أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

غرامة‮ »‬گلايمنت‮«.. ‬تثير انتقادات لحقوق الملگية الفگرية في فرنسا


المال - خاص
 
في الوقت الذي تعالت فيه الأصوات المطالبة بانقاذ صناعة السينما وسوق الكاسيت في مصر من القرصنة علي الإنترنت، تفجرت أزمة عنيفة في فرنسا حول حقوق الملكية الفكرية ومدي مشروعية تحميل الأفلام والأغاني علي الإنترنت، بعد إدانة مواطن فرنسي بانتهاك حقوق الملكية الفكرية بتحميله آلاف الأغاني من الإنترنت.

 
أحدث المخرج الفرنسي الشهير جين لو جودارد »Jean-luc Godard «، جلبة في الأوساط الثقافية والفنية عندما أعلن تأييده ودعمه المصور جيمس كلايمنت، الذي وقعت عليه غرامة مالية تقدر بحوالي 20 ألف يورو بدعوي انتهاكه حقوق الملكية الفكرية الموسيقية.
 
وهدد »كلايمنت« بتصعيد قضيته إلي محكمة حقوق الإنسان الأوروبية، بعد أن رفضت  المحكمة الفرنسية العليا الطعن، الذي تقدم به في يونيو الماضي، لتقف بذلك إلي جانب شركات الإنتاج الموسيقي، التي رفعت الدعوي ضد »كلايمنت« منذ 5 سنوات.
 
وفي خطوة لإظهار دعمه لحق أي مواطن في تحميل المواد الفنية والثقافية من الإنترنت، تبرع المخرج الفرنسي »جودارد« الشهر الحالي بألف يورو للمساهمة في دفع الرسوم القانونية التي يتطلبها رفع دعوي قضائية من المحكمة الأوروبية والبالغة 5 آلاف يورو. وهذا الموقف ليس جديداً علي »جودارد«، الذي كان رائداً للموجة الجديدة في السينما الفرنسية في ستينيات القرن الماضي، بعد أن قدم أفلاماً اخترقت معتقدات وثوابت المجتمع البرجوازي في أوروبا.
 
وقد أدين »كلايمنت« وفق تشريعات حقوق الملكية الفكرية القديمة، التي يتوقع أن يتم تغييرها وإقرار قانون جديد أكثر تشدداً، قد يوقف جميع عمليات تداول الأغاني والأفلام علي شبكة الإنترنت.

 المخرج »جودارد« معارضته الشديدة لقانون الملكية الفكرية الفرنسي، في حوار نشر له بإحدي المجلات الفرنسية الثقافية، معتبراً تداول المواد الفنية والثقافية حقاً لكل مواطن، وقال »لا يوجد شيئاً يدعي الملكية الفكرية، فهو أمر غير مجد«.
 
وقال المراقبون إن دعم المخرج »جودارد« قضية كلايمنت يمثل حدثاً مهماً، فيما يتعلق بالقضية المثارة حالياً حول القرصنة الفنية عبر الإنترنت.
 
من جانبها أعلنت الحكومة الفرنسية، عن تأييدها المطلق للتشدد في الإجراءات المفروضة علي حقوق الملكية الفكرية، وهو ما قابله الاشتراكيون المعارضون في فرنسا بالرفض، رغم تعارض ذلك مع مصالحهم المباشرة، نظراً لارتباطهم بالحركة الثقافية البنائية وتضررهم من تداول أعمالهم دون مقابل، لكن مسئوليتهم الاجتماعية دفعتهم للدفاع عن الحق في المعرفة وتداول المعلومات.
 
ويقضي قانون الملكية الفكرية الجديد ـ الذي يحظي برعاية الرئيس ساركوزي ـ بقطع خدمة الإنترنت عن الأفراد الذين يتداولون الأغاني والأفلام، وجميع المحتويات الإعلامية الأخري في حال تجاهلهم الإنذارات بالتوقف عن تداول هذه المواد، وقد يصل الأمر إلي ساحات القضاء، إذا ما استمروا في ممارساتهم مثلما هو الحال في قضية »كلايمنت«.
 
ويثار الجدل حول حق الإنسان في تداول المعلومات، والمواد الفنية والثقافية بحرية من ناحية، والدعاوي المطالبة بالحفاظ علي حقوق الملكية الفكرية للمؤلفين من ناحية أخري في دول حول العالم ومنها روسيا، حيث قام عدد من مالكي الاستديوهات الإنتاجية بتأسيس رابطة لمحاربة قرصنة الأفلام، واطلقوا عليها »لا للصوص«، وتسعي الرابطة إلي الضغط علي الحكومة الروسية لإصدار قانون يحارب القرصنة وحماية حقوق المبدعين من تداول وتحميل الأفلام والأغاني علي شبكة الإنترنت، وتعتبر روسيا الأعلي في معدلات القرصنة عالمياً بخسائر تقدر بحوالي 1.5 مليار دولار سنوياً.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة