أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

إعادة طرح رخصة‮ »‬الفوسفاتية‮« ‬التابعة لتحالف‮ »‬أبوقير للأسمدة‮«‬


كتب ـ المرسي عزت:
 
تعتزم الهيئة العامة للتنمية الصناعية، إعادة طرح رخصة الأسمدة الفوسفاتية، التي حصل عليها تحالف يضم شركات »أبوقير للأسمدة« و»المالية والصناعية« و»حلوان للأسمدة« و»النصر للتعدين« و»أجريفوس« الأمريكية، و»انداجرو« اليونانية.

 
 
 عمرو عسل
قال عمرو عسل، رئيس الهيئة في تصريحات خاصة لـ»المال«، إن إعادة طرح الرخصة السابقة، جاءت بعد تقدم التحالف للهيئة، بمذكرة تؤكد تأجيل البت في عمليات الإنشاء والتأسيس، لمدة تتراوح بين عام وعامين. وأشار عسل إلي أن التحالف الذي كان قد حصل علي الرخصة، أكد في مذكرته أن الظروف العالمية غير مواتية لضخ استثمارات في قطاع الأسمدة الفوسفاتية.
 
وأكد أن إعادة طرح الرخصة مرة أخري للاستثمار، أمر متبع في حالة عدم قيام الحاصلين علي الرخصة، ببدء الإنشاء خلال عام من تاريخ الحصول عليها.

 
كان المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، القائم بأعمال وزير الاستثمار قد أعلن في مارس من العام الماضي، عن تسليم 20 شركة أسمدة فوسفاتية بمختلف أنواعها، المواقع التي سيتم إنشاء مصانع جديدة عليها باستثمارات تقدر بنحو 7 مليارات جنيه، ومن بينها مصنع تابع للتحالف السابق.
 
وأضاف رشيد أن خطة الحكومة لإنشاء مصانع أسمدة فوسفاتية، تأتي في إطار تلبية احتياجات خطة التوسع الزراعي واستغلال الثروات المعدنية لزيادة قيمتها المضافة.
 
وأوضح عسل أن طرح رخصة الأسمدة الفوسفاتية سيتم بنفس الشروط السابقة، التي تتضمن ضرورة قيام الشركات التي تستخدم كمية تتجاوز 500 ألف طن فوسفات سنوياً لاحتياجاتها، من خلال الاتفاق مع الهيئة العامة للثروة المعدنية التابعة لوزارة البترول، عن طريق منحها الترخيص اللازم للاستكشاف والاستغلال في مناطق جديدة، في حين تتم تلبية احتياجات الشركات التي تقل احتياجاتها السنوية عن 500 ألف طن فوسفات تتم الموافقة عليها فوراً علي أن تقوم بتوفير احتياجاتها بمعرفتها.
 
من جانبه، أكد أحمد الجيار، رئيس مجلس الإدارة، العضو المنتدب بشركة أبوقير للأسمدة، التي كانت تساهم بنسبة %25 في مجمع الأسمدة الفوسفاتية الذي كان من المنتظر إنشاؤه، أن المؤسسين أجَّلوا قرارهم بإنشاء المجمع لمدد تتراوح بين عام وعامين، خاصة بعد أن أكدت دراسات قامت بها شركة أبحاث كندية تمت الاستعانة بها، متخصصة في دراسات الجدوي، أن المؤشرات المبدئية للأسواق لا تشجع علي إقامة المشروع في الوقت الحالي.
 
وأشار الجيار في تصريحات خاصة لـ»المال« إلي أن دراسات الجدوي أكدت عدم جاذبية المشروع للاستثمار حالياً وهو ما أدي إلي اتخاذ المؤسسين قرار إرجاء تنفيذ هذا المشروع.
 
وكان تحالف يضم شركات أبوقير للأسمدة و»المالية الصناعية« و»النصر للتعدين«، و»حلوان للأسمدة« و»أبوزعبل« وشركتين أريكية وكندية قد أعلن عن إنشاء مجمع للأسمدة الفوسفاتية باستثمارات مبدئية تصل إلي 2 مليار دولار.
 
وتنتج مصر 2.8 مليون طن من خام الفوسفات، تستهلك الشركات المنتجة للأسمدة الفوسفاتية 800 ألف طن سنوياً منها، ويتم تصدير باقي الكمية للخارج والتي تصل إلي 2 مليون طن.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة