أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

المجمعات الاستهلاگية تنافس محال البقالة بخفض الأسعار


محمد مجدي ـ سيد حامد
 
استطاعت المجمعات الاستهلاكية التابعة لقطاع الأعمال بوزارة الاستثمار خلال الفترة الأخيرة، أن تجذب المستهلكين إليها، نظراً لارتفاع أسعار السلع الغذائية المختلفة مثل الخضراوات واللحوم والفاكهة في محال البقالة عن أسعارها في هذه المجمعات.

 
 
وخلال جولة »المال« الميدانية في عدد من المجمعات الاستهلاكية لرصد حركة التغيرات في أسعار السلع الغذائية، ومدي إقبال المستهلكين علي شراء السلع الغذائية المعروضة في تلك المجمعات، لوحظ انخفاض أسعارها في الأحياء السكنية الراقية، مثل الدقي، والمهندسين، والعباسية، ومدينة نصر، بينما شهدت إقبالا ملحوظاً في مناطق شبرا، وحدائق القبة، والعتبة.
 
وأكد فكري فرج، مدير شركة الأهرام للمجمعات الاستهلاكية فرع الدقي، أن أسعار العديد من السلع الغذائية، خاصة الخضراوات والفاكهة دخلت مرحلة الاستقرار رغم ارتفاع أسعارها بشكل نسبي، لافتاً إلي إقبال عدد كبير من المستهلكين علي شراء الخضراوات والتي تعد أسعارها في الوقت الحالي أفضل بكثير من أسعارها خلال الأسابيع الماضية، والتي شهدت زيادة في أسعارها بصورة مبالغ فيها مع ضعف الإقبال الجماهيري أنذاك.

 
وأشار إلي أن الطماطم عندما وصل سعرها إلي 9 جنيهات، أدي ذلك إلي عزوف المستهلكين عن شرائها بشكل كبير، موضحاً أن أسعار المواد الغذائية استقرت خلال  الأسبوع الحالي، حيث وصل سعر الطماطم إلي 5 جنيهات للكيلو الواحد، والكوسة، والخيار، والليمون بسعر 2.5 جنيه للكيلو الواحد، ووصل سعر الفلفل الرومي إلي 4.5 جنيه للكيلو الواحد.

 
وقال فكري، إن الفاكهة أيضاً من السلع التي استقرت أسعارها مؤخراً حيث وصل سعر العنب إلي 9.25 جنيه، والجوافة إلي 3.25 جنيه، والبلح إلي 3.50 جنيه، والكمثري إلي 10 جنيهات، والتفاح إلي 9 جنيهات للكيلو الواحد.

 
يذكر أن شركة الأهرام هي شركة مساهمة مصرية وهي إحدي الشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية التابعة لوزارة الاستثمار ويبلغ عددها 50 فرعاً، ورأس المال المرخص به 10 ملايين جنيه، ورأس المال المصدر والمدفوع 3 ملايين و300 ألف جنيه، لعدد 33 ألف سهم قيمة السهم الواحد 100 جنيه.

 
وأكد مصدر مسئول بشركة النيل للمجمعات الاستهلاكية، أن هناك إقبالاً كبيراً من المستهلكين علي شراء اللحوم البلدي والتي وصلت أسعارها في المجمع إلي 38 جنيهاً للكيلو الواحد.

 
وأوضح المصدر أن الإقبال لم يقتصر علي اللحوم، بل امتد إلي العديد من السلع الغذائية حيث وصل سعر الزيت إلي 5.75 جنيه عبوة لتر واحد، والأرز إلي 3 جنيهات للكيلو الواحد، والسكر إلي 3.75 جنيه للكيلو الواحد.

 
يذكر أن شركة النيل شركة مساهمة مصرية وهي إحدي الشركات التابعة للشركة القابضة للصناعات الغذائية التابعة لوزارة الاستثمار وبعدد 194 فرعاً، وتأسست عام 1968، وكانت تتبع المؤسسة المصرية العامة للسلع الغذائية، ثم تحولت إلي شركة تابعة بموجب القانون 203 لسنة 1991، ورأسمالها مملوك بالكامل للشركة القابضة للصناعات الغذائية، ويبلغ رأس المال المدفوع 3 ملايين جنيه، وعدد الأسهم 300 ألف سهم بقيمة 10 جنيهات للسهم الواحد، ويبلغ حجم أعمالها 175 مليون جنيه سنوياً.

 
من ناحية أخري قال ناصر أحمد، عضو شعبة البقالة والمواد الغذائية التابعة للغرفة التجارية في القاهرة، إن محال البقالة مازالت تري أن منافسها الأول هي السلاسل الكبري، التي انتشرت بشكل كبير في الفترة الماضية، بينما تأتي المجمعات الاستهلاكية في المرتبة الثانية، مشيراً إلي أن تلك المجمعات تبيع المنتجات الاستهلاكية بأسعار منخفضة نسبياً عن المحال، نظراً لعدم وجود هامش ربح كبير، علي أساس أنها مصنفة كشركات حكومية.

 
وأشار »ناصر« إلي أن اتجاه السلاسل الكبري إلي عمل عروض ترويجية علي جميع السلع المختلفة، في شكل منتج إضافي علي السلعة الغذائية، أدي إلي جذب عدد كبير من المستهلكين إليها، مما أدي إلي انخفاض حركة البيع لدي محال البقالة والمواد الغذائية، بالإضافة إلي محال الخضر والفاكهة، والجزارة.

 
وأوضح أن سياسة تخصص المنتج في المحال الغذائية والحلويات، أظهرت عدم جدواها في الفترة الحالية مع ثقافة المستهلك، نظراً لاحتياجاته إلي مكان واحد تتاح فيه جميع احتياجاته الاستهلاكية، مشيراً إلي أن اتجاه محال البقالة والمواد الغذائية إلي عرض منتجات غذائية أخري بجانب المنتجات التقليدية هي محاولة لجذب المستهلك القريب.

 
وأوضح مصطفي الضو، رئيس الشعبة العامة للبقالة والمواد الغذائية بالاتحاد العام للغرف التجارية، أن محال البقالة تشهد منافسة طبيعية مع المجمعات الاستهلاكية في المحافظات الأخري، حيث إن محافظات القاهرة الكبري، والإسكندرية تشهد منافسة شرسة بين المحال والسلاسل الكبري واصفاً إياها بحرب »تكسير العظام« - علي حد قوله - .

 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة