أسعار العملات
أسعار الدولار بالبنوك
سعر الشراء سعر البيع البنك
17.89 17.79 بنك مصر
17.88 17.78 البنك الأهلي المصري
17.96 17.86 بنك القاهرة
17.95 17.85 بنك الإسكندرية
17.96 17.86 البنك التجاري الدولي CIB
17.95 17.85 البنك العربي الأفريقي
17.97 17.85 البنك المركزى المصرى
أسعار الذهب
متوسط أسعار الذهب بالعملة المصرية
السعر بالجنيه المصري الوحدة
603.00 عيار 21
517.00 عيار 18
689.00 عيار 24
4824.00 الجنيه الذهب
اسعار السلع
اسعار السلع الاساسية بالجنيه المصرى
السعر بالجنيه المصري السلعة
9.00 الارز
16.00 الزيت
10.00 السكر
8.00 المكرونة
7.00 الدقيق
3.50 الشاي 40 جم
80.00 المسلى الطبيعي
40.00 المسلى الصناعي
35.00 الفراخ البلدي
28.00 الفراخ البيضاء
45.00 ديك رومي
45.00 بط
30.00 سمك بلطي
50.00 سمك بوري
60.00 سمك مكرونة
150.00 جمبري
80.00 كابوريا
140.00 لحم بتلو
120.00 لحم كندوز
130.00 لحم ضاني

بورصة وشركات

عجز الموازنة التركية يتراجع إلي‮ ‬21.3‮ ‬مليار دولار


المال - خاص
 
تعتزم حكومة تركيا خفض العجز في موازنتها إلي %2.8 من الناتج المحلي الاجمالي خلال العام المقبل كما هو مستهدف بعد ان حققت ارتفاعا بنسبة %23 في حصيلة الضرائب خلال الشهور التسعة الاولي من هذا العام، مما ساعد علي خفض العجز في الميزانية العامة بحوالي النصف ليصل الي 21.3 مليار دولار.

 
جاء في تقرير لوكالة »رويترز« ان محمد سيمسك، وزير مالية تركيا، أكد عدم زيادة العجز في الموازنة علي %4 من الناتج المحلي الاجمالي هذا العام، بفضل حصيلة الضرائب المرتفعة.
 
ولا تعتزم تركيا تخفيض اسعار الضرائب العام المقبل حتي تواصل تحقيق استقرارها  المالي، الذي استطاعت ان تعود اليه باسرع ما يمكن بعد ان اتخذت الحكومة تدابير تحفيزية قوية لتواجه الركود الحاد، الذي وقعت فيه العام الماضي غير ان اقتصادها عاد بقوة لدرجة ان وزير المالية يتوقع نمو الاقتصاد بنسبة %6.8 هذا العام.
 
وتراجع العجز في الموازنة بحوالي %27.1 خلال الشهر الماضي ليصل الي 6.903 مليار ليرة مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، بينما تراجع العجز الاولي الذي يستبعد مدفوعات الفائدة بحوالي %44.3 ليصل الي 2.906 مليار ليرة خلال سبتمبر الماضي.
 
وشهدت الاسواق المالية في تركيا انتعاشا واضحا بعد ان اعلنت الحكومة التركية بداية هذا الاسبوع برنامجها الاقتصادي خلال الاعوام من 2011 الي 2013، الذي عدلت فيه نموها المستهدف العام المقبل من %4 الي %4.5.
 
ومن المتوقع ان يفوز طيب رجب اردوغان، رئيس وزراء تركيا، بفترة رئاسة ثالثة في الانتخابات العامة يونيو المقبل، حيث يؤكد الحزب الحاكم الذي يتولي رئاسته تدعيم النظام المالي بدلا من زيادة الانفاق، ليجتذب الناخبين اليه.
 
كان الحزب الحاكم قد شهد فترة نمو اقتصادي غير مسبوق قبل اندلاع الازمة المالية العالمية.
 
كما انه عاد بسرعة الي النمو الاقتصادي القوي بعد أن استفادت الاسواق التركية من تدفق اموال المستثمرين الاجانب علي الاسواق الناشئة مرتفعة العوائد، بفضل تزايد توقعات قيام الحكومة الأمريكية بضخ سيولة مالية جديدة في الاسواق لدعم اقتصادها  الهش.
 
وارتفع ايضا مؤشر بورصة اسطنبول بداية هذا الاسبوع بحوالي %1.26 ليصل إلي 70101.22 نقطة مسجلا اعلي مستوي له. كما ان ديناميكية الديون التركية تحسنت كثيرا لدرجة ان نسبة الدين الي الناتج المحلي الاجمالي، من المتوقع ان ترتفع من %42.3 هذا العام الي %40.6 في 2011.
 
بوابة جــريدة المال 2017 جميع الحقوق محفوظة