أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

يساعد في توفير معايير الأمن والسلامة وتحديد خطوط السير


السيد فؤاد
 
علمت »المال« أن قطاع النقل النهري لم يفعل حتي الآن الكود الخاص بالوحدات النهرية والأطقم العاملة عليها، وهو الكود الذي يتم من خلاله وضع الضوابط لسلامة الوحدات النهرية وإبحارها عبر المجري الملاحي لنهر النيل إلي جانب الدورات التدريبية التي خاضها الطاقم العامل علي هذه الوحدات، وكان اللواء كريم أبوالخير، رئيس هيئة النقل النهري، قد طلب العام الماضي من مركز البحوث الهندسية التابعة لكلية الهندسة بجامعة الإسكندرية، عمل كود خاص للملاحة النهرية ليكون علي غرار ما يتم تطبيقه في قطاع النقل البحري الذي تتم مراقبته ومتابعته من خلال هيئة السلامة البحرية التابعة لوزارة النقل ويشرف عليه قطاع النقل البحري.

 
وقالت مصادر داخل هيئة النقل النهري إن تفعيل هذا الكود كان من شأنه تلافي الحوادث التي تقع لوحدات النقل النهري والتي كان آخرها غرق صندل نهري تابع للشركة الوطنية للنقل النهري ونتج عنه تسرب نحو 110 أطنان من السولار في نهر النيل، مما أدي لمشكلات عديدة خاصة بمياه الشرب وتلوث النهر في بعض المحافظات، ولفتت المصادر إلي أن هذا الكود كان من شأنه القيام بنفس المهام التي تقوم بها هيئة السلامة البحرية من حيث وضع الضوابط ومنح التراخيص للوحدات النهرية حتي يتم السماح لها بالملاحة النهرية، وكذلك تحديد مسارات تلك الوحدات وموقعها من الأهوسة وكيفية تفادي هذه الأهوسة والطرقات الملاحية.
 
وأشارت المصادر إلي أن مركز بحوث هندسة الإسكندرية قام بعمل كراسة مواصفات ودراسة جدوي مبدئية لتحديد التكلفة الخاصة بعمل الكود والذي يستلزم إجراء دراسات وافية لقطاع النقل النهري من موانئ وطرق ملاحية ووحدات وعاملين وجهات رقابية، إلا أن ارتفاع التكلفة واجه اعتراضات من جانب هيئة النقل النهري، وقامت الهيئة بعدها بطلب تشكيل لجنة من القطاعات المختلفة منها وزارة النقل وهيئة النقل النهري ومركز بحوث هندسة الإسكندرية للبت في تكلفة الكود، إلا أن اللجنة انعقدت دون حضور خبراء النقل بهندسة الإسكندرية وتوقف عملها بعد ذلك دون تفعيل الكود النهري حتي الآن.
 
في السياق ذاته أشار المهندس مصطفي صابر، استشاري النقل النهري بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا، إلي أن هناك مواصفات جاهزة بالفعل للكود النهري الخاص بالوحدات النهرية داخل هيئة النقل النهري وكذلك الضوابط الخاصة بإبحارها »إلا أن السبب الرئيسي في معظم الحوادث التي حدثت مؤخراً يعود إلي العنصر البشري«، وفق قول استشاري النقل بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا.
 
من جهة أخري قال مصدر مسئول بهيئة النقل النهري إن الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا، أرسلت خلال الأيام الأخيرة مذكرة تفاهم إلي الهيئة بشأن الموافقة علي مشاركتها في تطوير المعهد الإقليمي للنقل النهري، حيث كان الاتجاه السابق هو أن يتبع هذا المعهد للأكاديمية إلا أن هيئة النقل النهري طالبت بالمشاركة في أعمال تطويره.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة