أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

محللون‮: ‬%12.25‮ ‬الفائدة المتوقعة علي سندات‮ »‬موبينيل‮«‬


أحمد مبروك
 
أثار اعتزام »موبينيل« إصدار سندات بقيمة قد تصل إلي مليار جنيه التساؤل حول مدي تأثر هيكل التزامات الشركة المستقبلية بتلك السندات من خلال تتبع تطور الرافعة المالية للشركة، خاصة أن الشركة كانت قد أصدرت سندات مطلع العام الحالي بقيمة 1.5 مليار جنيه بمعدل فائدة %12.25.

 
l
 
 عمرو الألفى
كانت »المال« قد كشفت مطلع الاسبوع الماضي عن تأهب شركة المصرية لخدمات التليفون المحمول- موبينيل- لإصدار سندات بالسوق المحلية بقيمة قد تصل إلي مليار جنيه.
 
استبعد محللون ماليون أن تتأثر الرافعة المالية لشركة »موبينيل« بصورة ملحوظة بسبب إصدار السندات، مشيرين إلي أن الرافعة المالية للشركة تبلغ 1.2 مرة وهو ما يشير إلي أن الشركة لديها المساحة لرفع مستويات مديوناتها في الفترة  المقبلة حيث اعتبروا تلك النسبة معقولة مقارنة بمعدلات الرافعة المالية للشركات العاملة بقطاع الاتصالات.
 
علي جانب آخر، رجح محللون ماليون أن تحدد »موبينيل« معدل الفائدة لتلك السندات عند %12.25 عند نفس المستوي الذي تم تحديده للسندات الأخيرة التي تم إصدارها بقيمة 1.5 مليار جنيه خلال مطلع العام الحالي في ظل استقرار أسعار الفائدة علي مدار العام الحالي.
 
وأيد المحللون اتجاه موبينيل إلي تكثيف اعتمادها علي السندات مقارنة بالقروض خلال الفترة الراهنة في ظل انخفاض تكلفة الأولي، مؤكدين انخفاض أسعار الفائدة علي السندات في ظل اتجاه البنوك لرفع مستويات الفائدة علي القروض في ظل تخوفاتهم من المخاطر المرتبطة بتمويل الشركات منذ الأزمة المالية العالمية، علاوة علي عدم اعتداد القوانين المنظمة لنشاط الاقتراض، وفقا للمركزي، بانتقال القوائم المالية لشركة »موبينيل« إلي قوائم »فرانس تليكوم« بدلا من »O.T «مما يقلص من فرص حصول »موبينيل« علي قروض من البنوك.
 
وحدد محللون ماليون  التأثير السلبي الوحيد لإصدار سندات جديدة خلال العام الحالي في التأثير السلبي علي أرباح الشركة بنسبة قد تصل إلي %9 خلال العام المقبل والذي ستبدأ في دفع الكوبونات.
 
أيد عمرو الألفي، رئيس مجموعة البحوث بمجموعة »سي آي كابيتال«، اعتماد شركة »موبينيل« في الفترة الراهنة، علي السندات لتوفير سيولة مناسبة لسد احتياجاتها التوسعية، في الفترة المقبلة، مؤكدا انخفاض تكاليف إصدار السندات مقارنة باللجوء للاقتراض الذي يعتبر مكلفا في الفترة الراهنة بالنسبة للشركات بشكل عام.
 
وأضاف »الألفي« أن من ضمن المزايا التي ساعدت علي رجحان كفة السندات في الفترة الماضية عن كفة الاقتراض، سهولة إصدار السندات مقارنة باللجوء إلي الاقتراض من البنوك موضحا أن المخاطر المرتبطة بإصدار السندات يتم تحميلها علي حاملي السندات الكثيرين مقارنة بعدد البنوك التي تتحمل المخاطر حالة القروض الكبيرة، والتي تحتاج إلي »كونسورتيوم« وهو ما يتسبب في إقبال البنوك علي رفع معدل الفائدة علي القروض مضافا إليها ضمان من أصول الشركة في العديد من الأحيان.
 
ولفت »الألفي« إلي أن من ضمن المزايا المرتبطة بإصدار السندات مقارنة بالاقتراض من البنوك قابلية تداول السندات في السوق الثانوية، وهو ما قد يجذب شريحة معينة من المتعاملين.
 
في سياق متصل لم يبد رئيس مجموعة البحوث بمجموعة »سي آي كابيتال« تخوفا حول الرافعة المالية الخاصة بشركة »موبينيل« »منفردة« لافتا إلي أن الرافعة المالية التي يتم احتسابها من خلال قسمة صافي ديون الشركة علي صافي الأرباح قبل خصم الضرائب والفوائد والاهلاكات بلغت 1.5 مرة وفقا لأرباح العام الحالي، كما أنه ليس من المتوقع أن تتأثر الرافعة المالية سلبا بعنف جراء إصدار السندات، حيث قد ترتفع تلك النسبة إلي 1.6 مرة علي سبيل المثال، الأمر الذي اعتبره لا يمثل أي تغيير جوهري بالنسبة للرافعة المالية لـ »موبينيل«.
 
وتوقع »الألفي« أن يتم تحديد العائد المتوقع من السندات الأخيرة عند %12.25 وهي النسبة التي تم تحديدها مسبقا بالنسبة للسندات البالغة قيمتها 1.5 مليار جنيه التي تم طرحها نهاية العام الماضي خاصة في ظل استقرار اسعار الفائدة في السوق المحلية منذ إصدار السندات الأخيرة وحتي الآن.
 
وحدد رئيس مجموعة البحوث بمجموعة »سي آي كابيتال« التأثير السلبي الوحيد لإصدار سندات بقيمة مليار جنيه تقريبا بالنسبة لموبينيل بتراجع صافي أرباح الشركة بنسبة %9 تقريبا خلال العام المقبل والذي ستبدأ فيه دفع الكوبونات الخاصة بتلك السندات.
 
رأت سالي جرجرس، المحللة المالية بشركة »بلتون فاينانشيال« أنه ليس هناك ما يمنع »موبينيل« من إصدار سندات بقيمة مليار جنيه للوفاء باحتياجاتها التوسعية خاصة أن الشركة متاح لديها رفع مستويات الديون.
 
وأرجعت المحللة المالية بشركة »بلتون فاينانشيال« لجوء موبينيل إلي الاعتماد علي السندات مقارنة بالقروض إلي أن البنك المركزي المصري يحظر اقراض البنوك بنسبة كبيرة للشركات التابعة لأي شركة ثبت حصولها علي حجحم قروض مرتفع.
 
أضافت سالي جرجس أن جوهر الحظر لا يكمن في مكان تواجد القوائم المالية لشركة »موبينيل« سواء كانت عند »أوراسكوم تليكوم« أو »فرانس تليكوم« وإنما يكمن في نسب المساهمة دون النظر إلي الأسلوب الإداري وبالتالي ستظل موبينيل تتعرض لبعض المصاعب في الحصول علي القروض رغم انتقال قوائمها المالية إلي شركة »فرانس تليكوم« مستندة إلي أن »موبينيل« لم تتمكن من الحصول علي أي قروض بعد القرض الذي حصلت عليه بقيمة 600 مليون جنيه خلال العام الماضي.
 
ورهنت المحللة المالية بشركة »بلتون فاينانشيال« تمكن »موبينيل« من الحصول علي قروض في الفترة المقبلة باتجاه »أوراسكوم تليكوم« إلي تخفيف حجم ديونها للقطاع المصرفي، واستبعدت سالي جرجس أن تتأثر الرافعة المالية لشركة موبينيل سلبا بشكل ملحوظ جراء اصدار السندات، لافتة إلي أن الرافعة المالية للشركة تبلغ 1.2 مرة، ومن المرجح أن ترتفع نسبة طفيفة لا تذكر في حالة إصدار السندات مستندة إلي أن الشركة حصلت علي قروض بقيمة 5 مليارات جنيه، إلا أن إجمالي تلك القيمة لا يتم تحميله علي القوائم المالية للشركة مرة واحدة، بل يتم تحميله علي القوائم ووفقا للمبالغ التي تبدأ الشركة في استخدامها بصورة فعلية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة