أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

تأميـــن

نمو الأقساط بنسبة‮ ‬%700‮ ‬خلال السنوات الخمس الأخيرة و%500‮ ‬للتعويضات


 
الشاذلي جمعة
 
انتهت اللجنة العامة للرعاية الصحية باتحاد شركات التأمين من اعداد قاعدة البيانات الخاصة بنشاط التامين الطبي في السوق خلال السنوات الخمس الاخيرة من 2004 حتي 2009 والتي تستهدف من خلالها دراسة اسباب ضآلة معدلات نمو اقساط ذلك النشاط.

 
وعلي الرغم من تجاوز نسبة نمو الاقساط حاجز الـ %700 فإنها ليست علي المستوي المطلوب وفقا لتأكيدات سعيد سعيد أحمد، رئيس لجنة الرعاية الصحية، اذا ما قورنت بالزيادات الصخمة في حجم تعويضات ذلك النشاط خلال الفترة التي تم اعداد قاعدة البيانات علي أساسها.
 
وأشار الي زيادة حجم محفظة أقساط السوق خلال السنوات الخمس الاخيرة بنشاط الطبي من 28.5 مليون عام 2004 الي 230 مليون جنيه نهاية 2009 بزيادة تتجاوز قيمتها الـ 201.5 مليون جنيه وبنسبة%700 ، وفي المقابل ارتفع حجم تعويضات ذلك النشاط من 30 مليون جنيه في 2004 الي 180 مليون جنيه في 2009 بزيادة قيمتها 150 مليوناً وبنسبة تصل الي %500.
 
وأضاف ان زيادة التعويضات بتلك النسبة الضخمة جاءت نتيجة ارتفاع تكلفة الخدمات الطبية مثل الادوية اضافة الي سوء استغلال الخدمة من قبل بعض العملاء، لافتا الي ان اللجنة تعكف في الوقت الحالي علي اعداد دراسة مستفيضة عن ذلك النشاط بهدف وضع توصيات لمساعدة المكتتبين بشركات التأمين علي تسعير الاخطار التي تغطيها الشركات بذلك القطاع بما يتناسب مع المزايا التي توفرها للعملاء بهدف تحقيق وفورات مناسبة بالنشاط التاميني بنسب تتجاوز ما تم تحقيقه خلال السنوات الخمس الاخيرة والتي لاتتجاوز الـ %200 اذا ما تم خصم نسبة نمو التعويضات من نسبة نمو الاقساط.
 
واعترف أحمد بزيادة حدة المضاربات السعرية بين شركات التامين في ذلك النشاط بصورة قد تعوق تحقيق المستهدفات المطلوبة الا في حالة التزام الشركات باساليب التسعير الفني العادل التي تتواءم مع الدراسات الاكتوارية.
 
ومن المعروف ان لجنة الرعاية الصحية تسعي من جانبها لضبط ايقاع السوق عبر عدد من الآليات ابرزها توحيد الصياغات الفنية والشروط الخاصة بعقود الطبي والتي انتهت منها مؤخراً.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة