أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بنـــوك

‮»‬O.T‮« ‬يضغط علي البورصة‮.. ‬و»التجاري الدولي‮« ‬يدعم حركتها


كتب- فريد عبداللطيف:
 
تحركت الأسهم الكبري أمس عرضياً علي نطاق واسع، حيث فتحت علي صعود جماعي، مستفيدة من مشتريات الأجانب التي استهدفت شريحة عريضة، وتبع ذلك مبيعات قوية في النصف الثاني من الجلسة، لتفقد جميع مكاسبها الصباحية، ويغلق أغلبها علي تراجع، وفي مقدمتها أوراسكوم تليكوم، من جهة أخري نجح سهم التجاري الدولي في مواصلة الصعود، مما دعم مؤشر EGX 30 ليغلق علي ارتفاع طفيف بنسبة %0.24 مسجلاً 6704.2 نقطة مقابل 6687.9 نقطة في إقفال الجلسة السابقة.

 
 
 إيهاب السعيد
قال إيهاب السعيد، رئيس قسم التحليل الفني في شركة أصول لتداول الأوراق المالية، عضو مجلس إدارتها، إن اهتزاز السوق في النصف الثاني من الجلسة جاء تحت ضغط من سهم أوراسكوم تليكوم التي أعلنت أن الحكومة الجزائرية استدعت الرئيس التنفيذي لشبكة »جيزي« للتحقيق في اتهامات بأنها انتهكت القوانين الجزائرية بشأن عمليات تحويل مصرفية بينها وبين أوراسكوم تليكوم، في الأعوام الثلاثة الأخيرة، وأعلنت »جيزي« أن الشركة بصدد تفنيد تلك الاتهامات، ومما عزز من المخاوف في هذا النطاق، كونه سيعيد التوتر مع الحكومة الجزائرية، ويحد من فرص التوصل لنهاية سعيدة بشأن التوتر الحادث حول المطالبات الضريبية بأثر رجعي بقيمة 400 مليون دولار.

 
وألمح السعيد إلي أن جلسة اليوم تعد مهمة لتحديد مسار البورصة علي المدي القصير، نظراً لأن عدداً من الأسهم، وفي مقدمتها أوراسكوم تليكوم تجري تداولها قرب مستويات دعم مهمة، بالتزامن مع تحرك المؤشر نحو دعم رئيسي يحاول جعله طويل الأجل قرب 6600 نقطة.

 
وأوصي بمراقبة حركة سهم أوراسكوم تليكوم اليوم، منوهاً بأنه تحرك في نهاية الجلسة تحت دعم رئيسي عند 5.2 جنيه، وفي حال عدم تمكنه من العودة للتحرك فوقها اليوم ستتحول إلي مقاومة تعوق حركة السوق بأكملها علي المدي القصير، وتحد من قدرتها علي مواصلة الصعود، وأغلق المتوسط المرجح لسهم أوراسكوم تليكوم أمس علي تراجع بنسبة %1.1، مسجلاً 5.22 جنيه مقابل 5.28 جنيه في إقبال الجلسة السابقة.

 
وتراجع سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة بنسبة %0.4 مسجلاً 251.9 جنيه مقابل 253 جنيهاً، وألمح السعيد إلي أن السهم علي الرغم من هبوطه، فإنه أبدي ملامح قوة ونجح في الارتداد لأعلي بقوة في نهاية الجلسة، قبل ملامسته دعمه الرئيسي في المرحلة الحالية عند 248 جنيهاً، ورجح أن يشكل السهم دعماً للسوق ضد الضغط المتوقع في بداية الجلسة، والذي قد يدفع بالمؤشر للاقتراب من دعمه الرئيسي عند 6600 نقطة، وسيكون صعود السهم المرتقب في النصف الثاني من الجلسة عنصر ثقة، يعيد القوة الشرائية لقاعات التداول، لتعزز فرص البورصة في استئناف الصعود.

 
وأغلق سهم البنك التجاري الدولي أمس، عند قمة جديدة بعد ارتفاعه بنسبة %2.5 مسجلاً 43.8 جنيه مقابل 42.7 جنيه في إقفال الجلسة السابقة.

 
وأشار السعيد إلي أن السهم أصبح مشبعاً شرائياً، بعد صعوده المتواصل دون تصحيح، ونصح بتخفيف المراكز عند الأسعار الحالية، حيث يواجه السهم مقاومة قوية عند 44 جنيهاً، ونصح بالعودة لاستهدافه قرب 40- 42 جنيهاً.

 
وأشار السعيد إلي أن سهم طلعت مصطفي حاول في بداية الجلسة كسر مقاومة في المرحلة الحالية عند 7.2 جنيه، وفشل نتيجة تعرضه لضغوط بيعية، خاصة من قبل المستثمرين العرب، ودفعه ذلك للتراجع بنسبة %0.4 مسجلاً 7.1 جنيه مقابل 7.13 جنيه، وتوقع أن يتحرك السهم علي نطاق ضيق في الجلسات المقبلة بين 7.2 جنيه و6.9 جنيه، ونصح بالمتاجرة بينهما.

 
وأشار السعيد إلي أن أسهم الغزل حققت مكاسب جماعية بدفع من استهدافها من قبل المستثمرين الأفراد، وارتفع سهم العربية للأقطان بنسبة %1.8 مسجلاً 5.55 جنيه مقابل 5.45 جنيه.

 
وأشار السعيد إلي أن السهم فقد العزم علي مواصلة الصعود في نهاية الجلسة، وتوقع أن يتراجع في الجلسات المقبلة لقرب 5.2 جنيه، وأوصي باستهدافه عندها كونه مرشحاً للعودة للتحرك نحو 5.8 جنيه.

 
واتجهت تحركات الأجانب للشراء بصافي قيمة 85 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %16 من السوق. من جهة أخري اتجه العرب للبيع بصافي قيمة 54 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %5 من السوق. كما اتجه المصريون للبيع بصافي قيمة 30 مليون جنيه، ومثلت تعاملاتهم %78 من السوق. وشكلت تعاملات المؤسسات %50.3 من السوق مقابل %49.7 للأفراد.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة