أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮»‬جراند القابضة‮« ‬تعتزم طرح شركتها التابعة ببورصة النيل من خلال‮ »‬اكتتاب خاص‮«‬


إيمان القاضي
 
تستعد شركة »جراند القابضة« للاستثمارات المالية لطرح %20 من أسهم جراند انفستمنت للتجارة التابعة لها في بورصة النيل خلال الأسابيع المقبلة من خلال اكتتاب خاص، كما تعكف جراند القابضة علي انهاء إجراءات قيد شركة الحديد والصلب اليابانية التي تتولي رعاية قيدها في بورصة النيل خلال شهر، فيما يواجه قيد شركة شمال أفريقيا للاستثمار العقاري عدة معوقات نتيجة تحفظ إدارة البورصة علي القوائم المالية للشركة.


 
وكشف أحمد حمدي مدير علاقات المستثمرين بشركة جراند القابضة للاستثمارات المالية أن شركته قررت اختيار أسلوب الاكتتاب الخاص لطرح %20 من أسهم جراند انفستمنت للتجارة التابعة لها ببورصة النيل وذلك بدلاً من طرح أسهم الشركة التابعة من خلال نظام المزايدة علي غرار إدراج باقي أسهم بورصة النيل، لتصبح شركة جراند للتجارة أولي شركات بورصة النيل التي تخالف نظام المزايدة ليتم إدراجها من خلال طرح خاص.

 
وأوضح »حمدي« أن الاكتتاب الخاص سيقتصر علي عملاء شركة جراند القابضة وجراند انفستمنت للسمسرة، متوقعاً أن يصل عدد مساهمي جراند انفستمنت للتجارة إلي 100 مساهم علي أقل تقدير بعد طرح الشركة من خلال الاكتتاب الخاص مشيراً إلي أن عدد المساهمين في هيكل ملكية الشركة لا يتعدي 3 مساهمين فقط.

 
وأكد أنه لم يتم تحديد سعر الطرح لسهم شركة جراند انفستمنت للتجارة حتي الآن حيث يعمل المستشار المالي للطرح علي دراسة أفضل البدائل خلال الفترة الحالية، مشيراً في الوقت نفسه إلي أن طرح السهم بالقيمة الاسمية البالغة 20 قرشاً يعتبر أقرب الاحتمالات.

 
وأوضح أن شركته تفضل طرح السهم بسعر رخيص لكي يلقي إقبالاً من كل المتعاملين بالسوق خاصة في ظل تفضيل بعض المتعاملين من ذوي الملاءات المالية الضعيفة قصر تعاملاتهم علي الأسهم الرخيصة نسبيا نظرا لامكانية تجميع كميات كبيرة منها، مؤكداً أن شركته تستهدف كل فئات المتعاملين سواء من ذوي الملاءات المالية المرتفعة أو المنخفضة.

 
وأرجع تفضيل شركته طرح جراند انفستمنت للتجارة التابعة من خلال الطرح الخاص بدلا من أسلوب المزايدة إلي الآثار السلبية التي وقعت علي أسهم بورصة النيل من تداولها بنظام المزايدة، حيث سيطرت عمليات مضاربات موسعة علي حركة الأسهم مما دفع بعضها للارتفاع عن القيم الاسمية بمعدلات خيالية تصل إلي %500.

 
وأكد أنه تم الحصول علي موافقة إدارة البورصة علي قيد جراند انفستمنت للتجارة فيما تنتظر الشركة موافقة شركة مصر المقاصة علي القيد والمتوقع أن تصدر بنهاية الأسبوع الجاري.

 
وأشار مدير علاقات المستثمرين بشركة جراند القابضة إلي أن رأسمال جراند انفستمنت للتجارة يبلغ 1.5 مليون جنيه، وهي مملوكة لشركة جراند القابضة بنسبة %98. وتعمل بالاستيراد والتصدير.

 
وكان مجلس إدارة شركة جراند القابضة للاستثمارات المالية قد قرر مؤخراً بيع %7 من هيكل ملكية شركة جراند للتأجير التمويلي، وأشار »حمدي« إلي أن القيمة البيعية للصفقة بلغت 350 ألف جنيه، موضحاً أن المشتري هو أحد الأطراف المقربين من أعضاء مجلس إدارة جراند القابضة.

 
كما أكد أن الشركة ليس لديها نوايا لبيع أي حصص من شركاتها التابعة خلال الفترة الراهنة، موضحاً أن عملية بيع حصة الـ%7 من شركة التأجير التمويلي تعتبر حالة استثنائية لها ظروف خاصة.

 
وعلي صعيد آخر كشف مدير علاقات المستثمرين بشركة جراند القابضة للاستثمارات المالية أن إدارة البورصة تحفظت علي تقييم شركة شمال أفريقيا للاستثمار العقاري التي كان من المفترض أن يتم قيدها في بورصة النيل خلال الأيام الحالية تحت رعاية شركة جراند القابضة للاستثمارات المالية، علي الرغم من حصول الشركة علي موافقة شركة مصر المقاصة علي القيد ببورصة النيل.

 
وأوضح أن أسباب تحفظ البورصة علي قيد شركة شمال أفريقيا للاستثمار العقاري ببورصة النيل تتمثل في أنه تم تخصيص أراض بمنطقة مرسي علم لشركة شمال أفريقيا وتصل قيمة تلك الأرض إلي 70 مليون جنيه، إلا أنه لم يتم سداد أي قسط من قيمة الأرض حتي الآن علي الرغم من تسجيل القيمة البيعية للأرض في القوائم المالية للشركة.

 
كما أن رأسمال شمال أفريقيا للاستثمار العقاري لا يتعدي 5 ملايين جنيه مما دفع إدارة البورصة للشك في قدرة الشركة علي سداد قيمة الأرض وذلك علي الرغم من امتلاك شركة شمال أفريقيا استثمارات بشركتين تابعتين تبلغ رؤوس أموالهما 45 مليون جنيه و120 مليون جنيه علي التوالي وأيضا علي الرغم من أنه تم الحصول علي موافقة الجهات المعنية علي البيع فعليا.

 
وأضاف مدير علاقات المستثمرين بشركة جراند انفستمنت القابضة للاستثمارات المالية أن السبب الثاني وراء تحفظ إدارة البورصة علي قيد شركة شمال أفريقيا للاستثمار العقاري ببورصة النيل يكمن في تخوفها من تكرارنفس سيناريو أرض »مدينتي« المملوكة لشركة طلعت مصطفي والتي تم شراؤها من الحكومة عن طريق التخصيص بالأمر المباشر، مع أرض مرسي علم المخصصة لشركة شمال أفريقيا للاستثمار العقاري بعد أن يتم قيد الشركة في البورصة فعليا، الأمر الذي سيكون من شأنه الإضرار بمصالح الأقلية مثلما حدث مع حاملي أسهم شركة طلعت مصطفي.

 
وأشار إلي اعتزام شركة شمال أفريقيا استئناف مفاوضات القيد ببورصة النيل خلال الأيام المقبلة، حيث تحاول إدارة الشركة عقد مقابلة مع إدارة البورصة لإيضاح أسباب التحفظ علي القيد ببورصة النيل بشكل تفصيلي، وذلك لكي تتمكن شركة شمال أفريقيا من الرد علي تلك الأسباب بشكل واضح، مشيراً إلي أن إدارة البورصة صرحت بتحفظاتها علي قيد شمال أفريقيا في بورصة النيل بشكل ودي.

 
وذكر أن شركة شمال أفريقيا لديها نوايا لقيد إحدي شركاتها التابعة والتي يبلغ رأسمالها 120 مليون جنيه في المقصورة الرئيسية إلا أنها أعرضت عن هذا الأمر بعد التحفظات التي أبدتها إدارة البورصة علي قيد شركة شمال أفريقيا نفسها في بورصة النيل.

 
وفي سياق متصل أوضح »حمدي« أن شركته تعكف خلال الفترة الحالية علي إنهاء إجراءات قيد الشركة المصرية اليابانية لصناعة الصلب في بورصة النيل، متوقعاً أن يتم الانتهاء من إجراءات القيد خلال شهر.

 
وأشار إلي أن هذه الشركات كانت مدرجة بالمقصورة الرئيسية، إلا أنه تم شطبها، ومن ثم قرر مجلس إدارة الشركة التوجه لبورصة النيل كبديل للبورصة الرئيسية.

 
وأوضح أن شركة جراند القابضة للاستثمارات المالية، أرجأت عدداً من خططها الاستثمارية، لحين اتضاح الرؤية حيال الأوضاع الاقتصادية، حيث أجلت خططها المتعلقة بالتوجه لنشاط الاستثمار العقاري، لحين تحسن ظروف القطاع، فيما رهن اتخاذ شركته خطوات تنفيذية بالخطة المتعلقة بتأسيس شركة لمزاولة نشاط صانع السوق، لحين إصدار هيئة الرقابة المالية ضوابط مزاولة النشاط.

 
وكانت نتائج أعمال شركة »جراند القابضة للاستثمارات المالية« خلال العام المالي المنتهي في 31 مارس 2010، قد أظهرت نمو صافي الربح بمعدل %24 ليبلغ 10.07 مليون جنيه، مقارنة بصافي ربح 8.12 مليون جنيه خلال العام المالي المنتهي في 31 مارس 2009، ويبلغ رأسمال شركة جراند القابضة نحو 39 مليون جنيه موزعاً علي 7.8 مليون سهم، بقيمة اسمية 5 جنيهات للسهم الواحد.
 
ويتمثل نشاطها في الاشتراك بتأسيس الشركات التي تصدر أوراقاً مالية أو زيادة رؤوس أموالها، بالإضافة إلي مزاولة نشاط أمناء الحفظ والإيداع المركزي.
 
وتمتلك جراند القابضة، عدة استثمارات بعدد من الشركات التابعة منها »جراند انفستمننت« لتداول الأوراق المالية، جراند انفستمنت للتجارة، جراند انفستمنت للتأجير التمويلي، جراند انفستمنت لتكوين وإدارة المحافظ المالية، وأيضاً العالمية للوساطة التأمينية، والوسيط للخدمات المالية ـ ليبيا، وشركة بانكرز إيجيبت.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة