أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

البنوك الأمريكية تخسر قروض رهن عقاري بقيمة‮ ‬15‮ ‬مليار دولار بسبب التزوير


إعداد ـ أيمن عزام

تصاعدت حالات التزوير من مقدمي طلبات الحصول علي قروض الرهن العقاري في الولايات المتحدة اعتمادا علي سهولة الحصول علي مستندات مهمة من الانترنت يتم استخدامها في تقديم الطلبات للبنوك او رشوة موظفين داخل البنوك.


وكشفت البيانات التي اعدتها شركة كورلوجيك البحثية التي قامت بفحص 7 ملايين قرض عقاري قدمته مئات من البنوك عن ان الخسائر التي تكبدتها الاخيرة، بسبب حالات تزوير تراوحت بين تقديم تقارير ائتمانية زائفة وسرقة الهوية الشخصية قد تصاعدت بنسبة %17 العام الماضي بعد ان شهدت تراجعا بنسبة %57 مقارنة بالذروة التي بلغتها في عام 2006.

وتبين ان قروضا بقيمة 14 مليار دولار او نحو %0.7 من جميع قروض الرهن العقاري في الولايات المتحدة قد تم تقديمها بناء علي طلبات تحمل بيانات غير صحيحة. وعلي الرغم من ان هذه القروض تشكل نسبة ضئيلة من السوق العقارية لكن الزيادة تعد حادة.

قامت شركة كورلوجيك التي تتبع حالات التزوير بفحص القروض المقدمة سنويا باستخدام برنامج كمبيوتري يرصد الثغرات في المستندات المقدمة من المقترضين ويتوقع احتمالية التزوير. وتظل الخسائر الحقيقية التي ستتكبدها البنوك غير معلومة لسنوات عديدة مقبلة عندما تضطر البنوك لشطب قيمة القروض المتعثرة.

كانت البنوك والكيانات المدعومة حكوميا المختصة بتقديم او ضمان قروض الرهن العقاري مثل فاني ماي وفريدي ماك وادارة الاسكان الفيدرالية قد بدأت في تشديد معايير الاقراض وفحص طلبات الحصول علي قروض الرهن العقاري منذ اندلاع ازمة قروض الرهن العقاري.

وتتجه البنوك حاليا لمطالبة المقترضين بتقديم المزيد من المستندات قبل الحصول علي القروض، مثل بيانات لاثبات جهة التوظيف واستيفاء تقارير بشأن الحالة الضريبية والائتمانية.

وذكرت جهات بحثية ان المزورين قد سعوا لتكييف اوضاعهم مع القيود الجديدة، حيث اعتمدوا علي تقديم مستندات مزورة ورشوة موظفين داخل البنوك وسرقة الهويات الشخصية بغرض تقديمها للبنوك، لعلمهم باشتراط الاخيرة توافر جدارة ائتمانية مرتفعة للعملاء.

وارجع معهد بحوث اصول الرهن العقاري سبب تزايد التزوير الي سهولة الحصول علي مستندات مهمة عبر الانترنت، وتزايد اعداد المتقدمين الذين يعانون من التعثر المالي.

وأورد المعهد تغييرا في اساليب التزوير المتبعة، حيث تراجعت حالات التزوير المتصلة بتقديم بيانات ائتمانية مزورة من عام لآخر، اما حالات التزوير التي تشهد تقديم المقترضين بيانات مزورة بشأن اسمائهم وعناوينهم والاموال التي يتقاضونها وديونهم او اصولهم فتظل مرتفعة، لتشكل نسبة %59 من جميع حالات التزوير.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة