بورصة وشركات

تراجع الأسهم الأوروبية بقيادة‮ »‬التعدين والطاقة‮«‬


إعداد- دعاء شاهين
 
تراجعت أسواق الأسهم الأوروبية والآسيوية، خلال تعاملات أمس، باستثناء بورصة الصين، وحد مؤشر يوروفرست 300 لأسهم كبري الشركات الأوروبية من خسائره الصباحية، ليتراجع بحوالي %0.3 خلال تعاملات أمس الثلاثاء لمنتصف النهار.

 
كما تراجع مؤشر FTSE100 لبورصة لندن بحوالي %0.8 بقيادة قطاعي التعدين والطاقة، اثر هبوط أسعار السلع الأولية.
 
وأدي ظهور مجموعة من بيانات الاقتصاد الكلي المحبطة، التي عكست تراجع أسعار المنازل البريطانية بوتيرة سريعة، وتباطؤ نمو مبيعات التجزئة إلي تزايد المخاوف المثارة حول تباطؤ الاقتصاد، وهو ما دفع غرفة التجارة البريطانية إلي مطالبة البنك المركزي بضخ المزيد من حزم التحفيز.
 
وأدي هبوط سعر المعادن الأساسية إلي تراجع أسهم شركات التعدين، مثل »لومين« و»بي اتش بي بلتون« بحوالي %2.1 و%1.9 علي التوالي.
 
وهبط سعر النفط الخام خلال تعاملات أمس، لليوم الثاني علي التوالي، ليصل إلي مستوي 81 دولاراً للبرميل، بعدما اشارت السعودية إلي اتجاه منظمة أوبك للحفاظ علي مستوي الإنتاج  الحالي للنفط، بعد تراجع الدولار أمام اليورو.
 
وساهم هذا في هبوط أسهم كل من شركتي »بريتش بتروليم« و»ريال دتش شل« بحوالي %1.2 لكل منهما، ولم تستثن البنوك من موجة هبوط الأمس، ليسجل بنك »باركليز« أعلي نسبة خسائر في القطاع بحوالي %1.5.
 
وخالف بنك »ستاندارد تشارترد« موجة التراجع، ليرتفع بحوالي %1.8 بعد تواتر أنباء عن اتجاه بنك »جي بي مورجان« إلي تقديم عرض استحواذ علي البنك الإسباني.
 
وتباين أداء أسواق الأسهم الآسيوية خلال تعاملات الأمس، بين تراجع بورصتي اليابان وهونج كونج، وارتفاع الصين، وتراجع مؤشر نيكاي 225 لبورصة طوكيو بحوالي %2.1 مسجلاً بذلك أكبر خسائره اليومية خلال شهر بفعل الارتفاع المتواصل للين.
 
وشمل التراجع بورصة هونج كونج، ليهبط مؤشر هانج سينج بحوالي %0.4 بينما خالفت بورصة الصين موجة تراجع الأمس، ليرتفع مؤشر شنغهاي المجمع بحوالي %1.2 ليغلق عند أعلي مستوي له منذ خمسة أشهر، بدفع من أسهم التعدين، والتي عوضت خسائر أسهم البنوك خلال تعاملات أمس.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة