستثمارات 6.13 مليون جنيه بنسبة تمثل %1.1، وجاءت »فلسطين« في المركز الثالث باستثمارات 5.89 مليون جنيه بنسبة %1، ثم »السعودية« في المركز الرابع باستثمارات 3.76 مليون جنيه بنسبة %0.66من إجمالي الاستثمارات بالقطاع، وفي المركز الخامس جاءت »لبنان« بقيمة استثمارات قدرت بـ0.54 ألف جنيه بنسبة %0.09، وفي المركز السادس والأخير جاءت الإمارات باستثمارات 0.01 ألف جنيه بنسبة %0.001 من إجمالي استثمارات القطاع.
 
وبلغ عدد الدول العربية التي قامت بالاستثمار في القطاع النسيجي العام الماضي، نحو 7 دول عربية، حيث غابت العراق عن استثمارات القطاع خلال النصف الأول من العام الحالي، وكانت قد سجلت استثمارات تقدر بنحو 0.50 ألف جنيه، وكانت دولة فلسطين تحتل صدارة الاستثمارات العربية خلال النصف الأول من العام الماضي باستثمارات بلغت نحو 5.62 مليون جنيه، فيما كان إجمالي الاستثمارات العربية خلال تلك الفترة، قد سجل نحو 1.13- مليون جنيه بنسبة بلغت نحو %0.33 من إجمالي الاستثمارات النسيجية التي تم ضخها بالقطاع خلال تلك الفترة والمقدرة بنحو 360.19 مليون جنيه.
 
من جانبه، قال عادل العزبي، نائب أول رئيس الشعبة العامة للمستثمرين بالاتحاد العام للغرف التجارية، مستشار غرفة الصناعات النسيجية، إنه من الطبيعي أن يكون هناك إقبال من الاستثمارات العربية إلي السوق المصرية في قطاع المنسوجات والملابس، وذلك للاستفادة من المزايا النسبية التي تتمتع بها السوق المصرية مع الأسواق العالمية، التي تمنح اعفاءات جمركية للواردات المصرية الواردة إلي أسواقها، وبخاصة اتفاقية المناطق الصناعية المؤهلة، والتي تتمتع باعفاء جمركي كامل لصادراتها إلي الأسواق الأمريكية، إضافة إلي اتفاقية الكوميسا التي تربط السوق المصرية مع الدول الأفريقية، وهذا كله إضافة إلي المزايا النسبية التي تتمتع بها السوق المصرية، سواء في أجور العمالة أو في تكلفة الأراضي والمباني، بالإضافة إلي أن دعم الصادرات يعطي مزايا متعددة للاستثمارات داخل السوق المصرية، مما يحفز الاستثمارات العربية نحو التركيز في ضخ استثمارات بالسوق المصرية.
 
وأكد »العزبي« أن قيمة الاستثمارات العربية التي بلغت خلال النصف الأول من العام الحالي ما يقرب من 32 مليون جنيه، مازالت ضعيفة، وبحاجة إلي ضخ المزيد منها بالسوق المصرية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة