أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.87 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

الشروط الأمريكية تعرقل بروتوكول تأمين الحاويات


المال ـ خاص
 
اثارت زيارة رئيس الجمارك الامريكية لمصر عددا من التساؤلات المتعلقة بتعقيد تصدير المنتجات المصرية الي الولايات المتحدة الامريكية خاصة بعد صياغة بروتوكول التعاون المشترك وارساله الي الخارجية المصرية للموافقة عليه. وقد اكد الجانب الامريكي في البروتوكول ضرورة الكشف علي جميع الحاويات المصدرة لامريكا وادخال اطراف اخري في البروتوكول.

 
ردود الفعل التي تبعت البروتوكول شملت اجتماعا طارئا بالغرفة الامريكية بالقاهرة للاحتجاج علي فحص الحاويات المصرية بنسبة %100 في الموانئ الامريكية، رغم فحصها داخل موانئ التصدير المصرية قبل تحركها بناء علي الرغبة الامريكية عن طريق اجهزة مسح بالاشعة يوفدها الجانب الامريكي لمصر طبقا للاتفاقية المشتركة.
 
من جانبه قال جلال ابوالفتوح، مستشار وزير المالية لشئون الجمارك، إن اتفاقية تأمين الحاويات موقعة بين مصر والولايات المتحدة منذ عدة سنوات.. لكن تم تجميدها فترة بسبب المطالبات المبالغ فيها من الجانب الامريكي، والتي انحصرت في ضرورة تواجد مندوبين امريكيين في موانئ التصدير المصرية لمراقبة تأمين الحاويات.. وهو الطلب الذي اعتبرته مصر تدخلا في شئونها. واضاف »ابوالفتوح« ان التحفظ الذي ابدته مصر خلال زيارة رئيس الجمارك الامريكية بشأن عدم جواز فتح جميع الحاويات والكشف عنها كليا لدي وصولها الي الموانئ الامريكية لا يتفق مع قواعد العمل الجمركي الدولية التي وضعتها منظمة الجمارك العالمية.
 
وعلي جانب التدريب والموارد البشرية قال محمود ابوالعلا، رئيس قطاع الموارد البشرية بالجمارك، إن الاتفاقيات الثنائية المبرمة بين الدول علي الجانب الجمركي لا تتحكم في منظومة التدريب بشكل مباشر.. لكنها تتم من خلال مظلة منظمة الجمارك العالمية التي تخضع لها الجمارك المصرية ومنظومة التدريب بها وتتحكم في الاطار العام للتدريب. واوضح »ابوالعلا« ان التدريب الوحيد الذي يتم وفقا للاتفاقيات الثنائية يكون في صورة دورات سريعة للتدريب علي أطر الاتفاقية اذا لزم الامر، لبناء المقدرة علي التعامل مع ما جاء في بنود الاتفاقية او برامج تدريبية لا تتعدي مدتها اياما، او ورش عمل مشتركة بين جانبي الاتفاقية. وقال مجدي طلبة، رئيس شركة »كايرو قطن«، إن الاهم حاليا بالنسبة للمصدر المصري ان تصل شحناته الي الموانئ الامريكية دون تأخير حتي يستطيع تنفيذ تعاقداته دون المساس بالمستورد ولا بتوقيت الشحن والتفريغ رغم ان معظم صادراتنا الي الولايات المتحدة الامريكية »ملابس ومنسوجات« لا تتعرض للتلف.. لكن المصدر المصري لابد ان يلتزم بمواعيد التسليم من اجل الحفاظ علي سمعته.
 
واضاف »طلبة« ان تنفيذ قرار فحص جميع الشحنات لن يؤثر علي معدلات الصادرات.. فتنفيذ القرار لن يلقي قبولا سواء في موانئ التصدير او الاستيراد في العالم كله.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة