أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

مستثمرون: زيادة أسعار الكهرباء تدعم الاستثمار فى الطاقة المتجددة


عمر سالم:

يرى عدد من مستثمرى ومسئولى الطاقة المتجددة أن زيادة أسعار الكهرباء للمنازل والقطاعين الصناعى والتجارى ستعمل على تنشيط حركة الاستثمار فى الطاقة المتجددة وخلق سوق جديدة وحرة لحركة الاستثمار فى الطاقة بشكل عام، إضافة الى فتح الباب أمام القطاع الخاص، ويعد مؤشرا إيجابيا نحو تقليل الفارق بين سعر بيع الطاقة المتجددة والطاقة التقليدية وأيضا بين سعر انتاج وبيع الطاقة.

وطالب الحكومة برفع الدعم نهائيا عن الطاقة بحلول عام 2017 والتعامل مع قطاع الكهرباء على أنه قطاع استثمارى وليس خدميا، خاصة أنه مرشح لأن يكون أكثر القطاعات جذبا للاستثمارات الأجنبية والمتوقعة بنحو 500 مليار جنيه.

وقالت المهندسة ليلى جورجى، رئيس هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة، إن قرار زيادة أسعار الكهرباء للمنازل والقطاع الصناعى خطوة نحو الطريق الصحيح لرفع الدعم عن الطاقة، إضافة الى إقامة استثمارات كبيرة فى الطاقة المتجددة وتشجيع المستهلكين نحو الاعتماد نسبيا عليها لتقليل الفجوة بين التقليدية والمتجددة، خاصة أن قطاع الكهرباء يعانى أزمة بسبب ارتفاع تكلفة انتاج الطاقة المتجددة وبيعها مقارنة بالطاقة العادية.

وأضافت أن الهيئة تركز حاليا على نشر ثقافة استخدامات الطاقة الشمسية وفتح الباب أمام القطاع الخاص للاستثمار فيه، مشيرة الى أن سعر انتاج الكيلووات من الطاقة المتجددة يتراوح بين 55 و75 قرشا، مؤكدة أن قطاع الكهرباء يؤهل لأن يكون أكثر القطاعات جذبا للاستثمارات الأجنبية، علاوة على أنه سيساعد على ترشيد استهلاك الكهرباء.

وطالبت بضرورة تحرير أسعار الكهرباء لإيجاد سوق حرة للطاقة فى مصر وتشجيع المستثمرين للدخول فى السوق المصرية، لافتة الى أن القرار يعطى رسالة إيجابية لمستثمرى الطاقة المتجددة بالتوجه نحو إلغاء دعم الطاقة فى مصر وتحرير الأسعار، وبالتالى خلق مناخ جيد للاستثمار فى مصر.

ويرى المهندس فيصل عيسى، المدير العام لشركة السويدى لطاقة الرياح، أن القرار خطوة جيدة من شأنها تقليل الفجوة بين سعر انتاج وبيع الطاقة، مشيرا الى أن التأثير سيكون نسبيا مقارنة بما اذا تم تحرير أسعار الطاقة كاملة على الصناعات كثيفة الاستهلاك، إضافة الى المبانى الحكومية، خاصة أن الزيادة جاءت طفيفة على المنازل ولكنها خطوة نحو إلغاء الدعم بشكل كامل خلال عدة سنوات، مما سيخلق فرص استثمار كبيرة فى المستقبل، ويقلل الفارق بين انتاج الطاقة المتجددة والطاقة التقليدية.

وأكد أهمية فتح الباب أمام القطاع الخاص وطرح استثمارات جديدة فى الطاقة المتجددة لتنشيط حركة الاستثمار فى القطاع الذى يعانى ركودا شديدا منذ قيام ثورة 25 يناير، مطالبا بتقديم حوافز تشجيعية وتحرير الأسعار بشكل كامل، موضحا أن أغلب شركات الطاقة المتجددة تترقب طرح مشروعات واستثمارات جديدة فى عملية التنمية، معتبرا أن القرار يأتى ضمن خطة لإعادة هيكلة الدعم مستقبلا.

وقال المهندس وائل النشار، رئيس شركة أونيرا سيستيمز للطاقة الشمسية، إن القرار جاء متأخرا، حيث إن الأسعار ثابتة منذ 4 سنوات مما يبشر بالتوجه نحو استخدام الطاقة المتجددة فى المستقبل خاصة أن سعر انتاج وبيع الطاقة المتجددة أعلى من الطاقة التقليدية.

وكان مجلس الوزراء أصدر قرارا بزيادة أسعار الكهرباء وتشمل ثبات الشريحة الأولى من كيلووات وحتى 50 كيلووات بنحو 5 قروش وستزيد 11.5 قرش بدلا من 11 قرشا لمن يستهلك من 51 وحتى 200 كيلووات و17.5 قرش بدلا من 17 قرشا من 201 وحتى 350 كيلووات، والشريحة الرابعة ستزيد 4 قروش، والخامسة من 651 وحتى 1000 كيلووات ستصل الى 45 قرشا و75 قرشا لأكثر من 1000 ميجاوات.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة