أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

سوريا تلجأ إلي البنك الدولي لتمويل‮ »‬البنية التحتية‮«‬


إعداد- دعاء شاهين:
 
تسعي سوريا إلي الحصول علي تمويل من البنك الدولي، للإنفاق علي مشروعات البنية التحتية، في خطوة وصفها البعض بالتحول عن النمط »السوفييتي« الاقتصادي الذي تبنته سوريا لعقود طويلة، والقائم علي عدم اللجوء للمؤسسات الدولية.

 
وتقول وكالة رويترز: إن الخطوة الأخيرة تمثل اعترافاً من الحكومة السورية بضخامة التحديات التي تواجهها، في إشارة إلي حاجتها لاستثمارات بقيمة 85 مليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة لاصلاح بنيتها التحتية المتداعية ومكافحة أوجه التخلف في البلاد.
 
قال عامر لطفي، رئيس هيئة تخطيط الدولة، في سوريا، إن بلاده دخلت في مفاوضات مع أطراف دولية للحصول علي تمويل لمشروعات محددة، وقد يكون البنك الدولي أحد مصادر التمويل.
 
وأضاف »لطفي« أن الحكومة وضعت مشروعات البنية التحتية والتعليم والصحة  وشبكة التأمين الاجتماعي في أولويات خطتها الخمسية التي ستبدأ خلال عام 2011، فضلاً عن التوسع في المشروعات الزراعية وتوسيع قاعدة الإنتاج الصناعي في البلاد.
 
وأضافت وكالة رويترز أن حزب البعث المسيطر علي الحكم بالبلاد منذ توليه السلطة في عام 1963، يعمد إلي حجب المعارضة واستمرار العمل بقانون الطوارئ حتي الآن، إلا أنها أشارت في الوقت ذاته إلي تخفيف القيود المفروضة علي التجارة والشركات الخاصة منذ تولي الرئيس بشار الأسد الحكم في عام 2000 خلفاً لوالده الراحل حافظ الأسد.
 
ويقول خبراء الاقتصاد غير الحكوميين، إن سياسات التحرر الاقتصادي التي انتهجتها الحكومة السورية لم تحسن من أحوال الفقراء بالبلاد، لأنها لم تصاحبها استثمارات حكومية موجهة لتلك الفئات. كما أشاروا إلي احتلال سوريا أدني المراتب عالمياً من حيث معايير جودة الخدمات الأساسية، مثل التعليم والبنية التحتية.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة