أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

شرگات تامين تراهن علي تطوير خدماتها في مواجهة التحديات


شيماء عبدالله
 
علي الرغم من التحديات التي كشف عنها بعض قيادات شركات الرعاية الصحية والتي تهدد مجال عملها علي المدي القصير فإن البعض الآخر من قيادات تلك الشركات لفت الي التطوير الملموس في الخدمات التي تقدمها، مؤكدين ان اي نشاط اقتصادي او خدمي تظهر به بعض السلبيات فإنه لا يلغي الايجابيات الكامنة به.

 
 
واشاروا الي ان سوق الرعاية الصحية باتت واعدة خاصة مع النمو الملحوظ في عدد شركاتها والذي بلغ 42 شركة منها 22 شركة تستحوذ علي %60 من حجم التأمين الصحي الخاص في مصر وفقا للاحصاءات الصادرة عن غرفة مقدمي خدمات الرعاية الصحية باتحاد الصناعات، لافتين الي ان يد التطوير طالت بشكل كبير اغلب شركات الرعاية والتي اندفعت بقوة لتقديم خدمات افضل عبر ابرام اتفاقات مع شبكات رعاية طبية ذات تصنيفات متقدمة مثل المستشفيات ومراكز الفحوص والاشعة، بالاضافة الي تطوير خدماتها الالكترونية بصورة تسهل من ترويج الخدمة بكفاءة عالية وفي اسرع وقت ممكن بجانب التوسع الجغرافي لتوفير الخدمات الصحية لاكبر شريحة ممكنة من العملاء.

 
واكد صالح محمد، مدير قسم التطوير بشركة »المشرق« للرعاية الصحية ان شركات الرعاية الصحية تقدم خدمات للعملاء تفوق في مجلها ما يقدمه القطاع الحكومي مما ساهم في زيادة الشريحة التي تتعامل معها شركات الرعاية الصحية.

 
واشار الي ان زيادة الشريحة التي تستهدفها والتي نجحت شركات الرعاية الصحية التابعة للقطاع الخاص في جلبها لم تتأت إلا بتوافر عناصر التطوير المطلوبة وفي مقدمتها ابرام اتفاقات مع هيئات ومنشآت طبية علي مستوي عال من الجودة بالاضافة الي قدرتها علي متابعة التطورات العالمية وتطوير شبكات الربط الالكتروني للوصول الي العملاء في اسرع وقت ممكن وبكفاءة عالية.

 
وقال إن عمل شركات الرعاية الصحية كان مقصورا في الماضي علي الهيئات والمنشآت الاقتصادية من خلال توفير البرامج الصحية اللازمة إلا أن نجاح شركات الرعاية في الخروج من تلك الحلبة وقدرتها علي جذب العديد من العملاء الافراد كفيل بدحض اي مزاعم تشير الي انطفاء بريق شركات الرعاية.

 
واضاف ان مجال عمل القطاع الخاص في التأمين الصحي تعدي الحدود المستهدفة، حيث انها نجحت في توفير خدمات طبية علي الرغم من ارتفاع تكلفتها فإن شركات الرعاية نجحت في توفيرها بنفقات اقل وفي ذات الوقت بوجودة عالية ارتباطا بالدراسات الدقيقة التي اعدتها في ذات المجال، ومنها علي سبيل المثال تغطية تكاليف ادوية علاج السرطان واشعة »MAI « المتخصصة في الكشف عن الامراض السرطانية المختلفة، بالاضافة الي التعامل مع اطباء وصيادلة ذوي خبرة عالية علاوة علي تكثيف الدورات التدريبية لعناصر الانتاج داخل شركات الرعاية نفسها.

 
ورغم اعتراف صالح محمد، بوجود منافسة سعرية بين شركات الرعاية الصحية بعضها البعض فإنها لم تصل الي حد المضاربات، اضافة الي ان هناك اتفاقات وعقود يتم ابرامها بين شركة الرعاية الصحية والعميل والتي تلتزم بموجبها شركات الرعاية بتوفير الخدمات التي تنطوي عليها العقود والتي لا يمكن مخالفتها لحرص شركات الرعاية علي كسب ثقة العميل وسعيها لجذب شرائح مختلفة مستهدفة ضمان استمرارية عملها بالاضافة الي تحقيق ارباح مناسبة.

 
واشار كريم فؤاد، اخصائي في قسم التأمين الطبي بمجموعة »ايمدج« الانجليزية للرعاية الصحية فرع مصر الي النمو الملحوظ لشركات الرعاية الطبية، لافتا الي ان زيادة عدد شركات هذا القطاع يعبر عن مدي جاذبية تلك السوق للاستثمارات سواء المحلية او الاجنبية.

 
واشار الي ان مجموعة »ايمدج« علي سبيل المثال والتي يتجاوز رأسمالها المليار جنيه اقتحمت السوق المصرية مراهنة علي الفرص الكامنة بداخلها وفي ذات الوقت تراهن علي ممارسة النشاط كلاعب رئيسي يسعي لاثبات تواجده في الاسواق المختلفة اعتمادا علي جودة خدماته معترفا في ذات الوقت بوجود عدد من المعوقات التي تواجه عمل شركات الرعاية الصحية إلا أنها لا تتعدي ضعف الوعي لدي عدد كبير من الافراد نتيجة الخلط الواضح بين الخدمات التي تقدمها شركات القطاع الخاص والخدمات التي توفرها الدولة من خلال التأمين الصحي الحكومي، مطالبا بضرورة تكثيف حملات الوعي من خلال القنوات المختلفة.

 
واشار الي ان شركته لديها شبكة فروع بعدد من المحافظات بلغت 11 فرعا وتتراوح قيمة التعاقد مع العميل الواحد ما بين 300 الف ومليون جنيه، مؤكدا ان ذلك يعبر عن نجاح شركات الرعاية في اثبات تواجدها حتي وان وجدت بعض الضغوط، إلا أنها في النهاية ستفرز اللاعبين بما يضمن بقاء الاصلح وخروج الشركات التي تحاول افساد القطاع والتي لا يتجاوز عددها اصابع اليد.

 
ولفت محمود عادل، مسئول خدمة العملاء بشركة »كير بلس« للرعاية الصحية الي نجاح شركات الرعاية الصحية في تعظيم دورها من خلال زيادة عدد تعاقداتها مع الهيئات والمؤسسات الاقتصادية المختلفة مما يدعم من حدة المنافسة التي تصب في النهاية لصالح العميل.

 
واشار الي ان شركته علي سبيل المثال تسعي الي اثبات تواجدها عبر عدد من الآليات منها انشاء ادارة متخصصة لخدمة العملاء بهدف تلقي الشكاوي والاجابة عن الاستفسارات المختلفة، لافتا الي ان هناك شركات عديدة سلكت نفس المنهج وهو مؤشر علي سعي جميع اللاعبين بسوق الرعاية الصحية لتدعيم تواجدها والمراهنة علي استمراريتها لاقتناص اكبر حصة سوقية من ذلك النشاط الذي لايزال بكرا ويستوعب المزيد من شركات الرعاية الصحية مقارنة بالاسواق الناشئة في الدول المتشابهة اقتصاديا مع مصر.

 
وفي نفس السياق ألمحت هناء وهبة، مساعد رئيس القطاع الطبي بشركة »المشرق العربي« للتأمين التكافلي سابقا الي ضرورة وجود فرز لشركات الرعاية الصحية في السوق المصرية خاصة مع زيادة عددها، لافتا الي ان زيادة عدد الشركات ليس مؤشرا علي نيتها للمضاربة السعرية شريطة وجود التشريعات الكافية لتنظيم عملها.
 
واشارت الي ان الهدف من وجود التشريعات المطلوبة ضمان وجود جهات رقابية قادرة علي ضبط ايقاع ذلك النشاط من خلال تبعيتها للهيئة الموحدة اسوة بشركات التأمين خاصة ان شركات الرعاية الصحية تقدم خدمات شبيهة ان لم تكن تنافسية مع نفس الخدمات التي تقدمها شركات التأمين.
 
وكشفت هناء وهبة عن جاذبية قطاع الرعاية الصحية لدخول لاعبين جدد مبررة ذلك بسعي الكوادر العاملة بقطاع التأمين الطبي بشركات التأمين لانشاء شركات خاصة بهم تعمل في ذلك المجال سعيا لاقتناص الفرص الضخمة الكامنة بداخله لتحقيق الوفورات الاقتصادية والارباح المطلوبة والتي لن تتأتي دون تجويد الخدمة من ناحية واستحداث مزايا اخري جديدة تنافس ما تقدمه الدولة من خلال نظم التأمين الصحية الحكومية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة