أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.85 17.97 البنك المركزى المصرى
17.86 17.96 بنك الإسكندرية
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
600.00 عيار 21
514.00 عيار 18
686.00 عيار 24
4800.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

اقتصاد وأسواق

التعاون مع‮ »‬مبارك كول‮« ‬حل مناسب لأزمة توفير العمالة المدربة بـ»العاشر‮«‬


المال - خاص

كشفت دراسة علمية حديثة، عن قصور في تطبيق النظم الحديثة في تكنولوجيا الإنتاج بالمصانع العاملة في قطاع تصنيع الأجهزة الكهربائية بمدينة العاشر من رمضان، بما يجعلها تقف عائقاً أمام الوصول لأهدافها في تطوير وتحديث الصناعة في هذا المجال.

 
وقالت الدراسة، التي أعدتها الباحثة هبة حسن وفا، لنيل درجة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة قناة السويس، إن نظم التصنيع في مصر لا تهتم بتحديث جميع مراحل الصناعة المختلفة، بينما يستحوذ اهتمام إدارة المشروعات الصناعية لمرحلة التجميع، بما يعني أنه لا يوجد تطوير أو ابتكار بالمنتجات ولا يوجد اهتمام بأنشطة البحوث والتصميم.
 
وأرجعت الدراسة القصور في تطبيق النظم الحديثة، لعدم توافر موارد بشرية متخصصة في مجال تطبيق النظم الحديثة في تكنولوجيا الإنتاج، وارتفاع الاستثمارات المالية اللازمة لتطبيق النظم الحديثة في تكنولوجيا الإنتاج، إضافة إلي صعوبة توفير الاستثمارات المالية الضخمة اللازمة.
 
وأكدت الدراسة، التي تم تطبيقها علي أكبر عشرة مصانع للأجهزة الكهربائية بمدينة العاشر من رمضان الصناعية، ومنها شركات »كريازي« و»السويدي للكابلات« و»تريدكو الصياد« و»إيديال« و»ألاسكا« و»ترين« للتكييف »وميراكو« و»أولمبيك«، أن انخفاض حجم الميزانية المخصصة لتدريب وتطوير الموارد البشرية، تسبب في قصور تطبيق النظم الحديثة، موضحة أن إدارات الشركات اعتقدت أن نظم الإنتاج الحالية كافية لمواجهة متطلبات السوق، حيث إن الميزانية المخصصة للبحوث والتطوير محددة ولا يمكن زيادتها في ظل إمكانيات الشركات الحالية، كما اثبتت الدراسة افتقار نظم المعلومات الإدارية بالشركات إلي الدقة والحداثة.
 
وأوصت الدراسة، بضرورة إطلاع صناعة الأجهزة الكهربائية علي مختلف أساليب التقنية الحديثة في مجال تكنولوجيا الإنتاج، والاهتمام بالتطوير الفني والبشري وإعادة النظر في السياسات والاستراتيجيات المرتبطة بالعنصر البشري من خلال خطة تدريب وتنمية تعكس متطلبات التشغيل الفعال، إضافة إلي إنشاء وحدات مخفضة لتطوير وتنمية البحوث في الشركات، وتخفيض قدر من الاستثمارات المالية لمجالات البحوث والتطوير.
 
وذكر ناصر بيان، مستثمر في العاشر من رمضان الصناعية، أن استثمارات المدينة الصناعية، التي يعمل من خلالها، تعاني نقصاً في العمالة المدربة علي النظم التكنولوجية الحديثة، مؤكداً أن مشكلة التدريب تعد واحدة من أهم مشكلات المناطق الصناعية في مصر، مما استدعي إلي سعي المدينة بالتنسيق مع مشروع مبارك كول، للبدء في عمل فرع للمدرسة بالمنطقة تصل تكلفته إلي 150 مليون جنيه، حتي يمكن تدريب الطلبة في المصانع والحاقهم بالعمل بمصانع العاشر بعد تخرجهم، وذلك في إطار سعي المنطقة إلي تطوير مصانعها.
 
وأوضح أحد مستثمري مدينة العاشر من رمضان، أن مصانع الأجهزة الكهربائية، تعتمد فقط علي تجميع الخامات لهذه الأجهزة، مما يجعلها تفتقر إلي تكنولوجيا حقيقية لتصنيع المنتج كاملاً، بعكس الصناعات البلاستيكية التي تجد كل الدعم والمساندة التصديرية، التي تمنحها تطوير نفسها بجميع النظم التكنولوجية، مشيراً إلي أن مشكلة العمالة المدربة تعد مشكلة أساسية في جميع مصانع مصر.
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة