أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

»‬جمال الدين‮« ‬يرفض إشراك المستثمرين في الأبنية التعليمية بنظام‮ »‬P.P.P‮«‬


كتب - محمود إدريس:

 

 
رفض الدكتور أحمد جمال الدين، وزير التربية والتعليم، إشراك مستثمري القطاع الخاص في بناء الأبنية التعليمية بنظام الشراكة بين القطاعين العام والخاص الـ»P.P.P « خلال الفترة المقبلة، رغم معاناة الوزارة من تدني الميزانية المخصصة للوزارة التي تقف عائقاً في طريق الوزارة في زيادة عدد المدارس والفصول الدراسية.

 
وقال جمال الدين، رداً علي سؤال لـ»المال«، خلال مؤتمر صحفي عقده أمس، إن نظام الشراكة بين القطاعين الخاص والعام يحتوي علي عدد من المميزات مثل إلقاء مسئولية التمويل من علي عاتق الدولة، لكن في المقابل يعيبه العديد من النقاط مثل تدخل القطاع الخاص في صلب مهام الدولة، وهو ما يعطيه الفرصة لاشتراط العديد من البنود لضمان ربحه، علاوة علي عدم تربح الوزارة من منشآتها وأبنيتها في المستقبل.

 
ولفت الوزير، وهو يحمل درجة الدكتوراه في المالية العامة، إلي أنه رفض تطبيق قانون الـ»P.P.P « عند طرحه عام 2005 أثناء توليه الوزارة، مشيراً إلي أنه يشجع القطاع الخاص للاستثمار في التعليم ولكن دون مشاركة الدولة.

 
وكانت وزارة التعليم قد أعلنت عن تشغيل 293 مدرسة جديدة تضم 4 آلاف و443 فصلاً مع بدء العام الدراسي الجديد، بالإضافة لاعتماد مخطط لإنشاء 8 آلاف و162 فصلاً جديداً خلال العام الدراسي 2012/2011 ضمن 632 مشروعاً.

 
وفي سياق آخر أكد جمال الدين، أن موعد بدء العام الدراسي الجديد يوم السبت 17 سبتمبر الحالي بعد حالة الجدل التي صاحبت تحديد الموعد لما تمر به البلاد من ظروف استثنائية أربكت حسابات وزارة التربية والتعليم.

 
وقال إنه أصر علي الالتزام بقانون التعليم والذي ينص علي أن يكون العام الدراسي بداية الأسبوع الثالث من شهر سبتمبر، وحدد يوم 7 يونيو من العام المقبل للانتهاء من التعليم العام ويوم 24 مايو للانتهاء من التعليم الفني، علي أن تبدأ إجازة نصف العام 28 يناير من العام المقبل وتنتهي 9 فبراير من العام نفسه، مشيراً إلي أنه تم تحديد الإجازات الرسمية المتخللة للعام الدراسي بما فيها اعتبار يوم 25 يناير عيداً للشرطة.

 

 

 
وأشار جمال الدين إلي إعادة صياغة نظام التقويم الشامل بما يجعل التعليم أداة لاكتساب المعلومات والاستفادة منها في الحياة العملية واكتساب المزيد من المهارات والملكات مثل النقد والمناقشة والتعبير عن النفس، وذلك عن طريق زيادة النشاطات بحد أدني نشاطان في كل عام دراسي تم تحديدهما بالتربية الفنية والرياضية في المرحلة الأساسية والتربية الفنية والحاسب الآلي في المرحلة الإعدادية، وستتم إضافة درجات هذه الأنشطة ضمن المجموع الكلي، وأضاف أن الوزارة تعمل علي ادخال عدد من النشاطات الأخري مثل المسرح وخدمة المجتمع والصحافة والإذاعة المدرسية والمكتبة والبحوث.

 
وكشف الوزير عن إجراء تغيير جذري في نظام التقويم بإلغاء الامتحانات التحريرية تماماً في المرحلة الأولي من التعليم الأساسي والاكتفاء بالتقييمات الشفهية، بالإضافة إلي إلغاء نظام الدرجات في المرحلتين الثانية والثالثة من التعليم الأساسي وتحويلها إلي نظام التقديرات.

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة