اقتصاد وأسواق

«تراست» تجمد خططها التصديرية إلى تركيا وكوريا


الصاوى أحمد

أكد محمد عبدالحكم، رئيس اللجنة النقابية بشركة تراست للصناعات النسيجية فى السويس أنه تم تجميد الخطط التصديرية للشركة للمرة الثانية إلى بعض الدول مثل تركيا وكوريا بواقع ما بين 2 و3 ملايين متر قماش شهرياً بواقع سعر 8 دولارات للمتر الواحد بسبب احجام رئيس المصنع عن استيراد المواد الخام والغزول اللازمة للتصدير طيلة فترة التوقف الثانية التى بدأت أوائل الشهر الحالى.

ولفت إلى أن العديد من الخلافات بين صاحب المصنع والعمال مرشحة لأن تتجدد خلال الفترة المقبلة بسبب الاحتقان بين الجانبين.

وأضاف عبدالحكم فى تصريحات خاصة لـ«المال» أن هناك مديونيات على الشركة تتجاوز 10 ملايين جنيه منها %50 فوائد بنكية على مديونيات الشركة مثل فواتير الكهرباء والمياه والتأمينات الاجتماعية وغيرها، وأن الشركة تتعرض لأزمة سيولة حادة فى عدم قدرتها على سداد أجور العمال، والتى تفاقمت مؤخراً بعد تجدد الخلافات بين الإدارة برئاسة إسماعيل جمال الدين والعمال وتدخل القوى العاملة بالمحافظة بتسديد شهرين ومن ثم انتظام العمال فى العمل مرة أخرى.

وأشار إلى أن الاعتصام الأخير فى مقر المصنع فى السويس جاء بعد رفض صاحب المصنع تسديد الأجور بسبب عدم توافر سيولة.

ولفت إلى أن المصنع يتعرض للمزيد من الضغوط بعد استمرار رفض جمال الدين جدولة هذه الديون وقد يتعرض المصنع للتصفية فى أى وقت لو استمرت حالة الخلافات بين العمال وصاحب المصنع.

يذكر أنه تم فض اعتصام عمال «تراست» خلال الأسبوع الماضى بسبب عدم دفع رئيس مجلس الإدارة إسماعيل جمال الدين أجور العمال للشهرين الماضيين ومن ثم تدخلت القوى العاملة بالمحافظة من أجل سدادها، مما أدى إلى انهاء الاضراب، وهو الاضراب الثانى لعمال المصنع خلال عامين.

بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة