أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

"بتروناس" الماليزية تقرر زيادة استثماراتها فى مصر


المال - خاص :

التقى أسامة صالح وزير الاستثمار، صباح اليوم الاثنين، وفد شركة بتروناس الماليزية، إحدي كبرى شركات البترول والغاز الطبيعى ومشتقاته فى ماليزيا والعالم، وتناول اللقاء مناقشة آليات تعزيز التعاون المشترك بين الهيئة العامة للاستثمار والشركة الماليزية، والإجراءات اللازمة لزيادة استثمارات الشركة فى مصر، وقد أسفر اللقاء عن الاتفاق مع الشركة على قيامها بضخ استثمارات جديدة فى السوق المصرية، تشمل إقامة مصنع ضخم لإنتاج وتعبئة الزيوت ومواد التشحيم بحجم استثمارات 100 مليون دولار، تقوم من خلاله الشركة بتصدير منتجاتها إلى كلٍ من السوق المصرية ومختلف دول أفريقيا والشرق الأوسط.

 
 
 أسامة صالح وزير الاستثمار خلال اجتماعه بوفد شركة بتروناس الماليزية
كانت الهيئة العامة للاستثمار قد بدأت عقد جلسات العمل مع شركة بتروناس العالمية خلال الشهور الماضية، حيث أجرت سلسلة من المقابلات والمفاوضات مع عدد من المسئولين فى الشركة الماليزية بهدف تشجيع الشركة على ضخ استثمارات جديدة فى السوق المصرية، فضلاً عن إقامة مصنع جديد للشركة بمصر من شأنه سد حاجة السوق المحلية من إنتاج الشركة من الزيوت والشحوم، بالإضافة إلى توفير عدد كبير من فرص العمل للمصريين مع قيام الشركة بتدريب الكوادر ونقل الخبرات اللازمة لهم فى هذا المجال.

 وقد عبر ممثلو الشركة خلال اجتماعهم بالسيد أسامة صالح، عن شكرهم وامتنانهم للجهود التى بذلتها الهيئة العامة للاستثمار من أجل التوصل لهذا الاتفاق، والذى من شأنه أن يساعد على توسيع الشركة لحجم أعمالها فى مصر خلال الفترة المقبلة.. فى حين أكد أسامة صالح وزير الاستثمار خلال الاجتماع ترحيبه بوفد الشركة الماليزية، شاكراً لهم حرصهم على التوسع استثمارياً فى السوق المصرية وتمسكهم بدعم الاقتصاد الوطنى خلال هذه الفترة الانتقالية الدقيقة التى تعيشها مصر الجديدة فيما بعد الثورة.

 وأكد الوزير للجانب الماليزى حرص الحكومة المصرية على تنشيط ودعم الاستثمار، وعلى وضع المزيد من التسهيلات أمام المستثمرين، وذلك من أجل تشجيعهم على التوجه للسوق المحلية، خاصةً فى مختلف مجالات المشروعات التنموية والإنتاجية والتصديرية.

  وشدد أسامة صالح على أهمية العلاقات الاستثمارية بين ماليزيا ومصر، رغم حجم الاستثمار المحدود حالياً بين البلدين، وهو ما يستدعى من كلا البلدين العمل على مضاعفة الاستثمارات التنموية والبينية، وهو ما تستهدفه مصر حالياً من أجل إقامة تحالفات استراتيجية وشراكة قوية بينها وبين مختلف الدول الصديقة، ومن بينها ماليزيا ودول شرق آسيا، بما يتيح الاستفادة من الموارد والميزات التنافسية لجميع الأطراف، ما من شأنه أن يعود بالنفع على الاقتصاد المصرى ويتيح المزيد من فرص العمل للمواطنين ورفع مستوى الخدمات المقدمة إليهم .

 ودعا وزير الاستثمار الشركة الماليزية لضرورة الاستفادة من الميزات الجغرافية والعلاقات الدولية التى تنعم بها مصر من خلال كم الاتفاقات ومذكرات التفاهم التى تنظم علاقاتها الاقتصادية والاستثمارية والتجارية بمختلف الكيانات الدولية وكبرى الأسواق والتجمعات الاقتصادية العالمية، مما يمكن الشركة من اتخاذ مصر مركزاً لتوزيع منتجاتها بالشرق الأوسط وأفريقيا وأوروبا، مؤكداً كذلك تقديم وزارة الاستثمار المصرية والهيئة العامة للاستثمار جميع صور العون والمساعدة للشركة بغية مضاعفة حجم استثماراتها فى مصر خلال المرحلة المقبلة، خاصةً أنها تنتج 25% من إجمالى إنتاج الغاز المصرى بمنطقة امتياز غرب الدلتا للمياه العميقة حالياً، يتم تسليمها إلى شبكة الغاز الوطنية المصرية للطلب المحلى ولمحطات الكهرباء وسوق التصدير فى شكل الغاز الطبيعى المسال، وذلك من خلال محطة الغاز الطبيعى المسال المصرى .

 جدير بالذكر أن شركة بتروناس الماليزية تعد أكبر مستثمر ماليزى في مصر فى مجال الغاز والبترول، كما تحتل المركز الـ 80 ضمن أكبر الشركات العالمية فى مجال النفط والغاز الطبيعى، حيث تضم أكثر من 103 فروع فى 25 دولة حول العالم، وتأتى رقم 13 عالمياً كأكثر الشركات ربحاً على مستوى العالم.. ومن المخطط أن يصبح مشروعها الجديد بمصر نواةً لتجمع صناعى كبير للشركة يساهم فى جعل مصر مركزاً لصناعة وتصدير الزيوت ومواد التشحيم إلى مختلف دول أوروبا والمنطقة.

 وقد بدأ نشاط الشركة الماليزية فى مصر عام 2001 بالتنقيب عن الغاز والبترول فى منطقة شمال شرق المتوسط للمياه العميقة، لتحصل الشركة بعد ذلك على 50% من حصة أعمال البحث والتنقيب وإنتاج الغاز الطبيعى فى منطقة امتياز غرب الدلتا للمياه العميقة .




بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة