أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

زيادة أسعار الكهرباء تنذر بـ«ثورة غضب» .. وأبوالعلا: الوزارة تعانى أزمة مالية


كتب - عمر سالم:

قال الدكتور حافظ سلماوى، رئيس جهاز مرفق تنظيم الكهرباء، إن زيادة أسعار الكهرباء للقطاع المنزلى سيعمل على خفض استهلاك الكهرباء الخاص بالمنازل بنحو %2 سنوياً، موضحاً أن الزيادة ستتم على مرحلتين بداية من فاتورة نوفمبر الماضى حتى يناير، وتتم الزيادة فيها بتعريفة مرحلية نحو %6 على أغلب الشرائح فيما ستكون المرحلة الثانية اعتباراً من فبراير المقبل، وتتم الزيادة بنسبة %7.5 على الشرائح عدا الشريحة الأولى.

وأوضح سلماوى، فى تصريحات لـ«المال»، أن رفع أسعار الكهرباء يأتى بشكل ضرورى لمواجهة الفجوة المرتفعة بين سعرى إنتاج وبيع الطاقة، بالإضافة إلى تراجع الإيرادات، خاصة مع إعلان الوزارة أنها تواجه أزمة سيولة مالية، وبلغ إجمالى مستحقاتها نحو 15 مليار جنيه، مقارنة بنحو 15 ملياراً إجمالى المديونيات، وأن تكلفة دعم الكهرباء للمنازل تبلغ نحو 12 مليار جنيه سنوياً، وأن القرار سيوفر 2 مليار جنيه.

وتوقع سلماوى حدوث احتجاجات من جانب المواطنين ومظاهرات ضد رفع أسعار الكهرباء، مضيفاً أنه طبقاً لتقارير الجهاز المركزى للتعبئة والاحصاء فى متوسط انفاق الأسرة المصرية على الكهرباء يتراوح ما بين 1.7 و%1.9 من إجمالى دخل الأسرة، وأن الزيادة تم اقرارها مع دخول فصل الشتاء بسبب انخفاض استهلاك المواطنين فى الشتاء، مقارنة بالصيف الذى يرتفع فيه استهلاك المواطنين.

وكان د. أكثم أبوالعلا، المتحدث باسم وزارة الكهرباء والطاقة، قد قال إن الوزارة تعانى من أزمة مالية بسبب نقص الموارد الخاصة بها وتراجع تحصيل فواتير الكهرباء، بالإضافة إلى أن أسعار الكهرباء لم تتم زيادتها منذ عام 2008، ومن المقرر أن تتم زيادة %7.5 سنوياً على أسعار الكهرباء، وأنه فى حال عدم قيام المواطن بسداد الفاتورة فسيتم قطع التيار الكهربائى عنه.

وتشمل الزيادات الجديدة، ثبات الشريحة الأولى من 1 كيلو وات وحتى 50 كيلو وات ستظل كما هى 5 قروش، وستزيد إلى 11.5 قرش بدلاً من 11 قرشاً لمن يستهلك من 51 وحتى 200 كيلو وات، و17.5 قرش بدلاً من 17 قرشاً لـ201، وحتى 350 كيلووات، والشريحة الرابعة ستزيد 4 قروش، والخامسة من 651 وحتى 1000 كيلو وات ستصل إلى 45 قرشاً، و75 قرشاً لأكثر من 1000 ميجاوات.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة