أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

‮»‬طلعت مصطفي‮« ‬يواصل الضغط علي البورصة‮.. ‬وموجة البيع تنعكس علي الأسهم القيادية


كتب ـ أحمد مبروك:
 
واصل سهم »طلعت مصطفي« أمس، ضغطه علي البورصة لليوم الثاني علي التوالي، إثر قرار المحكمة الإدارية العليا تأييد حكم القضاء الإداري ببطلان عقد تخصيص أراضي مشروع »مدينتي« الذي تمتلكه الشركة.
 

وتعرضت الأسهم لموجة بيعية امتدت إلي المستثمرين الأجانب، وانعكس أثرها علي معظم الأسهم القيادية، ومؤشرها »EGX 30 «، الذي أغلق عند مستوي 6568 نقطة، فاقداً نحو %0.71 من رصيده، مقارنة بإغلاق أمس الأول عند مستوي 6517 نقطة، في حين أغلق سهم طلعت مصطفي علي سعر 6.33 جنيه، فاقداً نحو %7.35 عن سعر إغلاق أمس الأول البالغ نحو 6.8 جنيه، وليصل ما فقده منذ تحقيقه أعلي سعر في تعاملات أمس الأول، قبل صدور الحكم إلي %15.9 في أقل من جلستين، وكان السهم قد وصل خلال تعاملات الثلاثاء إلي 7.55 جنيه.
 
وعلي الرغم من نجاح سهم طلعت مصطفي في الارتداد لأعلي إلي مستوي 6.9 جنيه، في بداية تعاملات أمس الأربعاء، مما أدي إلي ارتفاع السوق بشكل عام وتحقيق الأسهم القيادية مستويات قياسية علي المدي القصير، فإن استمرار حالة الغيوم وانعدام القدرة علي تحديد خسائر طلعت مصطفي من حكم الإدارية العليا، أديا إلي هبوط السهم بعنف إلي مستوي 6.33 جنيه بنهاية التعاملات، مما انعكس تلقائياً علي أداء جميع الأسهم القيادية التي تقهقرت بدورها إلي ما دون مستوياتها التي بلغتها في منتصف التعاملات.
 
وتوقع محللون ومتعاملون بالسوق أن تواصل البورصة تراجعها اليوم لاستهداف مستوي دعم عند 6500 نقطة، في ظل الضغوط العنيفة التي يعاني منها سهم طلعت مصطفي، والتي تسببت في إحداث حالة من الذعر في أوساط المستثمرين.
 
وفي الوقت نفسه، رجع المتعاملون تماسك السوق بتعاملات اليوم عند مستوي الدعم، علي خلفية الأداء المتماسك لبعض الأسهم القيادية خلال تعاملات الأربعاء، وفي مقدمتها أوراسكوم تليكوم، والتجاري الدولي، وأوراسكوم للإنشاء والصناعة.
 
قال إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني بشركة أصول للسمسرة، إن معظم الأسهم القيادية عكست أمس تحركات سهم طلعت مصطفي، الذي اعتبره محور حديث البورصة خلال الفترة الحالية، حيث تراجعت معظم الأسهم القيادية تأثراً بهبوط السهم خلال التعاملات الصباحية إلي مستوي دعمه الرئيسي البالغ 6.8 جنيه، ثم صعدت تزامناً مع ارتفاع السهم من ذلك المستوي حتي لامس مستوي 6.93 جنيه لأعلي، ثم ما لبثت الأسهم القيادية أن قلصت مكاسبها بعد أن هوي السهم من جديد إلي مستوي 6.23 جنيه والإغلاق عند مستوي 6.33 جنيه.
 
وأضاف »السعيد« أن سهم طلعت مصطفي حاول التماسك عند مستوي دعمه الجوهري، الذي كان من المتوقع للسهم الارتداد لأعلي من عنده، إلا أن استمرار حالة الغيوم التي سادت السوق في ظل عدم تحديد حجم الخسائر الناتجة عن حكم المحكمة الإدارية، أدي إلي إحداث فيض بيعي جديد خلال النصف الثاني من تعاملات الأربعاء، ليتراجع السهم إلي ما دون مستوي الدعم، وحدد »السعيد« مستوي دعم حركة السهم عند 6 جنيهات، فيما يقع مستوي المقاومة عند 6.8 جنيه.
 
ولفت رئيس قسم التحليل الفني بشركة أصول للسمسرة، إلي أن مؤشر »EGX 30 «، تراجع في التعاملات الصباحية بحوالي 60 نقطة، كما كان متوقعاً في »المال« في عددها الصادر أمس، وبدأت السوق في التماسك حيث ارتفع الموشر لأعلي حتي لامس المنطقة الخضراء، إلا أن هبوط سهم طلعت مصطفي، أدي إلي حدوث ذعر بيعي بالسوق بشكل عام، ليعاود المؤشر التراجع من جديد ويغلق عند مستوي 6568 نقطة.
 
وتوقع »السعيد« أن تستكمل السوق رحلة الانخفاض اليوم، خاصة بالتعاملات الصباحية، ليصل إلي مستوي 6535 نقطة تقريباً، علي أن يحاول التماسك عند مستوي دعمه عند 6500 نقطة، بدعم من الأداء الإيجابي لعدد من الأسهم القيادية.
 
وفيما يخص الأسهم القيادية، التي قد تحقق أداءً جيداً اليوم، قال »السعيد«، إن سهم أوراسكوم تليكوم تمكن من تحقيق قمة جديدة علي المدي القصير عند مستوي 5.5 جنيه في منتصف الجلسة، إلا أنه أغلق عند مستوي 5.4 جنيه، بسبب تراجع سهم طلعت مصطفي خلال النصف الثاني من الجلسة، ومن المرجح لسهم أوراسكوم تليكوم أن يحاول الصعود مجدداً اليوم إلي منطقة 5.53 جنيه، مستهدفاً مستوي مقاومة 5.6 جنيه.
 
في سياق متصل، قال »السعيد« إن سهم البنك التجاري الدولي تمكن من تحقيق أداء رائع، بعد أن تمكن من تحقيق قمة تاريخية جديدة عند مستوي 40.43 جنيه، في مقابل قمته السابقة عند مستوي 40.3 جنيه، والتي تعتبر مستوي مقاومة مهماً لحركة السهم، ومن المرجح للسهم اليوم أن يحاول الصعود مجدداً لتأكيد كسر قمته السابقة، وإذا ما نجح في تأكيد الاختراق لأعلي سيمهد لاستهداف مستوي 44 جنيهاً علي المدي القصير، وحدد »السعيد« مستوي دعم حركة السهم عند 39 جنيهاً، يليه مستوي 38 جنيهاً.
 
وأضاف رئيس قسم التحليل الفني بشركة أصول للسمسرة، أن سهم هيرمس حقق قمة جديدة علي المدي القصير جداً، عند 30.45 جنيه في منتصف التعاملات، قبل أن يغلق عند مستوي 30 جنيهاً، ومن المرجح للسهم أن يحاول اليوم تخطي مستوي مقاومة 30.5 جنيه، إلا أنه مرشح للتحرك عرضياً عند ذلك المستوي، فيما يقع مستوي دعم حركة السهم عند 28.25 جنيه.
 
وأشار »السعيد« إلي أن سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة تحرك بشكل عرضي بين مستويي 254 و256 جنيهاً، ومن المرجح للسهم مواصلة التحرك عرضياً بين مستويي مقاومة 262 جنيهاً ودعم 254 جنيهاً.
 
من ناحية أخري، قال »السعيد« إن سهم العربية لحليج الأقطان تمكن من استمرار تفوقه علي البورصة بشكل عام أمس، حيث واصل الصعود ليصل إلي مستوي 4.95 جنيه.
 
وتوقع »السعيد« أن يواصل السهم الارتفاع بدعم من تأثير إعلان الشركة عن توزيع كوبون بواقع %25 من قيمة السهم تقريباً، ونصح »السعيد« بجني الأرباح عند مستويي 5 و5.3 جنيه تقريباً، فيما يقع مستوي الدعم الحالي عند 4.4 جنيه.
 
من جانب آخر، قال »السعيد« إن سهم بالم هيلز تأثر بقوة بالأنباء المتداولة حول احتمالية تأثر الشركة سلباً بسبب الأراضي التي خصصت لها في القاهرة الجديدة، ليهوي بحوالي %5 ويصل إلي مستوي 5.16 جنيه، ومن المرجح للسهم أن يتحرك عرضياً بين مستويي 5.1 و5.35 جنيه خلال الجلسات القليلة المقبلة، لحين اتضاح الأمور، فيما يقع مستوي إيقاف الخسائر عند 4.9 جنيه.
 
وجاء تراجع البورصة أمس، وسط هبوط نسبي في أحجام التعامل، حيث تم التعامل علي 151.5 مليون سهم بقيمة 908 ملايين جنيه في مقابل 936 مليون جنيه خلال تعاملات أمس الأول.
 
واتجه الأجانب إلي البيع بصافي قيمة 62.9 مليون جنيه، مشكلين %20.74 من السوق، فيما بلغ صافي مشتريات العرب 41.5 مليون جنيه، ممثلين %5.3 من التعاملات، في الوقت الذي اشتري فيه المصريون بصافي قيمة 21.34 مليون جنيه، محتلين %73.97 من التعاملات.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة