أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

البنك الأفريقى للتنمية يدرس إقراض مصر 500 مليون دولار


كتب ـ أحمد مبروك:

يدرس البنك الأفريقى للتنمية إقراض مصر 500 مليون دولار خلال الفترة المقبلة بمدة سداد إجمالية تصل إلى 20 عاما وبفائدة متدنية نسبيا.

 
 تشارلز بواماه
قال تشارلز بواماه، نائب رئيس قطاع التمويل بالبنك، إن القرض سيكون فى شكل مساندة للاقتصاد المحلى، على أن يجرى سداده خلال 15 عاما مضافا اليها فترة سماح تصل الى 5 أعوام بفائدة تتحدد من خلال إضافة 60 نقطة أساس على معدل «الليبور» وقت منح القرض.

وأضاف بواماه أنه على الرغم من التداعيات السلبية التى قد تلحق بالأداء الاقتصادى لدول شمال أفريقيا بسبب تداعيات ثورات الربيع العربى، فإن عملية التحول الديمقراطى بشكل عام فى تلك الدول على الأجلين المتوسط والطويل ستحوى العديد من المقومات الإيجابية على اقتصادات تلك الدول.

وأشار بواماه الى أن عودة تعافى اقتصادات شمال أفريقيا خلال الفترة المقبلة بصدد أن تساهم فى تعزيز معدل النمو الإجمالى فى القارة السمراء لتحقق معدلات نمو مطردة على مدار السنوات العشر المقبلة على غرار تلك التى حققتها اقتصادات قارة آسيا خلال الفترة الماضية، راهنا ذلك ببدء توجه الاستثمارات لقطاع البنية التحتية.

وقال إنه اذا جرى ملء الثغرة التمويلية الخاصة بالقطاع، فإن ذلك سيزيد من معدلات النمو المتوقعة لبلدان القارة الأفريقية بحوالى %2.

وكشف نائب رئيس قطاع التمويل بالبنك الأفريقى للتنمية عن الاستراتيجية طويلة الأجل للبنك للسنوات العشر المقبلة والتى تم إقرارها خلال فترة وجيزة، مشيرا الى أن المجموعة تستهدف استثمار ما يقارب الـ10 مليارات دولار فى القارة السمراء سنويا لمدة 7 أعوام.

وقسم بواماه تلك الاستثمارات بواقع 5.5 مليار دولار تمويلا سنويا من قبل البنك الأفريقى للتنمية لمدة 7 سنوات لدول القارة السمراء، خصوصا الدول الناشئة على أن يتم صرف قيمة التمويل المتوقع تقديمه لمصر من تلك القيمة.

وحدد بواماه الجزء الثانى من السياسة التمويلية فى 4.5 مليار دولار لصالح صندوق التنمية الأفريقى والذى يهتم بتمويل الاقتصادات الأقل نموا بالقارة العجوز.

ولفت الى أن أساسيات السياسة الاستثمارية لم تتغير فى ظل اهتمام البنك بتمويل مشروعات قطاعات البنية التحتية والتركيز على تشجيع القطاع الخاص.

وألمح الى أن المتغير الرئيسى فى السياسة التمويلية للبنك يتلخص فيه التركيز على «جودة» النمو وليس «معدل» النمو، مشيرا الى أن المتغيرات التى شهدتها القارة خلال السنوات القليلة الماضية تدفع الى ضرورة عدم الاعتداد بمجرد أرقام معدلات النمو بل يجب ربط معدلات النمو المتوقعة لاقتصادات البلاد بمدى توافقها مع باقى العوامل الاجتماعية والاقتصادية مثل معدلات البطالة وتطوير التعليم ومحاربة الفقر وتحقيق العدالة الاجتماعية وتحقيق التكامل بين مناطق الريف والحضر فى الدولة الواحدة.

وأوضح بواماه أن تركيز أى سياسة اقتصادية على مجرد رفع معدلات النمو وجذب الاستثمارات فقط لن يساهم فى تحقيق النمو المنشود خلال الفترة المقبلة، خصوصا فى ظل المتغيرات السياسية التى شهدتها المنطقة لذا لابد من دمج العوامل السياسية مع الاقتصادية والاجتماعية لتحقيق النمو المتوازن المرجو.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة