اقتصاد وأسواق

%33.3‮ ‬ارتفاعاً‮ ‬مرتقباً‮ ‬في واردات المستلزمات والأجهزة الطبية


محمد صدقة
 
توقع إسماعيل عبده، رئيس شعبة موردي المستلزمات الطبية بالغرفة التجارية بالقاهرة، في تصريحات خاصة لـ»المال«، ارتفاع واردات قطاع المستلزمات والأجهزة الطبية نهاية العام الحالي، لتصل إلي 4 مليارات جنيه، مقارنة بنحو 3 مليارات جنيه عام 2009، أي بنسبة زيادة تصل إلي%33.3، ليستحوذ بذلك علي %40 من حجم طلب السوق المحلية، والذي يبلغ إجمالي التداول فيها 10 مليارات جنيه.

 
وأشار »عبده« إلي انخفاض معدل الاكتفاء الذاتي إلي حوالي %60 فقط من السوق المحلية، موضحاً أن الزيادة في الواردات والتي تقدر بمليار جنيه، ناتجة عن تدهور صناعة الأجهزة الطبية المحلية.
 
وأوضح »عبده« أن صناعة الأجهزة الطبية تواجه العديد من المعوقات التي تحول دون تطويرها، وأهمها احتياجها للتكنولوجيا الحديثة، مما أدي إلي عدم القدرة علي إنتاجها محلياً والاعتماد علي استيرادها من الخارج، مشيراً إلي أن هناك تطوراً مستمراً في صناعة المستلزمات الطبية، وهناك ارتفاع مستمر في معدل النمو لديها، بسبب اتباعها المواصفات القياسية للصناعة، إلي جانب دعم مركز تحديث الصناعة لها، علاوة علي ضخ المزيد من الاستثمارات بصفة دورية.
 
يذكر أن قطاع المستلزمات الطبية شهد ارتفاعاً في معدلات النمو، وازدادت صادراته حتي وصلت إلي 232 مليون دولار بنهاية 2009.
 
ويستهدف القطاع الوصول إلي 300 مليون دولار بنهاية 2010، إلا أن النمو في التصدير لا يعادل الزيادة في الاستهلاك، مما أدي إلي زيادة الاستيراد.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة