أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

نتــــائج أعـمــال‮ »‬OCI‮« ‬تـتــفـوق علي توقــعـــات الـمحــللـــين


المال ـ خاص
 
تفوقت نتائج الأعمال غير المدققة لشركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة علي توقعات بنوك الاستثمار لأرباح الشركة في الربع الثاني من العام الحالي، حيث فاقت إيرادات »أوراسكوم« وصافي أرباحها كل توقعات الاستثمار العاملة بالسوق بنسب تجاوزت %20 الأمر الذي أرجعه محللون ماليون بأكبر بنوك الاستثمار إلي الأداء الجيد لقطاعي المقاولات والأسمدة المكونين لنتائج أعمال الشركة المجمعة،


حيث استفاد قطاع المقاولات من الاتجاه إلي تسريع عمليات البناء والتشييد الذي اجتاح أغلب دول العالم العربي بشكل عام خلال الربع الثاني وحتي مطلع شهر رمضان الحالي، في حين استمد قطاع الأسمدة قوته في الربع الثاني من ارتفاع كميات الإنتاج، الناتجة عن دخول طاقات إنتاجية جديدة، وارتفاع متوسطات أسعار البيع علي توقعات بعض بنوك الاستثمار.
 
وتمكنت شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة من تحقيق إيرادات مجمعة بقيمة 1.34 مليار جنيه في الربع الثاني من العام الحالي، مقارنة بـ895.5 مليون دولار، عن إيرادات الربع الأول، لتصعد إيرادات الشركة في النصف الأول إلي 2.327 مليار دولار، مقارنة بإيراداتها في الفترة نفسها من العام الماضي والبالغة 1.918 مليار دولار.
 
وانعكس نمو الإيرادات في الربع الثاني علي صافي الأرباح الذي ارتفع إلي 144 مليون دولار مقابل 116.6 مليون دولار في الربع الأول، ليرتفع صافي أرباح الشركة في النصف الأول إلي 260.6 مليون دولار مقابل 208 ملايين دولار في الفترة نفسها من العام الماضي.
 
ولفت محللون ماليون إلي أن نتائج أعمال »OCI « في الربع الثالث من العام الحالي ستتعرض لعاملين رئيسيين متضاربين.. الأول يتلخص في تباطؤ إيرادات قطاع الإنشاءات علي خلفية تباطؤ معدلات التشييد والبناء في تلك الفترة، تأثرا بالركود الحالي الذي يتزامن مع شهر رمضان، في حين ستشهد إيرادات قطاع الأسمدة ارتفاعاً علي خلفية صعود متوسطات أسعار بيع الأسمدة عالمياً.
 
قال عمر طه، المحلل المالي بشركة »بلتون فاينانشيال«، إن نتائج أعمال شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة، خلال الربع الثاني من العام الحالي تفوقت علي توقعاته، حيث حققت إيرادات مجمعة بقيمة 1.342 مليار دولار مقابل توقعاته البالغة 1.275 مليار دولار، في حين بلغ صافي أرباحها في الربع الثاني 144 مليون دولار، مقارنة بتوقعات »بلتون فاينانشيال« البالغة 128 مليون دولار.
 
واتفقت مع الرأي السابق منة الحفناوي، المحللة المالية بشركة »إتش سي«، مؤكدة أن شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة تمكنت خلال النصف الأول من العام الحالي من تحقيق نتائج أعمال أفضل من توقعات السوق بشكل عام، حيث بلغت إيراداتها في الربع الثاني 1.342 مليار دولار مقابل توقعات »إتش سي« البالغة 1.188 مليار دولار، في حين ارتفع صافي أرباح الشركة البالغ 144 مليون دولار بحوالي %20 علي توقعات شركة »إتش سي«، الأمر الذي أرجعته »الحفناوي« إلي ارتفاع أداء قطاعي الأسمدة والمقاولات علي التوقعات.
 
وأرجع عمر طه تفوق نتائج أعمال شركة »OCI « علي التوقعات إلي النشاط الذي حظي به قطاع الإنشاءات الخاصة بالشركة في الربع الثاني بدفع من لجوء معظم المتعاملين بالقطاع إلي تسريع عمليات البناء في العالم العربي بشكل عام قبل بدء شهر رمضان، علاوة علي أن ظروف المناخ في الربع الثاني تعتبر ملائمة لعمليات البناء، مقارنة بفصل الشتاء الذي يؤثر المناخ فيه سلباً علي سرعة عملية البناء والتشييد.
 
وأضاف المحلل المالي بشركة »بلتون فاينانشيال« أن هوامش أرباح قطاع الإنشاءات علي مدار النصف الأول تفوقت علي كل التوقعات بما فيها توقعات »OCI « نفسها، رغم أن إيرادات الربع الثاني، تشهد تواجداً قوياً من شركة »بيسكس« التابعة لأوراسكوم للإنشاء والصناعة التي تتسم بضعف هوامش ربحيتها مقارنة بقطاع المقاولات المصري، حيث بلغ هامش صافي أرباح قطاع المقاولات، قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاكات %15.5 في النصف الأول.

 
وانتقد »طه« تراجع قيمة العقود الجديدة التي حصلت عليها الشركة في الربع الثاني إلي 0.67 مليار دولار مقابل 0.8 مليار دولار في الربع الأسبق، لافتاً إلي أنه كان من المنتظر من الشركة أن تبدأ في تحقيق ارتفاع في قيمة العقود الجديدة خلال تلك الفترة، إلا أنه من المرجح أن تتمكن الشركة من إضافة عقود جديدة في النصف الثاني من العام الحالي.

 
في حين رأت المحللة المالية بشركة »إتش سي« أنه رغم تراجع قيمة العقود الجديدة التي حصلت عليها »OCI « في الربع الثاني مقارنة بالربع الأول، فإنه من المرجح أن تشهد تلك القيمة تحسناً في الربع الأخير من العام الحالي علي خلفية توقعات الشركة نفسها بحصولها علي عقود إنشاء مشروعات بنظام »PPP « - الشراكة بين القطاعين العام والخاص - في حد قد تتراجع قيمة العقود الجديدة، في الربع الثالث من العام الحالي، تأثراً بشهر رمضان الذي يشهد انخفاضاً في أعمال البناء والتشييد بوجه عام.

 
من ناحية أخري، لفت عمر طه، إلي أن الأداء الجيد لم يقتصر فقط علي قطاع المقاولات التابع لشركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة، بل امتد أيضاً لقطاع الأسمدة، الذي استفاد من ارتفاع حجم الإنتاج في الربع الثاني، مقارنة بالربع الأسبق، حيث صعد حجم إنتاج شركة »EFC « لإنتاج اليوريا من 307 إلي 334 ألف طن في الربع الثاني، فيما ارتفع حجم إنتاج شركة »EBIC « المتخصص في إنتاج الأمونيا من 130 إلي 170 ألف طن في الفترة نفسها.

 
وأوضح »طه« أن ارتفاع حجم الإنتاج في الربع الثاني بقوة عوض التأثير السلبي لتراجع أسعار الأسمدة، حيث تراجع متوسط سعر بيع اليوريا من 301 دولار للطن إلي 245 دولاراً للطن، فيما انخفض متوسط سعر بيع الأمونيا من 315 دولاراً للطن إلي 305 دولارات للطن.

 
وأضاف المحلل المالي بشركة »بلتون فاينانشيال« أن هبوط أسعار البيع أثر سلباً علي هامش قطاع الأسمدة التابع للشركة، حيث انكمش هامش صافي الأرباح قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاكات لقطاع الأسمدة في الربع الثاني مقارنة بالربع الأسبق، وهو ما ساهم في انخفاض هامش صافي أرباح الشركة بشكل عام في الربع الثاني إلي %21.6 في مقابل %23 في الربع الأول 2010.

 
من جانبها، رأت منة الحفناوي، أن استحواذ شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة علي شركة رويال »DSM « انعكس علي أداء قطاع الأسمدة، حيث بلغت إيرادات القطاع في الربع الثاني 435 مليون دولار مقابل 158 مليون دولار في الربع الأسبق، وهو ما ساهم في صعود إيرادات القطاع علي توقعات »إتش سي«، كما أنه من ضمن الأسباب التي عملت علي رفع إيرادات القطاع علي التوقعات صعود أسعار البيع، حيث ارتفع سعر بيع الأمونيا إلي 373 دولاراً للطن، مقابل توقعات »إتش سي« البالغة 335 دولاراً للطن، في حين ارتفع متوسط سعر بيع اليوريا إلي 250 دولاراً مقابل توقعاتها البالغة 236 دولاراً.

 
وبالرغم من صعود إيرادات الشركة، قالت المحللة المالية بشركة »إتش سي« إنه رغم أن استحواذ شركة »أوراسكوم« علي »رويال DSM « ساهم في إيرادات الشركة بقوة، فإنه أثر سلباً علي هامش أرباح القطاع بشكل عام، حيث تراجع هامش صافي أرباح قطاع الأسمدة قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاكات، في الربع الثاني إلي %32 مقابل %61 في الربع الأول من العام الحالي، بسبب اختلاف ظروف بيع الأسمدة في أوروبا عن السوق المحلية حيث تتسم مبيعات الأسمدة في أوروبا بهوامش ربحية أقل من السوق المحلية.

 
وفيما يخص الربع الثالث من العام الحالي، توقع المحلل المالي بشركة »بلتون فاينانشيال« أن تتأثر نتائج أعمال »OCI « بعاملين متضادين، الأول يتلخص في التباطؤ المتوقع، في نمو قطاع المقاولات بسبب تضمن الربع الثالث شهر رمضان والذي سيؤِثر سلباً علي عمليات البناء والتشييد، في الوقت الذي سيحقق فيه قطاع الأسمدة أداء إيجابياً بدفع من ارتفاع متوسط سعر بيع الأسمدة، حيث صعد متوسط سعر بيع اليوريا منذ شهر يوليو  بحوالي %13 عن الربع الثاني، و%4 لسعر بيع الأمونيا.

 
من جهة  أخري، كانت مجموعة »سي آي كابيتال« قد توقعت أن تبلغ إيرادات الشركة 1.275 مليار دولار في الربع الثاني من العام الحالي، علي أن يبلغ صافي أرباحها 128 مليون دولار، تلك التكهنات التي جاءت أقل مما حققته بالفعل شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة في الربع الثاني.

 
وكشفت نتائج أعمال شركة أوراسكوم للإنشاء والصناعة في النصف الأول من العام الحالي عن تراجع قيمة إجمالي الإنشاءات التي تمتلكها الشركة بنسبة %3.4 لتصل إلي 6.3 مليار دولار، الأمر الذي أرجعته الشركة إلي الضعف الذي شهده سعر صرف اليورو في الفترة الماضية، مشيرة إلي أنه علي افتراض عدم حدوث تغيرات في أسعار صرف العملات الرئيسية، تعتبر قيمة إجمالي الإنشاءات ثابتة، ولفتت إلي أن %63.7 من إجمالي إنشاءات الشركة موجهة لقطاع البنية الأساسية.

 
وحددت الشركة قيمة العقود الجديدة في الربع الثاني بـ0.67 مليار دولار، منخفضة بنسبة ضئيلة عن قيمة العقود في الربع الأول، علماً بأن إجمالي قيمة العقود الجديدة علي مدار النصف الأول 2010 بلغ 1.47 مليار دولار، %72.6 منها موجهة لقطاع البنية التحتية.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة