أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

استثمار

‮»‬مصر للألومنيوم‮« ‬تجدد مطالبتها بإعادة تسعير الكهرباء عقب زيادتها بنحو‮ ‬172‮ ‬مليون جنيه


محمد فضل
 
قدرت شركة مصر للالومنيوم التكلفة النهائية للزيادة المتوالية في اسعار الكهرباء خلال العام المالي 2011-2010، بحوالي 172 مليون جنيه نتيجة رفع اسعار الطاقة الكهربائية للجهد الفائق اعتبارا من مطلع يوليو الماضي الي 21.7 قرش للكيلو وات في الساعة الواحدة، مقابل 20.2 قرش العام المالي الماضي، علاوة علي زيادة اسعار الطاقة الكهربائية بنسبة %50 خلال فترة الذروة والمقدرة بـ 4 ساعات يوميا.

 
قال المهندس سيد عبدالوهاب، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب بشركة مصر للالومنيوم، علي هامش الجمعية العمومية المنعقدة امس الاول الاثنين، ان الشركة تواجه تحديات كبيرة بسبب الارتفاع المتواصل في اسعار الطاقة الكهربائية، التي تصنف ضمن اعلي اسعار الطاقة في العالم، مشيرا الي ان تكلفة الكهرباء بلغت خلال العام المالي 2010-2009 حوالي 917 مليون جنيه، بما يعادل %36.15 من اجمالي تكلفة الخامات مقارنة بـ 861 مليون جنيه فقط، بما يمثل %33 من تكلفة الخامات.
 
وجدد عبدالوهاب مطالبه »مصر للالومنيوم« بضرورة اعادة النظر في اسعار الطاقة الكهربائية، وضرورة ربطها بالاسعار العالمية للالومنيوم علي غرار خام الالومينا، الذي يتم تحديده من خلال اسعار المعادن في بورصة لندن.
 
واستعرض عبدالوهاب الزيادات المتوالية في اسعار الكهرباء خلال الالفية الثانية، حيث ارتفعت عام 2004، الي 9.8 قرش للكيلو وات في الساعة، ثم وصلت الي 10.3 قرش في العام التالي، لترتفع عام 2006 الي 11.1 قرش، ثم 13.3 قرش في 2007، وتوالت الزيادات حتي بلغت 20.2 قرش خلال 2008 تمهيدا للسعر الحالي عند 21.7 قرش.
 
واشار رئيس مجلس ادارة شركة »مصر للالومنيوم« الي انه رغم هذه الارتفاعات المتوالية وضغوط زيادة التكلفة، قامت الشركة بتنفيذ بعض الاستثمارات مثل مشروع احلال الغاز الطبيعي، بدلا من السولار المستخدم في خطوط الانتاج بتكلفة قدرها 11.6 مليون جنيه، علاوة علي استكمال مشروع وحدة صهر »القار« كأحد مدخلات الانتاج بتكلفة 6.6 مليون جنيه، وجارتنفيذ بقية المشروع خلال العام المالي الحالي.
 
واوضح انه تم انفاق 538 مليون جنيه لاجراء مجموعة من التوسعات وتطوير خطوط الانتاج، في مقدمتها اعادة تأهيل خطوط الانتاج بتكلفة 322.5 مليون جنيه، بجانب تطوير المسابك، واجراء توسعات في خطوط الدرفلة بتكلفة 56.7 مليون و59.56 مليون جنيه علي التوالي، علاوة علي انفاق 12.57 مليون جنيه لتطوير ورش الانتاج.
 
ولفت عبدالوهاب الي اعتزام شركته اقامة مزادات علنية لطرح المخزون الراكد لدي الشركة من الخامات وقطع الغيار، والتي تصل قيمتها الي 7.4 مليون جنيه، بما يدعم قائمة التدفقات النقدية للشركة وتقليل المخزون الراكد، علاوة علي السير في اجراءات تسجيل الارض التابعة للشركة والبالغة مساحتها 195 فداناً بمحافظة الاقصر، حيث تم سداد رسوم التسجيل مؤخرًا لمصلحة الشهر العقاري.
 
وكشف العضو المنتدب بشركة مصر للالومنيوم، عن دراسة الشركة اعادة النظر في التشكيلة البيعية في ضوء متطلبات السوقين المحلية والخارجية، وفقا لقوي العرض والطلب علي معدن الالومنيوم، في ظل تحمل الشركة خسائر 40.734 مليون جنيه، بسبب بيع المنتجات باقل من سعر التكلفة، علاوة علي بلوغ فروق اسعار البيع المحلي والتصدير 203.54 مليون جنيه، بما يتطلب التركيز بصورة اكبر علي السوق الخارجية.
 
وانتقد الجهاز المركزي للمحاسبات عدم وجود سياسة واضحة بناء علي دراسة سنوية، بشأن تكوين مخصص اخطار التوقف لمواجهة مخاطر التوقف الناجمة عن الاحتمالات المتزايدة لانقطاع التيار الكهربي، حيث لم تقم الشركة بتدعيم هذا المخصص بعد تراجعه خلال العام المالي 2010-2009 الي 1.641 مليار جنيه مقابل 1.626 مليار جنيه بانخفاض قدره 15 مليون جنيه، قيمة الخسائر الناتجة عن تخفيض الاحمال الكهربائية بسبب السيول بداية العام الحالي، وانهيار بعض الابراج الكهربائية.
 
وعلق رئيس شركة مصر للالومنيوم قائلا: إنه يتم تحديث قيمة المخصصات في ضوء المستجدات التي تطرأ علي الشركة من زيادة التكاليف الاستثمارية للاصول والخدمات الانتاجية وتزايد مخاطر احتمالات انقطاع التيار الكهربي، موضحا ان اخر تحديث لتطوير المخصصات تم عام 2007، مشيرًا إلي أنه تم فقط خلال العام المالي الماضي، دعم المخصصات بقيمة 5.86 مليون جنيه لمواجهة قضايا ومنازعات مع العملاء ومخصصات تأمين ايضًا.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة