أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

سيـــاســة

مؤسسات حقوقية تستعد لإحياء حملة الدفاع عن الطلاب


فيولا فهمي
 
نبهت مؤسسات حقوقية إلي خطورة التضييق الأمني علي الطلاب الجامعيين الناشطين سياسياً، الذي تمثل في إلقاء القبض علي بعضهم وإحالتهم إلي النيابة بتهمة الانتماء إلي تنظيمات سياسية محظورة، وذلك قبيل إجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة.

 
وعقدت مؤسسة حرية التعبير والفكر اجتماعاً أمس »الأربعاء«، ناقشت خلاله سبل التضامن مع طلاب الجامعات عن ضحايا الانتهاكات الأمنية.
 
أكدت المحامية فاطمة سراج، منسق برنامج الحرية الأكاديمية بمؤسسة حرية الفكر والتعبير، أن تصاعد الحملات القمعية ضد الطلاب داخل العديد من الجامعات ومنها الزقازيق وطنطا والقاهرة وعين شمس خلال الأسبوعين الماضيين، أمر يستوجب من منظمات المجتمع المدني التحرك السريع لوقف تلك الحملات التعسفية، لا سيما مع اقتراب موسم الزخم السياسي الذي ينطلق مع اقتراب إجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة.
 
وأوضحت أن قوات الأمن ألقت القبض علي بعض طلاب جامعة الزقازيق أثناء توزيع منشورات للترحيب بالطلاب الجدد، وتم توجيه اتهامات لهم بحيازة منشورات والانتماء إلي تنظيمات سياسية محظورة، وكذلك اعتدت قوات الأمن علي بعض طلاب جامعة القاهرة الذين نظموا معرضاً عن توريث الحكم، إلي جانب إحالة العديد من الطلاب في جامعات طنطا وعين شمس والقاهرة إلي مجالس التأديب للتحقيق معهم في نشاطهم السياسي داخل الجامعات، مشيرة إلي أن تصاعد تلك الحملات دفع النشطاء الحقوقيين إلي إحياء لجنة »الدفاع عن طلاب مصر« من خلال تشكيل فريق للدفاع عن الطلاب أمام النيابة ومجالس التأديب بالجامعات.
 
وأضافت فاطمة سراج أن ائتلاف المنظمات الحقوقية المدافعة عن حقوق الطلاب سوف يبدأ بتحالف 13 مؤسسة حقوقية تتولي الدفاع عن الطلاب وإصدار تقارير دورية لتوثيق وقائع العنف الأمني ضد الطلاب في الجامعات المصرية.
 
واعتبر إيهاب راضي، المحامي والناشط الحقوقي، أن تصاعد الحملات الأمنية القمعية ضد الطلاب داخل الجامعات حالياً يستهدف تصفية الكوادر الطلابية العاملة بالسياسة وتفريغ ساحات الجامعات من النشاط السياسي، قبيل إجراء الانتخابات البرلمانية المقبلة، لا سيما أن الأحرم الجامعية غالباً ما تتحول إلي ساحة للصراعات السياسية بين العديد من الفصائل والتنظيمات السياسية.
 
وشدد »راضي« علي ضرورة تحالف منظمات المجتمع المدني لتقديم الدعم القانوني لجميع الطلاب الذين يتعرضون إلي قمع وتعسف أمني خلال المرحلة الراهنة.
 
وعلي الجانب الآخر نفي محمد هيبة، أمين الشباب بالحزب الوطني، ما يتردد عن تصاعد حملات قمع الطلاب الجامعيين جملة وتفصيلاً، مؤكداً أن اقتراب موسم إجراء الانتخابات البرلمانية 2010 ومن بعدها الرئاسية 2011  سوف يساهم في تنامي تلك التحركات الحقوقية المعارضة بهدف التشويش علي فشل التنظيمات السياسية المعارضة في مواجهة الحزب الوطني خلال الانتخابات، حيث تستخدم بعض المنظمات الحقوقية وجماعة الإخوان المسلمين تلك السياسة الدعائية لتحميل الحزب الوطني مسئولية فشلها.
 
وقال إن عدد  المشاركين في اعتصامات الطلاب الجامعيين أمس الأول لم يتجاوز أصابع اليد الواحدة في الوقت الذي يتجاوز فيه عدد الطلاب داخل جامعة القاهرة وحدها 250 ألف طالب وطالبة، منتقداً في هذا السياق استغلال حرم الجامعة في الصراعات السياسية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة